السبت 23 يناير 2021 م 8:36 صـ 9 جمادى آخر 1442 هـ
الرئيسية | أراء وكتاب

السيرة النبوية ورقات معدودة

2020-11-26 15:08:03
رياض عبدالله الزهراني

 لا يمكن لأي أمة أن تنهض ويعلو شأنها وهي تركض بعيداً عن تراثها وتاريخها، تهمله بحجة عدم صلاحيته للزمان والمكان، التاريخ والتراث صورة وهوية الشعوب التي لا تندثر ولا تزول تحتفظ به الأجيال وتتوارثه حتى وإن كانت هناك فترات ظُلم فيها ذلك التراث أو التاريخ بتهميشه أو بمحاولات تقزيمه أو تجاوزه بحجة أن الجميع يعلمه ولا داعي للتكرار وتسليط الضوء عليه.
من تراثنا وتاريخنا كعرب ومسلمين والذي نفخر به السيرة النبوية على صاحبها أفضل الصلاة والسلام، السيرة النبوية التي أُلفت فيها المؤلفات وأُقيمت لها المنتديات في سابق الأيام، تلك السيرة النبوية العطرة لم يعد لها أي وجود في مناهجنا التعليمية فهي ورقات معدودة لا ترقى للمستوى الثقافي والفكري والقيمة التاريخية لتلك السيرة فلماذا ذلك؟
أليست تلك السيرة جديرة بالتدريس والتعليم ففيها النضال الحقيقي والصبر والأخلاق الحسنة والقيمة الفكرية والحضارية للأمة الإسلامية بأكملها عربيةُ كانت أم أعجمية، أعتقد أن أي مجتمع لا يفتخر بتاريخه خصوصاً تاريخه القديم الذي نقله من مرحلةِ تاريخية وفكرية بائسة إلى مرحلة تاريخية وفكرية أكثر حيوية ونضوجاً وإنسانية مجتمع مريض متهالك لن يتقدم خطوة واحدة إلى الأمام.
سيرة النبي عليه الصلاة والسلام سيرة عطره مليئة بالدروس والعِبر لا ينقصها سوى التقديم الجيد وليس الاختصار أو الاقتصار على موقف نبوي واحد تقديمُ جيد لتواكب مستوى تفكير الجيل الجديد الذي وجد مفهوم وصورة الرمز والقدوة بمشاهير بينهم وبين مفهوم القدوة مسافة ضوئية هائلة فأخذوا يبحثون عن قدوات هشة صنعتها الظروف بقدرة قادر ! ..

0
أراء وكتاب
155887
جميع الحقوق محفوظة © 2021 - جريدة شباب مصر