الثلاثاء 12 نوفمبر 2019 م 12:38 مـ 14 ربيع أول 1441 هـ
الرئيسية | مساحة حرة

لماذا تعطي غرامة على الوزن الزائد في المطارات ؟

2019-10-13 12:35:03
المتنبئ الجوي كرار الغزالي

 
تزايد درجات الحرارة تفرض القيود على وزن الإقلاع للطائرات وان تزايد درجات الحرارة يؤثر على أداء الإقلاع للطائرات مع التأثيرات المحتملة على تكاليف شركات الطيران تؤثر درجات الحرارة المرتفعة في الهواء على فيزياء تحليق الطائرات مما يعني أن أداء إقلاع الطائرة يمكن أن يضعف في الأيام الحارة. وتتأثر كمية الرفع التي يولدها جناح الطائرة بكثافة الهواء. وتعتمد كثافة الهواء بدورها في الغالب على درجة حرارة الهواء وارتفاعه وان درجات الحرارة المرتفعة تقلل الكثافة وكلما قلت كثافة الهواء ولذلك يجب أن تنطلق الطائرة بشكل أسرع لإنتاج ما يكفي من الرفع للإقلاع كما يتطلب الأمر مدرجًا أكبر للوصول إلى سرعة أعلى واعتمادًا على طول مدرج المطار قد تواجه بعض الطائرات نفاد المساحة قبل الوصول إلى السرعة الكافية وعند حدوث ذلك فإن الخيار الفوري الوحيد هو تقليل وزن الطائرة لخفض سرعة الإقلاع المطلوبة وتحدث قيود الوزن الآن خاصةً في الأماكن الساخنة وفي المطارات ذات الممرات القصيرة عادة ما تكون كمية البضائع والركاب والوقود التي يجب إزالتها للسماح بالإقلاع صغيرة ما بين 0.5 في المائة و 4 في المائة من إجمالي الحمولة. عندما تضاف هذه القيود عبر نظام النقل الجوي العالمي يمكن أن تكون التكاليف كبيرة . إن حمل جزء بسيط فقط من نسبة أقل من الركاب أو أقل من البضائع يمكن أن يضيف ما يصل إلى ملايين الدولارات من العائدات المفقودة لشركة طيران على مدار سنوات من التشغيل. وهذا يجعل قيود الوزن الصغيرة مصدر قلق في هذه الصناعة شديدة التنافسية والمحسّنة. قد تؤثر هذه الحدود بشكل غير متناسب على الرحلات الطويلة التي تتطلب حمولات وقود كبيرة وغالبًا ما تقلع بالقرب من أقصى أوزانها. هناك طرق تمكن شركات الطيران من تخفيف قيود الوزن المتزايدة. الأكثر جدوى هو إعادة جدولة بعض الرحلات الجوية إلى ساعات أكثر برودة في اليوم .

0
مساحة حرة
150231
جميع الحقوق محفوظة © 2019 - جريدة شباب مصر