GO MOBILE version!
مارس24201310:13:48 صـجمادى أول121434
الدماء الذكية فى زمن الوحشية ولا آدمية
الدماء الذكية فى زمن الوحشية ولا آدمية
عائشة بكير
مارس24201310:13:48 صـجمادى أول121434
منذ: 6 سنوات, 7 شهور, 29 أيام, 1 ساعة, 21 دقائق, 8 ثانية

منذ اندلعت ثورة 25 يناير ,وهناك دماء تهدر كل يوم , وكان ذلك فىسبيل التخلص من حكم الطغاه , من أجل الحرية والعدالة الأجتماعية ومازال مسلسل إهدار الدماء مستمر إلى الأن ولكن لماذا هو مستمر ؟ الكل يرجئ الأمر إلى وجود الثورة المضادة, ونحن لا ننكر ذلك فهناك بالفعل ثورة مضادة ولكن لا ننكر إيضا أن هناك سوء إدارة وهذا واضح وجلى للجميع .

فالصراع بين الحق والباطل دائما ما ينتهى بإنتصار الحق على الباطل , مهما طالت أو قصرت فترة هذا الصراع والشعب الأن فى تخبط شديد ,الحق مع من ؟ الصواب فى جانب من ؟
ولكن هناك دائما حقيقة لا تخفى على الجميع , هو أن النفس البشرية دائما ضد إهدار الدماء , ضد انتهاك الأخر مهما كان . وذلك للنفس البشرية التى تتمتع بالخيرية , فليس كل إنسان يستحق لفظ آدمى فهناك من البشر هم أصل للوحشية وعدم الآدمية , وقد حث كتاب الله وسنة رسولة على حرمة الدماء فى مواضع كثيرة .
لإن أعظم الحرمات عند الله -سبحانه وتعالى- قتل المسلم بغير حق، وقد ورد الكثير من النصوص فى كتاب الله -عز وجل-، ومن سنة نبيه -صلى الله عليه وسلم- التي توضح خطورة ذلك فمنها:
قوله -تعالى-: (وَلا تَقْتُلُوا النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلا بِالْحَقِّ وَمَنْ قُتِلَ مَظْلُومًا فَقَدْ جَعَلْنَا لِوَلِيِّهِ سُلْطَانًا فَلا يُسْرِفْ فِي الْقَتْلِ إِنَّهُ كَانَ مَنْصُورًا) (الإسراء:33).
- وقوله -تعالى-: (وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا) (النساء:93).
وجاء في الحديث عن أنس بن مالك -رضي الله عنه- قال: ذَكَرَ رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- الْكَبَائِرَ -أَوْ سُئِلَ عَنِ الْكَبَائِرِ- فَقَالَ: (الشِّرْكُ بِاللَّهِ، وَقَتْلُ النَّفْسِ، وَعُقُوقُ الْوَالِدَيْنِ). (رواه البخاري ومسلم).
إن حرمة الدم المسلم وما جاء يوضح خطورتها من ترهيب مخيف وشديد في سفك دم المسلم بغير حق، ولا شك أن حرمة دم المسلم مقدمة على حرمة الكعبة المشرفة، بل حرمة دم المسلم أعظم عند الله -عز وجل- من زوال الدنيا، فقد ورد في الحديث عن عبد الله بن عمرو -رضي الله عنهما- عن النبي -صلى الله عليه وسلم-
قال: (لَزَوَالُ الدُّنْيَا أَهْوَنُ عَلَى اللَّهِ مِنْ قَتْلِ رَجُلٍ مُسْلِمٍ) (رواه الترمذي والنسائي).
ونحن الان أبناء وطن واحدة وأصحاب قضية واحدة , والشعب المصرى يعرب عن أسفه وحزنه لما ألت إليها الأوضاع فى مصر من أحداث جثام ، مما أدى إلى وقوع متوفين، ، ومصابون، فقد حرص الإسلام وشدد على حرم سفك الدماء وجعلها أشد حرمة من بيته الحرام، وأن النبي- صلى الله عليه وسلم- قال "لحرمة دم المسلم أشد عند الله من حرمة الكعبة".
وليس كما يعتقد بعض رموز القوة الحاكمة وجبهة الانقاذ أنهما فى وادى والشعب فى وداى أخر , الجميع يتأثر بما يحدث سوء كان هناك ضحايا من الفريقين أم لا , ونأسف ونحزنا كثيرا لسقوط الضحايا من الطرفين . فهذه نفس بشرية ودماء ذكية تسيل على الأرض باسم الوطنية وليتها كذلك ولكن هذه خيبة قوية تطيح بكل القيم والمعانى الانسانية .
هلا أكتفيتم بما يحدث وإلا سوف تتحول مصر إلى حرب أهلية , وحرب شوارع الجميع يحمل السلاح الجميع يريد أن يثأر , وبعد ذلك لن تجد بيت من بيوت المصريين إلا وبها قتيل أو جريح أو مصاب من فقد غالى وعزيز .
وهذه دعوة لجميع الأطراف إلى الاحتراز من أن تلطخ أيديهم بدماء الأبرياء. هلا كففتم إيدكم .

أُضيفت في: 24 مارس (آذار) 2013 الموافق 12 جمادى أول 1434
منذ: 6 سنوات, 7 شهور, 29 أيام, 1 ساعة, 21 دقائق, 8 ثانية
0

التعليقات

1266
أراء وكتاب
نجم فوق العادةنجم فوق العادة ياسمين مجدي عبده2019-11-18 14:38:08
مسألة وقتمسألة وقتد/ رشاد حسن العطار2019-11-18 10:39:11
القدوة فى حياتناالقدوة فى حياتناجمال المتولى جمعة 2019-11-17 10:10:25
إعدام الفاسد  اهم سر نجاحات الصينإعدام الفاسد اهم سر نجاحات الصينخالد احمد واكد 2019-11-16 20:16:15
بناء المجتمعاتبناء المجتمعاتأحمد محمود القاضي2019-11-15 11:34:16
التاريخ كما يجب أن يكونالتاريخ كما يجب أن يكونياسمين مجدي عبده2019-11-13 14:44:57
عبدالسميع عبدالعظيم من الرواد الاوائلعبدالسميع عبدالعظيم من الرواد الاوائلجمال المتولى جمعة 2019-11-12 18:07:27
جحيم المعرفةجحيم المعرفةأحمد محمود القاضي2019-11-08 14:52:44
ذكرى ميلاد سيد الخلق اجمعينذكرى ميلاد سيد الخلق اجمعينإسماعيل أبوعقاده2019-11-06 00:15:02
إبداعات
حبة الرمانحبة الرمانإيناس ثابت2019-11-20 19:07:37
أبقيتَ القلوب دوامياأبقيتَ القلوب دوامياشاكر فريد حسن 2019-11-19 08:43:40
جُودِي عَلَيّجُودِي عَلَيّعبدالعزيز المنسوب2019-11-18 21:36:10
غصة في القلبغصة في القلبنداء عز الدين عويضة2019-11-17 01:52:11
صيحة الفجر ... الثأر حمحمصيحة الفجر ... الثأر حمحمايفان علي عثمان 2019-11-15 00:50:45
الرافعيُّ أميرهاالرافعيُّ أميرهاعبدالعزيز المنسوب2019-11-13 11:44:13
بقلم رصارصبقلم رصارصالشيماء الصلاحي2019-11-12 11:09:04
حتماً سيمضي..حتماً سيمضي..هداية صفوح دركلت2019-11-11 19:06:01
مساحة حرة
بدون زعلبدون زعلاسماعيل عوض 2019-11-16 19:22:29
الرياضة اساس الدبلوماسية الشعبيةالرياضة اساس الدبلوماسية الشعبيةخالد احمد واكد2019-11-16 06:08:36
مصر لها خط ساخن مع المهدي المنتظرمصر لها خط ساخن مع المهدي المنتظرابراهيم يوسف ابو جعفر2019-11-15 20:25:42
النبيّ الموعود..بـ "المقام المحمود"النبيّ الموعود..بـ "المقام المحمود"ابراهيم يوسف ابو جعفر2019-11-08 20:34:06
سمو الشيخ فهد حمد العذاب الهاشميسمو الشيخ فهد حمد العذاب الهاشميعبدالسلام الشقيري 2019-11-07 17:40:26
مواقع النواصلمواقع النواصلأحمد محمود القاضي2019-11-05 00:45:19
ولنا كل الفخرولنا كل الفخر ياسمين مجدي عبده2019-11-04 13:03:56
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر