الثلاثاء 19 نوفمبر 2019 م 11:47 صـ 21 ربيع أول 1441 هـ
الرئيسية | منوعات

أكبر تسوية انفصال فى تاريخ بريطانيا بـ 450 مليون استرلينى

2019-10-22 06:25:46

تستعد ربة منزل للقتال من أجل الحصول على حوالي 450 مليون جنيه استرليني المستحقة لها من قبل زوجها السابق الملياردير الروسي فرخاد أحمدوف، بعد معركة قانونية استمرت لمدة ثلاث سنوات ولم تحصل منها إلا على 5 ملايين فقط فى معركة تعد الأكبر فى تاريخ المحاكم البريطانية فيما يتعلق بتسويات الطلاق .

وحصلت تاتيانا أحمدوف، وهي في الأربعينيات من عمرها، على 41.5 % من حصة رجل الأعمال فرخاد أحمدوف البالغة 1 مليار جنيه إسترليني من قاض محكمة الطلاق البريطانية في أواخر عام 2016، وفقا لصحيفة ديلى ميل البريطانية.

وقال القاضي هادون ، الذي حكم فى القضية في إحدى محاكمات شعبة الأسرة بالمحكمة العليا في لندن، إنه يتعين على السيدة أحمدوف أن تحصل على453 مليون جنيه إسترليني، لكن ما وصلها حقيقة من هذا المبلغ فقط 5 ملايين جنيه إسترلينى.

واتخذت أحمدوف خطوات لتجميد الأصول وبدأت الإجراءات القانونية في إنجلترا وخارجها، وقضى القاضي هادون، بضرورة كتابة يخت رجل الأعمال أحمدوف والبالغة قيمته 346 مليون جنيه إسترليني، باسم زوجته السابقة.

وتم تعيين قاضى في لندن لتحليل المرحلة الأخيرة من التقاضي في جلسة أخرى المقرر عقدها في أوائل نوفمبر.

وكشفت ديلى ميل أنه تم رفض محاولة إيصال المستندات لمكتب رجل الأعمال فى موسكو، ويعتقد أن هذه القضية، تعتبر أكبر قيمة لتسوية طلاق فى تاريخ المحاكم البريطانية.

0
منوعات
150343
جميع الحقوق محفوظة © 2019 - جريدة شباب مصر