الإثنين 24 يناير 2022 م 11:30 مـ 20 جمادى آخر 1443 هـ

تعلمت من جائحة الكورونا ...

2020-10-19 14:06:05
مروة مصطفي حسونة

تعلمت ......
تعلمت أن أفكر دائماً في نعم الله و أن أؤدي شكرها ، فأحياناً نألف النعمة و ننسي شكرها .
تعلمت أن الدنيا تتغير في لحظة و أن الله يبدل من حال إلي حال.
تعلمت أن لقائنا بأصدقائنا و عائلاتنا نعمة كبيرة لم نلقي لها بالاً ، فالإنسان كائن اجتماعي بطبعه لا يميل إلي العزلة إلي نادراً . فجائحة كورونا أجبرتنا علي التباعد الاجتماعي حتي لا نهلك أنفسنا و الآخرين .
تعلمت أن الدفنة العادية للموتي و إقامة الجنائز نعمة كبيرة ، فالمتوفي بكورونا لا يستطيع أحد الاقتراب من جسده و يكتب علي جثمانه ( احذر خطر الإصابة ) .
تعلمت أن نشكر الله علي نعمة المال الذي أحياناً لا نتوقع فقده . فلقد فقد الكثير من أرباب الأسر مصدر رزقهم بسبب هذه الجائحة .
تعلمت أن أعترف بقيمة المعلم ، فالتعليم عن بعد لن يغني عن التعليم بالقرب من المعلم في المدارس . فهي مصدر لتعليم الأخلاق و ليس العلم فقط .
تعلمت أن نقدر قيمة النوادي الرياضية في إخراج طاقة الأطفال و الشباب .
تعلمت تقدير أهمية دور العبادة .
تعلمت أن أفكر في ثقافة البدائل للبحث عن حل للمشاكل المختلفة.
تعلمت قيمة السفر بعد وقف الرحلات ، ففي السفر و الانتقال بين البلدان أهمية و منافع عديدة .
تعلمت قيمة الهوايات و أهميتها في إسعادنا و إخراجنا من همومنا . فالنفس يجب أن يكون لها شغف يساعدها علي التمسك بالحياة .
تعلمت أن أواجه مشكلاتي و ألا أهرب منها .
و أخيراً لقد أخذت عهداً علي نفسي أن أتعلم من كل شئ يمر علي ، سواء سلبي أم إيجابي ، سراء أم ضراء ، و أن أري ما بين السطور و أن أقرؤها جيداً .
فالحمد لله علي هذا الدرس .
فلنتعبر و لنتعظ من كل ما يمر علينا من أحداث . , أنت أيها القارئ العزيز عليك أيضاً أن تفكر فيما تعلمته .

155047
جميع الحقوق محفوظة © 2022 - جريدة شباب مصر