الأحد 24 يناير 2021 م 9:41 صـ 10 جمادى آخر 1442 هـ
الرئيسية | المحطة الأخيرة

صائدوا الكنوز يستخرجون مجوهرات وقنابل من الممرات المائية البريطانية

2020-10-14 17:55:44

كشف اثنين من صائدى الكنوز أغرب ما استخرجوه بالممرات المائية في بريطانيا، التي ضمت يد اصطناعية ومجوهرات بمئات الجنيهات الإسترلينية وأسلحة متنوعة تتراوح من كرات المدفع من العصور الوسطى إلى البنادق والقنابل اليدوية.

وذكرت جريدة الديلى ميل البريطانية، أن كلا من نايجل لامفورد وجيم نورتون يقضيان عطلات نهاية الأسبوع في إلقاء مغناطيس قوي بالحبال في الأنهار والقنوات لاستخراج الأشياء المعدنية التي ربما كانت موجودة منذ قرون.

وأمضى الصيادون بالأمس 4 ساعات في الجرف عبر قناة ريجنت في لندن ، واكتشفوا ثلاث دراجات نارية وخمس دراجات وثلاث عربات تسوق وسكين ومجوهرات من الذهب تبلغ قيمتها بضع مئات من الجنيهات.

وكشف لامفورد ، 49 عامًا ، أنه اعتقد ذات مرة أنه اصطاد يدًا بشرية ، ليكتشف أنها كانت طرفًا صناعيًا، قال: "لقد كان مقلقًا للغاية أن أشاهد الأصابع تخرج من الماء"، وقام بتسليم الاكتشاف إلى الشرطة ، التي أدركت أنه كان طرفًا صناعيًا، وأضاف :"كل شيء له قصة لكنك لن تعرف أبدًا ما هي تلك القصة".

وأضاف :"أنا لا أبيع أي شيء أبدًا ، وأعطي كل شيء للمتاحف وأشياء من هذا القبيل ، لأنه تاريخ ، ويحتاج إلى الحفاظ عليه".

واجتذبت مقاطع الفيديو للامفورد على موقع يوتيوب ما يقرب من 29 ألف مشترك بالإضافة، وقال نورتون ، من جنوب لندن ، إنه دخل يصطاد بالمغناطيس كبديل للذهاب إلى صالة الألعاب الرياضية عندما أغلقت مراكز الترفيه أثناء إغلاق كورونا.

وقال الشاب البالغ من العمر 32 عامًا، الذي كان يرتدي قفازات سميكة: "بعض الأشياء يمكن أن تكون تاريخية ، وبعض الأشياء يمكن أن تكون ثقيلة جدًا أيضًا - وخطيرة.يمكن أن تكون متفجرة أو حادة"، وأضاف :" إن جامعي الخردة المعدنية يأخذون معظم اكتشافاتهم ويتم فحص العناصر المشبوهة من قبل الشرطة".

 

0
المحطة الأخيرة
154953
جميع الحقوق محفوظة © 2021 - جريدة شباب مصر