الإثنين 13 يوليو 2020 م 6:29 صـ 22 ذو القعدة 1441 هـ
الرئيسية | مساحة حرة

ضربات القدر 99

2019-03-31 17:11:41
حنفى أبو السعود

استجمع زياده شتات ذهنه اجتر شجاعة المحارب متوجها الى والده
ما ان انتهى زياده من طلبه .احتد عليه والده مستنكرا فعلته لناس
لايعلم عنهم شيئا وان ولفتاه وامها استغلوا غربته واول فتاه تتعاطف
معه بعد الاقتتال امره ان يتراجع عن كلامه ولايعود اليهن فى عودته
الى وحدته غضب زياده مستنكرا كلام والده..وحمله نتاج تربيته له
وشهادة البلد برجولته واحترام كلمته وانه اكبر من ان يكون مسحور
شارحا له عدم موافقة والدتها الا بعد موافقة اهلى ومرحبين ايضا
كم ان والدتها تفضل زواجها من شاسويسى من اهل البلد يساعدها بيد انها لبت مناشدة ابنتها وهى بتلاتين راجل بشهادة
الجميع ترك الاب ابنه  ومن ثم قطع النقاش لاعنا الحرب الذى تسبب
فى كل ما اعده لنجله ويده اليمنى ساعات والاب يتجنب الحديث
وفى المساء كانت شقيقته وخطيبها شكلوا خط دفاع عن زياده مؤيدين
رغبته ورجولته كما طلب خطيب شقيقته للتدخل لما له تأثير على والد
زياده وقد انصاع للامر عندما رأى اصرار الجميع وتعهد زياده انه
سوف يفتتح فرع اخر لتجارتهم فى السويس وقبل اليوم الاخير
كانت الاسره جميعا فى السويس استقبلت ام فايزه القادمين بترحاب
التف رجال المقاومه حول الاسرتين وقدمزفرقة السمسميه عرضا
ادهش اسرة زياده انفرجت الاصارير ابتهاجا قضوا الليل حتى الصباح
فى هرج ورقص مع شواء اللحمظوتوزيع الشربات وعلى تحديد
موعد للشبكه وعقد القران فى خلال شهر فى الصباح اتجه زياد الى
وحدته مع اندهاش الرفاقحتى قص عليهم ماتم وانه كسب هذه
المعمعه والحفل سوف يكون فى السويس مع تعهد الجمع ليكون
زواج الانتصارات  والبفيه تاتى

0
مساحة حرة
146284
جميع الحقوق محفوظة © 2020 - جريدة شباب مصر