الأربعاء 24 فبراير 2021 م 6:33 مـ 12 رجب 1442 هـ
الرئيسية | أقلام وإبداعات

ارتفاعا .. بهمزة الوصل

2021-01-13 09:50:48
سعيد مقدم أبو شروق

من الدّروس الّتي أقدّمها عبر الواتساب وعنوانها (معا نحو الإملاء الصّحيح)، أرسلتالمنشور رقم 11 والّذي يعلّمنا كيف نميّز همزة الوصل من القطع في الكلمات؛ وهذا نصّه:معا نحو الإملاء الصحيح...11
للتعرّف على كيفيّة كتابة همزة القطع، وهمزة الوصل،
ندخل حرف الواو على الكلمة فنعرف منها إن كانت همزة وصل، أو قطع.
أمثلة:
والفجر: دخلنا في نطق هذه الكلمة على نطق اللام مباشرة، أي الألف وصلت بين الواوواللام فلم تنطق، ولذا نكتبها همزة وصل.
وأيمن: نطقت هنا الهمزة وقطعت بين الواو والياء، ولذا نكتبها همزة قطع.وفي إملائنا الأخير كتب أحد الأصدقاء مفردة (ارتفاعا) بهمزة القطع، ثمّ قالإنّه أدخل الواو عليها وقرأها بهمزة قطع!
والصّحيح إنّ في كيفيّة تلفّظ المفردات، إمّا أن نتبع الفطرة السّليمة في الكلام، وإمّاأن نرى العرب كيف يقرأونها، أو أن نراجع الكتب الموثوقة لنتعرّف على إملائهاالصّحيح.
ولا يجوز أن نخرج من فطرتنا الطّبيعيّة السّليمة فنقرأ همزة الوصل بالقطع، ونقول مثلافي (وارزقوهم فيها واكسوهم) *وأرزقوهم فيها وأكسوهم!*
ثمّ نقول: أنا أحب أن أقرأها هكذا!وحين نبحث في القواميس العربيّة المعتبرة، نرى أن مفردة (ارتفاعا) لا تظهرلنا إلا بهمزة الوصل.
ولا ننسى طبعا، أنّ كثرة القراءة هي السّبيل الوحيد الّذي يرسخ الصّورة الصّحيحةللمفردات في الذّهن.
أمّا بالنّسبة إلى البعض الّذين لا يرون أيّ ضرورة في الالتزام بهمزة القطع والوصل،نقول:
تعتبر كتابة همزتي الوصل والقطع من إحدى القواعد الإملائيّة الضّروريّة في اللغةالعربيّة، وإنّ التّمييز بين هاتين الهمزتين أمر لا بدّ منه.
سعيد مقدم أبو شروق – الأهواز

0
أقلام وإبداعات
156593
جميع الحقوق محفوظة © 2021 - جريدة شباب مصر