الأحد 17 أكتوبر 2021 م 2:16 مـ 10 ربيع أول 1443 هـ
الرئيسية | علوم وصحة

أحدث تقنيات صناعة الالعاب اون لاين في 2020

2020-04-13 15:33:17

عالم الألعاب عبر الإنترنت يحظى بشعبية كبيرة، حيث يقدم مطوري الألعاب والقائمين على الصناعة، الآلاف من الألعاب المختلفة للاعبين طوال الوقت، ويعد المصدر الرئيسي لحماس اللاعبين، اعتماد هذه الألعاب المستمر على أحدث التقنيات، مما يعني أن الألعاب وتجربة اللاعب على الإنترنت تتحسن باستمرار.
و في عام 2020، يتوقع الاعبين مستقبل مذهل لجودة ألعابهم المفضلة، من خلال مجموعة من التقنيات المختلفة والجديدة، و فيما يلي سوف نسلط الضوء على أحدث تقنيات صناعة الالعاب اون لاين، والتقنيات الجديدة التي سوف يتم تدعيم الصناعة بها.

جودة الرسومات

في حقيقة الأمر لم تكن الرسومات على الكثير من الألعاب عبر الإنترنت رائعة بدرجة كبيرة في الماضي، ويمكن أن تفسد جودة الرسومات السيئة بسهولة لعبة رائعة أخرى، في الوقت الحالي، زاد مطورو الألعاب جودة لعبتهم، حيث أصبحت الرسومات الآن أكثر تعبيرا وواقعية مما كانت عليه في السنوات الماضية.

ومن المقرر أن يستمر تحسين الرسومات في عام 2020، وطالما يعمل مجتمع الألعاب عبر الإنترنت بشكل دائم لمواكبة منافسيه، لذا نأمل أن نتوقع بعض الأشياء الرائعة جدا من التحديثات والإصدارات الجديدة هذا العام.

تقنية VR و AR المتقدمة

ستؤثر تقنية الواقع الافتراضي والمعزز على كل شيء في المستقبل بما في ذلك ألعاب الفيديو، ويمكن لهذه التقنيات تحويل تجربة اللعب الخاصة بك إلى تجربة أكثر إثارة وواقعية، وبدأت يتم اعتمادها على نطاق واسع من قبل مجموعة كاملة من الألعاب المختلفة على الإنترنت.

وسيتم تشغيل الألعاب عبر صناعة ألعاب الفيديو على رأسها من خلال تقنية VR و AR ، والألعاب الموجودة في عالم الكازينو عبر الإنترنت.
و يمكن للواقع الافتراضي تحويل أي مساحة إلى عالم آخر، وقد ظهر ذلك بالفعل في ألعاب مثل Pokémon-Go، و ستستفيد الكازينوهات عبر الإنترنت أيضًا من هذه المساحة، وكان ذلك له تأثير على الكازينوهات الواقعية.

ألعاب المحمول

تعد الألعاب المحمولة واحدة من أكثر الأشكال المنتشرة في الآونة الاخيرة في صناعة الألعاب بشكل عام وصناعة الكازينو الحالية بشكل خاص، حيث توفر مواقع كازينو اونلاين، ألعاب الكازينو المحمولة للاعبين إمكانية لعب ألعاب الكازينو أثناء التنقل، كما أنها توفر عدد مختلف من الخدمات مثل الخدمات المصرفية عبر الهاتف المحمول حيث يمكن للاعبين إجراء المعاملات المطلوبة بنقرات قليلة.

ومن التقنيات الجديدة المتوقع تغييرها في عالم الالعاب، إمكانية التعرف على الوجه، حيث سوف يمكن استخدام التعرف على الوجه والمسح ثلاثي الأبعاد لإنشاء نسخة افتراضية من الشخص، و يمكن أن يكون للصورة الرمزية التي تم إنشاؤها تقريباً نفس وجه المستخدم تقريباً، ويمكن استخدامها لإنشاء ألعاب أكثر كثافة.

بالاضافة الى التعرف على الصوت، حيث يمكن أن يمهد الطريق للسيطرة على اللعبة فقط باستخدام المدخلات الصوتية، و يمكن أن تكون ثورة في صناعة الألعاب، حيث يمكنها إنشاء خيارات وميزات متعددة يمكن استخدامها بشكل فعال من قبل اللاعبين للحصول على تجربة لعب أفضل.

تكنولوجيا الجيل الخامس

ستفوق سرعات التنزيل الخاصة بالألعاب معظم الموديلات القديمة، وستكون أسرع عشر مرات تقريباً من سرعات 4G الحالية، و لن تقدم شبكة 5G للمستخدمين الإنترنت عبر الهاتف المحمول بشكل أسرع فحسب، بل ستؤدي أيضاً إلى شبكات أقل ازدحاماً، و كل هذا يعني أن الألعاب عبر الإنترنت ستصبح أكثر سهولة في الوصول إليها، وسيكون وقت تنزيل اللعبة أسرع بكثير.

وتجدر الاشارة الى أن الألعاب الجديدة عبر الإنترنت تستهلك الكثير من الإنترنت، مما يعني أنه بالنسبة لمعظم اللاعبين عبر الإنترنت، يتعين عليهم الانتظار حتى يتم الاتصال بشبكة Wi-Fi قبل أن يتمكنوا من تنزيل هذه الأنواع من الألعاب وتشغيلها، حيث 4G ليست سريعة بما يكفي، ويمكن أن يقترب وقت التنزيل من شحن بطارية هاتفك مع بعض هذه الألعاب.

0
علوم وصحة
150907
جميع الحقوق محفوظة © 2021 - جريدة شباب مصر