السبت 25 يناير 2020 م 10:41 مـ 29 جمادى أول 1441 هـ
الرئيسية | مساحة حرة

تحية واجبة

2017-10-31 18:22:57
ياسمين مجدي

تحية واجبة لمستشفى سرطان الاطفال أنها تحملت على عاتقها علاج أطفال مصر من هذا المرض اللعين الذي لا يتحمله أحد بالمجان تماما دون ارهاق الاهل دون ان يدفعوا مليم واحد...كما اوجه له التحية التي أكتب مقالي بسببها للمبادرة التي قام بها هذا المستشفى طيلة شهر اكتوبر لإحياء روح انتصارات اكتوبر المجيدة حيث قام هذا المستشفى بدعوة الابطال الذين عاصروا الحرب وشاركوا في أحداثها وعاشوها بكل آلامها وأفراحها ليرووا لهؤلاء الاطفال كيف مرت عليهم ايام وليالي تلك الحرب المجيدة وكيف وقفوا أمام الأزمات وتحملوا الصعاب وكانوا يشبهوا لهم المرض مثل تلك الحرب ويقولوا لهم أنهم اقوياء وسيهزموا هذا المرض ويقوموا منه وينتصروا عليه كما انتصروا على عدوهم في الحرب فكانوا يبثوا إليهم روح القتال حتى يكون لدى هؤلاء الاطفال العزيمة والاصرار على محاربة المرض والانتصار عليه..
وهنا أوجه تحية واجبة للسيدة العظيمة جيهان السادات قرينة الزعيم الراحل أنور السادات على مبادرتها العظيمة التي قامت بهاوالتي رغم كل انشغالاتها في الحياة تحملت على عاتقها النزول والذهاب للمستشفى وقامت بزيارة هؤلاء الاطفال في عقر دارهم بل ولم تكتفي بذلك بل قامت بدعوتهم لزيارة منزل الزعيم الراحل انور السادات ويشاهدوا مقتنياته وبيته الذي استقبل فيه معظم زعماء العالم وقتها وظلت تنجول معهم في ارجاء البيت دون كلل او ملل وتشرح لهم مقتنيات الزعيم الراحل وكيف كان يتصرف مع ضيوف مصر وتروي لهم عن تلك الفترة الغنية بالمعلومات عن فترة حكمه لمصر
ولكن أكتب مقالي لأن في صريح العبارة هي فكرة مثمرة جعلت هؤلاء الاطفال يتعرفوا أكثر على حرب اكتوبر أكثر وكيف يكون الصمود امام المواقف الصعبة وكم كنت أتمنى أن يتجول هؤلاء الابطال الكبار في شتى مدارس وجامعات مصر ليرووا للطلاب وتخصص حصص بأكملها للحديث عن تلك الحرب المجيدة والدروس المستفادة منها ....وكم كنت أتمنى أن تعرض الافلام المسجلة عن حرب أكتوبر في الكافيهات والمقاهي ليتعلم الشباب الذي دائما لا يتحمل المعيشة الصعبة بدلا من مباريات كرة القدم التي لا تقدم ولا تؤخر...

0
مساحة حرة
135627
جميع الحقوق محفوظة © 2020 - جريدة شباب مصر