الجمعة 04 ديسمبر 2020 م 9:29 صـ 18 ربيع آخر 1442 هـ

شقاوة طفل تقضي على حياته داخل غرفة ملابس

2020-10-14 17:56:13

كانت تكلفة اللعب بشكل متهور هي نهاية حياة طفل في الـ 9 من عمره، عندما قام بتسلق وحدات الخزانة في غرفة تغيير الملابس، حتى سقط على الأرض فاقدًا للنطق والحركة وحياته حيث توفي على الفور.

كان "ليو لطيفي" البالغ من العمر تسعة أعوام ، قد ذهب إلى نادي السباحة بعد المدرسة، وكان في غرفة تغيير الملابس مع صديق من نفس العمر بينما كان والده يشاهد شقيقه الأصغر في تمرين السباحة، بحسب ما نشرت صحيفة "ديلي ميرور" البريطانية.

وأخبر الصديق الشرطة ، أن "ليو" كان يتسلق وحدة الخزانة عندما سقط على المقعد واصطدمت رأسه، تم استدعاء خدمات الطوارئ لكنه توفي على الفور، وسُجل سبب وفاته على أنه إصابة خطيرة في الرأس.

وأكمل صديق الطفل إن ليو كان يتسلق الخزائن فيما كان هو في أسفل الخزانات، وكان الاثنان فقط في الغرفة، وأضاف:"كان ليو قد وصل إلى منتصف الخزانات، وكنا نتحدث ثم شعرت أنه يميل للخلف وقفزت إلى جانبه".

وقال"حاول وضع قدم واحدة على الأرض لكنه لم يستطع ، ثم اصطدم رأسه بالمقعد"، وأوضح الطفل إنه لا يعتقد أن ليو وصل إلى قمة الخزائن من قبل ، مضيفًا: "هذه هي المرة الأولى التي رأيته فيها يتسلق الخزائن".

فيما أوضح "سافرون تورنيل" مفتش إدارة الصحة والسلامة ، إن وحدة الخزانة يبلغ ارتفاعها 1.8 مترًا وعرضها 1.5 مترًا وعمقها حوالي نصف متر.

154954
جميع الحقوق محفوظة © 2020 - جريدة شباب مصر