الجمعة 22 نوفمبر 2019 م 11:46 صـ 24 ربيع أول 1441 هـ

لماذا جاءت الحملة الفرنسية على مصر؟

2017-08-10 01:44:36
بقلم/ سامح عسكر


باختصار: هذا عرض سريع وموجز للأحداث قبل قدوم نابليون إلى مصر عام 1798 وبقراءة هذا العرض يتبين جزء كبير من دوافع نابليون لغزو الشرق الأوسط.
1- اندلعت الثورة الفرنسية عام 1789 م واقتحام الثوار لسجن الباستيل الشهير
2- إيطاليا عملت تحالف دولي للقضاء على الثورة من جيوش النمسا وروسيا والأسطول الإنجليزي، بدأت الحرب على مرحلتين الأولى انتهت عام 1797، والثانية انتهت عام 1800 م وفشلت الحرب في القضاء على الثورة أو إزاحة نابليون..
3- انقلاب عسكري في فرنسا عام 1799 أدى لصعود نابليون على رأس الدولة وإعلان انتهاء الثورة رسميا.
4- سلسلة حروب أهلية في مصر بين المماليك وبعضهم ، واستقلال شيخ العرب همام بالصعيد، وأمراض.."الطاعون والكوليرا".. تفتك بالمصريين والشوام ، وضعف الدولة العثمانية عن تغيير الأوضاع للأحسن
هذا يعني أن مصر كانت في قمة ضعفها، وأغرى ذلك نابليون بعدم التأخير خشية تولي زعماء أقوياء وبالتالي تصعيب المهمة.. كذلك نابليون لما احتل مصر عام 1798 لم يكن هو رئيس الدولة، بل مجرد قائد عسكري نجح في حربين الأولى ضد إيطاليا وحلفائها، الثانية ضد الدولة العثمانية في مصر، والنجاح دوما يؤدي لإضعاف الخصوم وارتفعت أسهم نابليون بشدة حتى صار زعيم عسكري وشعبي ،
يستفاد من هذا العرض إن الطبيعة التنويرية لثورة فرنسا كان لها خصوم من الظلاميين الأوروبيين، وبعد الانتصار عليهم في المرحلة الأولى لغزو إيطاليا ارتفعت أسهم التنوير في فرنسا ، وتولد حافز عند قادتها لنشر التنوير خارج حدود فرنسا، ومن هنا كان القرار بالتوجه نحو الشرق الأوسط باعتباره بوابة أو مفتاح المرور إلى آسيا..
فرنسا معتقدة حتى الآن أن الحملة كانت لنشر التنوير، أما بريطانيا - باعتبارها خصم- فادعت أن الحملة كانت لقطع طرق التجارة الإنجليزية لآسيا وخصوصا الهند، لكن اعترف الإنجليز إن الحملة كان عندها هدف علمي فعلا لاصطحاب نابليون معه مئات من أفضل علماء فرنسا في كل التخصصات، لكنه جزء وليس كل..
تم تأسيس معهد مصر العلمي اللي أصبح بعد ذلك.."المجمع العلمي"..برئاسة عالم الرياضيات الفرنسي.."غاسبار مونج"..Gaspard Monge وعضوية العشرات من العلماء أشهرهم الفيزيائي.."جوزيف فورييه"..Joseph Fourier
هنا قائمة ببقية أعضاء المجمع .. http://bit.ly/2vzMdHS
ويمكن القول أن المعهد قام بدوره ونجح في تأسيس أول بذرة تنوير فرنسية في الشرق الأوسط هي اللي ساعدت محمد علي بعد ذلك على استكمال الفكرة..
كان نابليون يحتقر المماليك وسماهم في رسالة للمصريين بالعبيد، لكن في نفس الوقت ترك شعرة معاوية بينه وبين تركيا لاستغلالها في التفاوض، وبما إن مفيش زعماء أتراك للمصريين وقتها امتنع نابليون عن الاستماع لأي زعامة شعبية لاعتقاده أنها هتكون لصالح المماليك فورا ، ومن هنا نفهم لماذا لم يتردد في إعدام الزعيم السكندري.."محمد كريم"..
أخيرا: نابليون كان (ملحد) لكنه ممثل بارع وبراجماتي، ساعدته هذه الشخصية في التودد للمصريين في البداية وإقناعهم إنه جاء لرفع الظلم المملوكي والعثماني عنهم، إضافة لأن هذه الشخصية ليست تصادمية مع الجماهير، بحيث ساعدته في تمثيل صورة المتدين المحافظ على حق الله ، وبما إن الحملة فشلت عسكريا وسياسيا ونجحت علميا ثار السؤال الأعظم المرتبط بها وهو: لماذا جاءت الحملة الفرنسية على مصر؟
أرجو أن أكون وفقت في الإجابة
----------
بقلم/ سامح عسكر
كاتب وباحث مصري

133680
جميع الحقوق محفوظة © 2019 - جريدة شباب مصر