الثلاثاء 02 مارس 2021 م 3:02 صـ 18 رجب 1442 هـ

وحدتي حريتي

2021-01-08 03:30:23
الدكتوره ريهام عاطف

في أحيانا كثيرة تكون الوحدة أوفي عهد
الوحدة لا تخون، لا تغدر، لا تكذب حتى ألمها لا يجرح
أتحدث عن الوحدة التي تختارها وليست تلك التي نرفضها
في أحيانا كثيرة يملأ صخب الحياة مشعارنا، فنختار الوحدة لفترة من الوقت حتى تصفى
وفي الوحدة نفضفض عما بداخلنا دون خشية أن يسمعنا أحد أو لا يسمعنا
نقول ما نشعر به دون تجميل
ونشعر بكل ما نفتقده في الزحام
ما أجمل الوحدة بعد يوم شاق تشتاق فيه النفس لخلوة مع نفسها
تتحدث بجرأة دون الخجل الذي يوارينا
لا تختبئ في وحدتنا عما نخجل منه في العلن
فأنا وأنتِ وأنت أحرارا في خلوتنا لا يملكنا سوى من سوانا
لا نخضع لمن يحكم علينا
لا نخاف أن يرجمنا أحدا بكلام في أوقات كثيرة حدته أحد من السيف
ضغوطات الحياة أودت بنا إلى طلب الوحدة
في أحيانا كثيرة أتوق إلى وحدتي التي فيها أرى من فارقني الحياة
في وحدتي هذه أسمع أصوات من اشتاقت لهم نفسي
أرى عيونا أحبتني بصدق وأسمع أصواتا نادتني بإخلاص
أقابل أرواحا نقية تخاطبني بحنية
في وحدتي أشعر باللذة، فلا وجود لمن يراقبني
في أحيانا كثيرة تصبح وحدتي رفيقتي، فلا أريد أنيس
في وحدتي حريتي وحريتي ملك لي
في وحدتي أنا الملك والقاضي والآمر والناهي
عن وحدتي لن أتخلى قط، فهى خير جليس وخير أنيس وأفضل الأفضلين
آه يا وحدتي، عشقتك، فأدمنتك، ولكني لازالت أنا مالكتك،
فأنا من تختار الوقت لكي تُخلَقي أنتِ
لكل شخص منا حياة وحياتي تكتمل عندما أخلق وحدتي

وحدتي حريتي

156506
جميع الحقوق محفوظة © 2021 - جريدة شباب مصر