GO MOBILE version!
فبراير2320161:32:14 مـجمادى أول141437
الدكتوره ريهام عاطف ـ هجرة غير مشروعة
الدكتوره ريهام عاطف ـ هجرة غير مشروعة
فبراير2320161:32:14 مـجمادى أول141437
منذ: 4 سنوات, 5 شهور, 14 أيام, 55 دقائق, 34 ثانية

موضوعنا اليوم عن الهجرة التي يطلقون عليها هجرة غير مشروعة ولكن قبل أن أحدثكم عن رأيي في هذا الشأن، دعونا نُعًرف سريعاً الهجرة و أن نشير إلى بعض الأسباب التي تستدعي الهجرة.
إن الهجرة هى انتقال شخص أو عدة أفراد من مكان إلى مكان آخر من أجل مستوى معيشي أفضل بغرض الإقامة لفترة طويلة في ذلك المكان.وهناك أسباب عديدة منها ما يلي: البحث عن الرزق، اللجوء السياسي، اللجوء الديني، الحروب، المناخ، إلى آخره. فإن تعددت الأسباب، يظل الهدف واحد وهو البحث عن حياة تحقق الأمن والأمان للشخص نفسه ولعائلته.
اصبحت الدول المتقدمة في يومنا هذا هى قبلة المهاجرين بينما تراهم هذه الدول كافرين وذلك لأنهم دخلوها مخالفين أى دون الحصول على تأشيرة. إنها حقاً لمهزلة!!!
ألا تستطيع أن تدرك هذه الدول لماذا يضحي المهاجر بنفسه ويهاجر؟ لماذا يهاجر حاملاً كفنه؟ لقد أصبحت فكرة الموت لدى المهاجرأخف وطأة من حياته كإنسان في بلده... أليس حق الإنسان أن يبحث عماهو فضل و أرقى؟أليس حق هذا الإنسان أن يذهب أينما أراد؟ أم أننا كتب علينا المكوث في أماكننا حتى الممات؟
لقد كان الإنسان البدائي فيالعصور القديمة يهاجر من مكان إلى آخر بحثاً عن مكان ذو طبيعة توفر له احتياجاته و موارد رزقه. لقد علمنا أن الإنسان في العصور القديمة كان قاسياً ولكني لم أعدأرى من هو أشد قسوة من إنسان اليوم. إنه حقاً لشيء يخجل؛ من المفترض أنه مع التقدم يزداد تحضر الإنسان ومع التحضر يتحرر الإنسان ولكن ما يحدث عكس هذا؛ فمع التطور تتقلص الحريات ويصبح الإنسان أسيراً لقوانين جعلت من أشياء وهمية كالحدود تتحكم في حياتنا وتحدد لنا مكان إقامتنا. هذه الحدود رسمها أشخاص أنانيون يفكرون فقط في أنقسهم ويجعلون من مطامعهم هدفاً لهم.
إني حقاً أكره كلمة الحدود التي ظل الساسة يتحدثون عنها واتخذوها ديناً لهم حتى تناسوا حقوق الإنسان حولونا إلى أعداءكما جعلونا ننسى حقوقنا ونسعى إليها في خلسة.
وبالرغم من أن البيان العالمي لحقوق الإنسان الذي أصدر في ۱٩٤٨ في باريس نص على حرية انتقال الإنسان من مكان إلى آخر واختيار مكان إقامتهم، إلا أنه لم يتم التطبيق عملياً وظل المستبدين في استبدادهم يزاولون ويمنعون الإنسان من ممارسة حقه الشرعي بل وجعلوا هذا الحق غير شرعي...
وفي النهاية، أحلم أن يأتي اليوم الذي نحصل فيه على حق تقرير مصيرنا، عندئذ سنصبح حقاً أحراراً. أحلم أن تذوب الحدود وتتلاشى ويصبح العالم وطناً كبيراً يضم الجميع دون تفرقة...

أُضيفت في: 23 فبراير (شباط) 2016 الموافق 14 جمادى أول 1437
منذ: 4 سنوات, 5 شهور, 14 أيام, 55 دقائق, 34 ثانية
0

التعليقات

121516
أراء وكتاب
إنتخابات جديدة وتحديات قديمةإنتخابات جديدة وتحديات قديمةثامر الحجامي2020-08-01 14:18:01
زمن الخندقةزمن الخندقةعبد الرازق أحمد الشاعر2020-07-29 00:35:20
التعددية الزوجيةالتعددية الزوجيةالدكتوره ريهام عاطف2020-07-28 03:28:05
"عقولنا.. وحروبنا النفسية !!!""عقولنا.. وحروبنا النفسية !!!"الدكتور ميثاق بيات الضيفي2020-07-23 16:59:12
الغذاء وحموضة الدم الخطرةالغذاء وحموضة الدم الخطرةد مازن سلمان حمود2020-07-23 00:40:37
رَشَاقةٌ جديدةٌ في بعض حياتنا..رَشَاقةٌ جديدةٌ في بعض حياتنا..دكتور السيد إبراهيم أحمد2020-07-17 15:33:08
تاريخنا.. بين التزييف والسرقةتاريخنا.. بين التزييف والسرقةثامر الحجامي2020-07-13 18:30:46
أقلام وإبداعات
والشاعر بالشاعر...يذكر؟والشاعر بالشاعر...يذكر؟إبراهيم يوسف2020-08-03 21:29:08
في ظاهرة الشيخ عبدالله رشديفي ظاهرة الشيخ عبدالله رشديسامح عسكر2020-07-31 00:19:17
عيدنا أضحىعيدنا أضحىشفيق السعيد2020-07-29 07:31:28
كي لا تظلم أناكي لا تظلم أناكرم الشبطي2020-07-27 18:33:59
القائد الضرورة .. وحتمية وجود الصورة !القائد الضرورة .. وحتمية وجود الصورة !الحسين عبدالرازق2020-07-27 16:34:38
تغريد الطبيعةتغريد الطبيعةإيناس ثابت2020-07-26 18:05:22
" لية لأ " دراما ناضجة" لية لأ " دراما ناضجةهالة أبو السعود 2020-07-26 17:45:57
أقصانا بات في مرحلة الخطرأقصانا بات في مرحلة الخطرد. وسيم وني2020-07-23 15:08:41
رسالة مهربة إلى عبد اللطيف اللعبيرسالة مهربة إلى عبد اللطيف اللعبيعدنان الصباح2020-07-22 06:40:52
الراحلون.. قصة قصيرةالراحلون.. قصة قصيرة د. شاكر كريم عبد2020-07-21 01:34:51
حرب المياه ضد العرب بين الكلمة و الحركةحرب المياه ضد العرب بين الكلمة و الحركةالدكتور عادل رضا2020-07-20 22:09:01
مساحة حرة
المنيا على صفيح ساخنالمنيا على صفيح ساخناحمد عز العرب2020-08-03 17:32:04
رأيتها بعد عامرأيتها بعد عامكرم الشبطي2020-08-02 17:09:15
صدر حديثاصدر حديثاسهيل عيساوي 2020-08-01 11:27:21
المعلم المصري وواقعه المؤلمالمعلم المصري وواقعه المؤلممروة مصطفي حسونة2020-08-01 09:42:32
التكافل الاجتماعى جوهر الاسلامالتكافل الاجتماعى جوهر الاسلامجمال المتولى جمعة 2020-07-29 17:02:22
عيون حبيبتيعيون حبيبتيكرم الشبطي2020-07-25 18:31:26
مارلين يونس صوت ساحر و أصيل في زمننا البارد ...مارلين يونس صوت ساحر و أصيل في زمننا البارد ...نهلة حامد ـ القاهرة 2020-07-25 13:46:59
النساء اكثر قوة من جائحة كوروناالنساء اكثر قوة من جائحة كوروناهاجرمحمدموسى2020-07-24 21:05:57
لا مستحيل في هذا الزمنلا مستحيل في هذا الزمن ياسمين مجدي عبده2020-07-21 14:55:13
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر