الأربعاء 21 أغسطس 2019 م 8:08 صـ 19 ذو الحجة 1440 هـ
الرئيسية | أراء وكتاب

غضب شعبى فى مصر بسبب تنازل السيسى عن اخطر سلاح

2019-05-13 22:02:27
باسم حمادة

 
أما آن الآوان أن تكون جمارك مصر سلاح في يد السيد الرئيس ... أما آن الأوان أن ننتبه الي أن أخطر أنواع الحروب هي الحروب الاقتصادية ... وأن أبشع أنواع الهزائم هي الهزائم التجارية ... وأن الانتصار الحقيقي لا يأتي ولا يتأتي إلا بالعلم ... وليس بأي سلاح آخر ... أما أن الأوان الي أن ننتبه الي خطورة سلاح التعريفة الجمركية ... وأنها ليست مجرد جدول ميت مدون به فئات ضريبة علي الأصناف المدونة فيه !!!
أما آن الأوان أن نفهم أن الجمارك المصرية هي أهم وأخطر الجبهات علي المستوي الأمني والاقتصادي ... وأن الجمركيين هم جيش مصر الاقتصادي الأول وان بيدهم وحدهم دفة اقتصاد الوطن وهم حماة أمنه التجاري والاقتصادي ... ويجب أن تتبوء مكانتها بين أجهزة الدولة المختلفة كما هو الحال في باقي دول العالم ... وأنه يجب لهذا الكيان أن يكون هيئة مستقلة تحت تصرف القيادة السياسية مباشرة ... باعتبارها سلاحه الاقتصادي الاقوي ... وليس مجرد مصلحة جباية تابعة لوزارة الخزانة !!!!! الرابط المرفق يشرح خطورة سلاح التعريفة الجمركية وتطبيقاتها كنوع من أنواع الأسلحة المستخدم في أعتى الحروب بين أقطاب اقتصاد العالم .


جدير يالذكران بكين ترد على ترامب وتستهدف بضائع أمريكية بـ 60 مليار دولار
دخلت الحرب التجارية بين بكين وواشنطن فصلا جديدا، حيث أعلنت الصين اليوم أنها تعتزم فرض رسوم جمركية جديدة على بضائع أمريكية، وذلك بعد تحذيرات أطلقها الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب.
وأعلنت وزارة المالية الصينية، أنها تخطط لفرض رسوم جمركية على بضائع أمريكية بقيمة 60 مليار دولار، ابتداء من مطلع يونيو المقبل.
وتأتي الخطوة الصينية ردا على رفع إدارة ترامب الرسوم الجمركية من 10% إلى 25% على منتجات صينية بقيمة 200 مليار دولار، ودخلت الإجراءات الجديدة حيز التنفيذ الجمعة الماضية.
كما جاءت خطوة بكين رغم تحذير ترامب الصين من مغبة الرد على زيادة الرسوم الجمركية، وقال في تغريدة نشرها اليوم إن المستهلكين الأمريكيين لن يدفعوا مقابل أي زيادة في الرسوم الجمركية.

0
أراء وكتاب
147376
جميع الحقوق محفوظة © 2019 - جريدة شباب مصر