GO MOBILE version!
أكتوبر220168:02:17 مـذو الحجة291437
ثورة الجياع "قصة قصيرة"
ثورة الجياع "قصة قصيرة"
أكتوبر220168:02:17 مـذو الحجة291437
منذ: 3 سنوات, 1 شهر, 9 أيام, 16 ساعات, 33 دقائق, 54 ثانية


يحكى أن مدهوش ابن دهشان عضته أنياب المجاعة، وطحنته أضراسها حتى عاد كالعرجون القديم. فهام على وجهه في الصحراء الموغلة في فراغ الجفاف لعشر سنوات عله يتعثر بما يسد أوده وينقذه من أنياب المجاعة وأضراسها. وكان قد التقى في أحد الأيام المنسية بفأر يقضم جذرا من مخلفات السنوات العجاف. ولأول مرة منذ أمد تحرك اللعاب اليابس في فم مدهوش، وطلب من الفأر قضمة. فصرخ فيه الفأر مكشرا عن أنيابه: “على جثتي وجثث عشائر ميكي ماوس في جميع أنحاء المعمورة!”. فما كان من مدهوش إلا البكاء بلا دموع استجداءً، فرد عليه الفأر محتقراً: “لو كان في جسمك ما هو أقل جفافا من هذا الجذر لقطعتك إرباً”. لم يجد مدهوش بداً من الدخول في صراع مرير دامٍ مع الفأر للحصول على قضمة الحياة. وبين كر وفر، وإقبال وإدبار، وتحيزا لقتال إختفى الفأر فجأة. لم يعلم مدهوش كيف وأين اختفى الفأر؛ هل دفن بين رمال الصحراء أثنــــاء العراك، أم قفز إلى فمه واستقر في بيداء معدته؟ للحقيقة هو لا يعلم. على كل حال انتهت المعركة وإنفض غبارها عن بقايا الجذر الجاف، فلم يصدق مدهوش ما يرى. اجتاحته نوبة فرح هستيرية أخذ على إثرها يرقص ويغني، ويغني ويرقص، واستمر على هذا المنوال بين هرج ومرج، ورقص وغناء أياماً وليالٍ حتى سقط ميتا بجوار بقايا الجذر الجاف.

للحكاية بقية: آخر الأخبار العاجلة من عالم الأرواح تقول إن مجمع الأرواح قد ضاق ذرعا بروح دهشان التي ما زالت ترقص وتغنى بشكل هستيري، ولقد قرر المجلس نفيها إلى عالم الأحياء المجانين...

أُضيفت في: 2 أكتوبر (تشرين الأول) 2016 الموافق 29 ذو الحجة 1437
منذ: 3 سنوات, 1 شهر, 9 أيام, 16 ساعات, 33 دقائق, 54 ثانية
0

التعليقات

127182
أراء وكتاب
جحيم المعرفةجحيم المعرفةأحمد محمود القاضي2019-11-08 14:52:44
ذكرى ميلاد سيد الخلق اجمعينذكرى ميلاد سيد الخلق اجمعينإسماعيل أبوعقاده2019-11-06 00:15:02
عن العنف مرة أخرى وأخرى ..!عن العنف مرة أخرى وأخرى ..!شاكر فريد حسن 2019-11-03 06:27:31
أحلى صوت ...عربيأحلى صوت ...عربي ياسمين مجدي عبده2019-10-28 13:04:23
الالتزام بالولاية الصادقةالالتزام بالولاية الصادقةسليم العكيلي2019-10-24 21:32:49
حسن نصرالله .. نهاية عتريس !حسن نصرالله .. نهاية عتريس !أحمد محمود سلام2019-10-24 14:49:59
إبداعات
حتماً سيمضي..حتماً سيمضي..هداية صفوح دركلت2019-11-11 19:06:01
البنت هفيّةالبنت هفيّةعبدالعزيز المنسوب2019-11-09 13:56:31
الفراغ ... مقاطع شعريةالفراغ ... مقاطع شعريةايفان علي عثمان 2019-11-08 22:14:25
لا تكتب بأشواكلا تكتب بأشواكعبدالعزيز المنسوب2019-11-04 23:44:20
رباعيات ( يا ناس يا ناسيه )رباعيات ( يا ناس يا ناسيه )محمد محمد علي جنيدي 2019-11-02 14:55:13
الزلم اللي شكت الكاع ... جيل الثأر والغارالزلم اللي شكت الكاع ... جيل الثأر والغارايفان علي عثمان 2019-11-02 00:49:23
يا نفسُ قومييا نفسُ قوميمحمد محمد علي جنيدي 2019-10-30 12:35:29
تَذُوبِينَ تَائِقَةً لِلْوَتَرْتَذُوبِينَ تَائِقَةً لِلْوَتَرْ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-10-29 13:55:18
في حبّ مصرفي حبّ مصرعبدالعزيز المنسوب2019-10-28 18:44:39
نعمة الحب..نعمة الحب..بنعيسى احسينات - المغرب2019-10-28 10:26:28
مساحة حرة
النبيّ الموعود..بـ "المقام المحمود"النبيّ الموعود..بـ "المقام المحمود"ابراهيم يوسف ابو جعفر2019-11-08 20:34:06
سمو الشيخ فهد حمد العذاب الهاشميسمو الشيخ فهد حمد العذاب الهاشميعبدالسلام الشقيري 2019-11-07 17:40:26
مواقع النواصلمواقع النواصلأحمد محمود القاضي2019-11-05 00:45:19
ولنا كل الفخرولنا كل الفخر ياسمين مجدي عبده2019-11-04 13:03:56
الضمانالضمانرنيم محمود2019-11-03 20:53:14
عين العقلعين العقلأسامة عبد الناصر2019-11-02 22:18:32
من الجعبةمن الجعبةإبراهيم يوسف2019-10-30 14:50:17
الحذر.. من قيام المهدي المنتظرالحذر.. من قيام المهدي المنتظرابراهيم يوسف ابو جعفر2019-10-29 21:21:17
الملوخية والعقل الزفتاوىالملوخية والعقل الزفتاوىفرشوطى محمد2019-10-29 15:11:28
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر