الإثنين 16 مايو 2022 م 3:47 مـ 14 شوال 1443 هـ

الأزهر يؤكد دعمه لكافة عمليات القوات المسلحة لمحاربة الإرهاب في سيناء

2015-07-02 12:56:22

تقدم الأزهر الشريف وشيخه فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب بجزيل الشكر والتقدير للقوات المسلحة على الملحمة البطولية التي قامت بها أمس للتصدي للعمليات الإرهابية الغاشمة في شمال سيناء؛ مما أفشل مخططات هذه المجموعات الإجرامية.

وجدد فضيلة الإمام الأكبر – في بيان أصدره اليوم الخميس – دعم الأزهر الشريف كافة العمليات التي تقوم بها قواتنا المسلحة لمحاربة الإرهاب في سيناء، والوقوف مع القوات المسلحة في خندق واحد في حربها ضد الإرهاب التي يواجه فيها جنودنا البواسل مجموعة من المجرمين والخونة يعملون لحساب قوى خارجية تستهدف النيل من مصر وأمنها
واستقرارها.

وشدد بيان الأزهر على أن الإسلام بريء من هذه التنظيمات الإرهابية ومن أعمالها الإجرامية وأفكارها الظلامية، وأن القضاء عليها واجب ديني ووطني يحتم على كل أبناء الوطن الوقوف مع جيشهم حتى اجتثاث الإرهاب واقتلاعه من جذوره بكافة الوسائل والطرق الممكنة، مؤكداً أن الأزهر بعلمائه ورجاله جنود في هذه المعركة يلبون نداء الوطن كتفا بكتف مع أبطال القوات المسلحة والشرطة على جبهات القتال.

كما ذكر الأزهر بفتواه السابقة التي تجيز لرجال الشرطة والجيش وسائر رجال الأمن والحراسات كل في مكانه التناوب في أداء الصلاة والحذر؛ نظراً لما قد يتعرضون له
من الاعتداء والغدر في نقاط الحراسة أثناء أداء واجبهم، من أناس لا يتقون الله في دينهم ولا وطنهم؛ بحيث يصلي فريق ويحرس الفريق الآخر، معرباً عن أمله أن يحفظ الله
مصر وشعبها وجيشها من كل مكروه وسوء.

113810
جميع الحقوق محفوظة © 2022 - جريدة شباب مصر