الإثنين 30 مارس 2020 م 10:25 صـ 5 شعبان 1441 هـ
الرئيسية | كتاب شباب مصر

الثقة و الإيمان بالله

2020-02-06 13:07:10
د/ أحمد محمد عبدالعال

إن الحمد لله نحمده تعالى نستعين به ونستهديه و نستغفره أما بعد ..السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
أعزائي القراء حفظكم الله ما ساسرده اليوم قصة بسيطه، نموذج بسيط، تدور القصة عن شاب واجهه الكثير من العقبات كعادة الشباب لكن التعامل مع بعضنا فى مواجهه ازماته منا من تقضي على دوافعه ومنا من تصيبه باليأس والإحباط و قد تصل إلى الانتحار.
كل هذا بسبب الوازع الديني الضعيف لدي البعض.
أما اليقين بالله والثقة بأن لا يصيبنا إلا ما كتب الله لنا.هناك العديد من الناس تتغير و تتجبر بمجرد اعتلاء منصب معين يتيح له القدرة والسيطرة المؤقته لأن السلطه لا تدوم والعمر لا يطول وكما تدين تدان.
شاب عاني الامرين بدايه من دراسته فى الجامعه و مرورا بتحطيم إحدى أحلامه و تسلط شخص جعله يبدأ دراسته فى الماجيستير من الصفر بعدما انتهي من كتابه رسالته واجبره لمساعدة عربي للانتهاء من دراسته وبعد ذلك ألغي تسجيله و جعله يبدأ من بدايه المرحله. حكايه تتكرر كثيرا لكن التعامل مختلف وعظيم.بالفعل بدأ من الصفر مرة أخرى اي انه عمل رسالتين ماجستير ولكن التحدى الذى جعله نصب عينه إثبات أولا انه عقليه قويه عمل 4 أبحاث علميه و عمل رسالة قويه بشهادة مشرفيه ومحكمي الرسالة على الرغم انه فى اول رسالة عمل بحثين، ده اول تحدى من بحثين فى رسالة إلى 4 فى أخرى باختلاف نقطه العمل.
التحدي الآخر واجهه العديد من العقبات وظل عام ونصف لايستطيع تسجيل الدكتوراة لمجرد تعنت مشرفه الأول وملاحقته.
فى هذه الفترة صبر بل وعمل كتابين نشرهم فى ألمانيا فى أقوى دار النشر المصنفة عالميا.
https://www.researchgate.net/profile/A_M_Abdallah?ev=hdr_xprf
و مازال يمني النفس ويكافح للوصول إلى أقصي الدرجات علميا ليثبت لنفسه و لكل زملائه أن الكبوة لابد أن تقوي ولا تضعف.
وهناك النماذج الكثيرة الأخرى وكل تعامل مختلف على حسب العقليه.
أخيرا وليس اخرا نحمد الله على عونه وكرمه ووفقا الله جميعا.

0
كتاب شباب مصر
151794
جميع الحقوق محفوظة © 2020 - جريدة شباب مصر