الثلاثاء 12 نوفمبر 2019 م 12:34 مـ 14 ربيع أول 1441 هـ

مراكش مدينة البهجة والجمال, في فرجة استثمار العدالة

2019-10-22 17:37:16
طيرا الحنفي


مراكش الحمراء
على غرار مؤتمر
التجارة العالمية
الحال محل
نظام التعرفة
الجمركية الغات
المنعقد بها
سنة1994
تحولت مجددا
الى رباع
الاحتفاءبتلاحم
الاستثمار والعدالة
فابان القضاة
المجتمعون هناك
على حسهم
الانساني الذواق
وترى جميلات
القضاء
كانهن في
احدى حفلات
الدف الاندلسي
لاشعار ابن الاحنف
او اندلسيات فيروز
التي تذكر
بان كل السيوف
قواطع ان جردت
من غمدها
وحد لحظ الجميل
حسام قاطع
في غمده
فالعدالة
بقضاتها ومن جهة
واحدة
دون حضور
اصحاب المتعددات
الجنسيات
والمشاريع والاعمال
تقرا مع المال
انه ان شاء
فهو محكم
كما جرت
العادة
لانه الحكيم
المرسل
الذي منعه
النحويون العرب
من الصرف
فذو المال
مثل فوك واخوك
وحموك وابوك
ممنوع من الصرف
في عرف فلسفة
اللغويين
كل الرسائل
والتدخلات والتوصيات
تؤكدان الاستثمار
ينتعش في
ظل الحرية
والخصخصة المعولمة
والخدمات السيارة
الالة القانونية
بقبائل امانها
القانوني التشريعي
والقضائي
والمجتمعي
تركز على
استثمار
الانسان للانسان
عوضا عن الهيمنة
والاستغلال
وعلى تطويع
المجال
وتوسيع رقعته
لانتعاش الاقتصاد اكثر
العدالة جربت
مختلف المعالجات
الاسرية والمشروعاتية
كما جربت الدول
الاقتصاديات الافقية
والعمودية
لعل وعسى
ان يطمئن الانسان
ويحل الرضى
بديلا عن النفور
والوصال
بديلا عن الهجر
فالعدالة والاستثمار
موضوع كلاسيكي
وانعاشه حاليا
فلاجل تسهيل
الانتقال السلس
للمجتمعات
من الشيخوخة
للتشبيب
لتستمر الحياة
كما كانت
على الدوام
الى الابد
على قاعدة
ان ليس للانسان
الا ما سعى
وان سعيه
سوف يرى

150364
جميع الحقوق محفوظة © 2019 - جريدة شباب مصر