الجمعة 18 أكتوبر 2019 م 7:30 صـ 18 صفر 1441 هـ
الرئيسية | كتاب شباب مصر

السادس من أكتوبر يوم عزة العرب

2019-10-04 09:49:18
أحمد نظيم

 
يجئ يوم السادس من أكتوبر كل عام علينا بالسعادة والبهجة والسرور بعدما استعادت قواتنا المسلحة عزة الأمة العربية الإسلامية والشعب المصرى، تلك العزة التى حاول العدو الغاصب أن ينال منها ولكن أنَّاله هذا ؟! فلدينا درع منيع يزود عن وطنه ويدافع عنه آناء الليل وأطراف النهار ، إن ملحمة السادس من أكتوبر حقيقة جسدها الجيش المصرى ،فبعد خمسة أعوام من احتلال العدو لأرض سيناء وظن العدو اللعين أنه قادر على الاستمرار فى احتلال الأرض هيهات لقد كان التخطيط والاستعداد للثأر يسير على قدم وساق لكسر غطرسة العدو ، فتزخر قواتنا المسلحة بعقول قادتها أصحاب الفكر الاستراتيجى اللذين وضعوا خطة محكمة دمروا بها أسطورة الجيش الذى لا يقهر ، فدمر خط بارليف الذى ظن العدو أنه مانعه وحاميه من أسودنا لقد دمره الجيش المصرى وجعله وكأنه خط من الغبار أزالته عاصفة جنودنا فما تركت منه إلا بقايا لتكون شاهدة على جسارة الشعب والجيش وقوته ، لقد تضافرت الأسلحة المصرية بتنوعها لتصنع الملحمة التى مازالت تدرس فى الأكاديميات العسكرية والمعاهد الاستراتيجية ليتعلم منها الجسارة والشجاعة والفداء .
__ إن يوم السادس من أكتوبر ننتظره كل عام لنعتبر من ماضينا حتى لا نكرر أخطاءنا ولنعد العدة لأى محاولة غادرة قد يصاب بها الشعب وهو يوم الأمل لأوطاننا لنحقق ما تصبو إليه نفوسنا من طموحاتنا التى طال انتظارها و آن وقت تحقيقها .
- قادتنا نثق فى قدراتكم على حماية الأوطان والجيش المصرى نجدد العهد دائما معكم على أننا جميعا فداء لأوطاننا فحياتنا ودماءنا نحملها فداء لأرضنا وكرامتنا .
- إن يوم السادس من أكتوبر لهو يوم مجيد فى تاريخ بلادنا سيتوقف التاريخ أمامه طويلا للدرس وأخذ العبر من بطولاته ، إن هذا اليوم حطم العدو تحطيما شديدا قضى على كرامته و أذل قوته وأنهى وجوده وأباد عزته لقد جعلناهم كالنساء يبكون وسيظلوا طالما أن لدينا جيشا قادرا بقوة من الله وفضل على حماية الأوطان .
- القادة اليوم لقد تحملتم مسئولية حماية الأوطان و أنتم جديرون بحمايته وقيادته سدد الله خطاكم لبناء الدولة و إعدادها لمواجهة أعدائها على الرغم من الظروف الاستثنائية التى تمر بها منطقة الشرق الأوسط من صراعات طاحنة عصفت بهم وكان المراد من ورائها مصر ولكن الله سلم .
- فهى حرب بمسميات جديدة ، ولكنكم استطعتم فضح أكاذيبهم ودحرهم وإبعادهم عن مصر رغم محاولاتهم التى لا تهدأ .
- أبناء الشعب المصرى تعلموا من يوم السادس من أكتوبر دروسا تعينكم على الاصطفاف وراء قادتكم لحماية بلادكم ولا تنساقوا وراء المارقين المريدين هدم الأوطان .
- حمى الله مصر شعبا وجيشا وقيادة .

0
كتاب شباب مصر
150120
جميع الحقوق محفوظة © 2019 - جريدة شباب مصر