الثلاثاء 17 مايو 2022 م 7:54 صـ 15 شوال 1443 هـ
الرئيسية | أراء وكتاب

عام الأحزان ..

الشيخ / سعد الفقي الشيخ / سعد الفقي
2013-06-01 20:37:43
الشيخ سعد الفقي

أيام قلائل .. وتمر الذكري الأولي لتولي الرئيس الدكتور / محمد مرسي زمام الأمور ..
عام مضي : نتمني الأيعود مرة أخري بمرارته ومآسيه وألا تشرق شمسه ... فقد كان عنوانه الأبرز ... الترسيخ للانقسام والإقصاء والتحقير والتكفير والتمكين وتخوين المخالفين .
عام مضي : أهدرت فيه كرامة المصريين داخلياً وخارجياً .. غاب فيه صوت العقل .. أصدقاء الأمس أصبحوا في نظر الإخوان ... هم الفلول وان كانوا منهم برءاء براءة الذئب من دم ابن يعقوب .. بل هم من خرجوا علي الشرعية ... الديمقراطية التي روجوا لها أصبحت بين عشية وضحاها حكراً عليهم وحرم منها الآخرون .
عام مضي : تعرضت فيه مصر لحالة من التهاوي وهزات عنيفة .. وعلاقات متوترة مع كثير من الدول العربية والإسلامية ... والإفريقية .. كثمرة طبيعية لسياسة الانفراد والعجز .. عن قراءة مفردات السياسة في الماضي والحاضر .. والانفراد بالرأي حتي في اخطر القضايا القومية والإستراتيجية .
عام مضي : قتل فيه من قتل من الشباب وأصيب فيه من أصيب والفاعل علي الدوام مجهول .. ومازال الجناة يرتعون ويلعبون .. ثم يقولون أنهم الطرف الثالث .. ونقول أنهم يعرفونهم ... إنها النيران الصديقة .
عام مضي : ومازالت الحالة الأمنية علي حالها الذي لا يسر عدواً ولا حبيباً .. الاختطاف يحدث جهاراً نهاراً .. الناس لايأمنون علي أنفسهم .. وأولادهم وأموالهم .
عام مضي : ساءت فيه كل المؤسسات والهيئات كثمرة طبيعية لحالة التمكين التي فرضوها ... مما أصابها بالترهل والتلاشي .
عام مضي : ومازال الرئيس ومن حوله يمطروننا أن السماء حتماً ستمطر ذهباً .. وأن الخير قادم لامحالة .. وأن ماهو قادم خير مما مضي .. فقط ليس مطلوباً منا إلا المزيد من الصبر وربط الأحزمة .
عام مضي : قاموا فيه بتقويض كل مؤسسات الدولة ومازالت المؤامرة مستمرة ... ومازال المتفرجون في مقاعدهم ينتظرون ماهو قادم .
عام مضي : قدموا فيه النطيحة والمتردية وماأكل السبع .. أطاحوا بالشرفاء .. دون جرم ارتكبوه ...وربما كانت جريمتهم .. أنهم رفضوا الاندماج في سياساتهم العرجاء وخططهم التي هي أبعد ماتكون عن العلم ومبادئ السياسة ..
عام مضي : انقلب فيه الإخوان علي الجميع حتي ذوو ألقربي لم يرحموهم ... بل وأسقطوهم من كل مشاريعهم المستقبلية .. ألم يتعمدوا اهانه حزب النور برموزه وقياداته .
عام مضي : والعمل يجري علي قدم وساق لتفكيك كل أوصال الدولة ... بسبب وبدون .. وعندما تسألهم .. ماذا تفعلون .يقسمون بأغلظ الأيمان .. أنهم مافعلوا شيئاً ... انه التطهير الذي يفتقد إلي العدالة ..
عام مضي : تعاملوا فيه مع خصومهم بكل الحروب القذرة .. التنكيل والضرب والقتل وتشويه سمعتهم والنيل من أعراضهم وتلفيق القضايا ..
عام مضي : كشروا فيه عن أنيابهم ... وأصابهم الاستعلاء والاستكبار والغرور .
عام مضي :خسر فيه الإخوان كل المتعاطفين تقريباً ..وأصبحوا وحدهم في الشارع ينعون حظهم العثر .. وينتظرون مصيرهم المحتوم والمكتوب والمقدور ... لم تغني عنهم زجاجات الزيت .. ولا عبوات السكر .. ولا الجنيهات الزهيدة التي وزعوها .. علي المساكين والفقراء ..
عام مضي : قدموا فيه الصورة السيئة للإسلام الذي هو دين الرحمة والعدل والمساواة .
عام مضي : لم تتحقق فيه الحرية ولا العدالة ولا لقمة العيش التي قامت من أجلها ثورة 25 يناير 2011 .
عام مضي : انتهكت فيه المقدسات ولم نري صوتاً لمن أسمعونا علي القدس رايحين شهداء بالملايين ..وكانت مليونياتهم الأخيرة أمام الجامع الأزهر التي كشفت عن حالة الترهل التي أصابت القرار المصري في عهدهم .
عام مضي : من الهم والحزن أصابنا جميعاً .. فقدنا فيه الأمن بمفرداته ومعانيه .. وفقدنا فيه الحد الأدنى للمعيشة بعدما تلاعبوا بمشاعرنا وعقولنا ...
عام مضي : استفاق فيه من كانوا يسمونهم بحزب الكنية .. فالكلمة الأن لهم . وان تناساهم الجميع .. هؤلاء لايتلقون تعليماتهم من أمريكا .. ولا من جبهة الإنقاذ ... ليسوا ذيولاً لتمرد أو امتداداً لتجرد .. إنهم فعلاً من أصابهم القرح تلو القرح .. فالخلاص علي أيديهم وحدهم ... وان غداً لناظره قريب ..
 

0
أراء وكتاب
5740
جميع الحقوق محفوظة © 2022 - جريدة شباب مصر