GO MOBILE version!
ديسمبر13201610:59:33 صـربيع أول131438
الحسين عبدالرازق يكتب : كلام غير مفيد !!
الحسين عبدالرازق يكتب : كلام غير مفيد !!
ديسمبر13201610:59:33 صـربيع أول131438
منذ: 4 سنوات, 11 شهور, 15 أيام, 19 ساعات, 55 دقائق, 51 ثانية

لم أكن يوماً من أنصار نظرية المؤامرة أو المؤمنين بها , بل لا أعتقد أصلاً في أن حكومتنا الحالية الغراء والتي فشلت إلي الآن في نيل رضاء شعب مصر الطيب الصامت الصامد , لديها من الدهاء أو الحنكة السياسية مايؤهلها لترتيب مثل تلك الأحداث علي هذا النحو من التلاحق والتتابع بغرض إلهاء المواطنين وإشغالهم بالحديث عن سفاسف الأمور في الوقت الذي من المفترض بهم الإهتمام بالشأن العام وماباتت تعانيه البلاد من أزمات متلاحقة ومشكلات متتابعة ألقت بظلالها علي الجميع بلا استثناء , لاتفرق بين غنيهم وفقيرهم وإن اختلفت نسب تأثرهم بها أو تأثيرها فيهم .
ولكن ماشهدته الساحة الإعلامية في الآونة الأخيرة بات مدعاة لأن يتسرب الشك إلينا في استحالة حدوثه بشكل عفوي أو بدون ترتيب مسبق !
قبل أسابيع ليست بالبعيدة إنشغلت الفضائيات ومواقع التواصل الإجتماعي بالحديث عن العفو الرئاسي مابين مؤيد ومعارض , أعقبه الإهتمام بأحد أولئك الذين شملهم العفو وهو الباحث اسلام بحيري وتصريحه بأن السجن لم يزده إلا تمسكاً بآرائه , وأن ماسيقوله بعد العفو سيفوق بكثير ماقاله قبل سجنه !
ليخرج الشيخ ميزو بعده بأيام معلناً للعالم بأنه المهدي المنتظر , فتلهث الفضائيات وراءه من جديد, وتشتعل به المواقع قبل أن يقرر النائب العام إحالته مؤخراً لمستشفي الأمراض العقلية .
وما أن بدأالمشاهدون في التقاط أنفاسهم , إذا بأحد أعضاء مجلس النواب يفاجئهم بالمطالبة بمحاكمة " المرحوم " نجيب محفوظ علي أعماله التي يراها خادشة للحياء !
لتتصاعد النقاشات ومن ثم تتوالي المقابلات التليفزيزنية للنائب ومؤيديه , وعلي الجانب الآخر أنصار محفوظ ومشايعيه , لتدور رحي المناقشات السفسطائية التي لا طائل من ورائها ولا فائدة غير إهدار للمزيد من الوقت في حديث هو الأشبه بحديث الطرشان !
ليطفوا بعدها علي السطح واستمراراً لمسلسل الإلهاء هذا , تصريح للملحن حلمي بكر طالب من خلاله المطرب أحمد عدوية بالتوقف عن الغناء حفاظاً علي تاريخه الفني , لتثار حالة من الجدل التي لاتضيف بأي حال من الأحوال إلي أيٍ من الطرفين شيئاً ولن يستفد المتابعين لها سوي استنزاف ماتبقي لديهم من أقراص معالجة الصداع .
ولم تكد الأوضاع أن تهدأ , حتي جاء حديث لأحد الإعلاميين "العواجيز" , والذي تعمدنا هنا عدم ذكر إسمه , عن الشيخ الشعراوي وأنه الذي مهد الطريق أمام الفكر المتطرف لكي يظهر ويتفشي في المجتمع , مضيفاً بأن الشيخ الراحل هو من حرض الفنانات علي ارتداء الحجاب ’ لينشغل الرأي العام من جديد , وتشتعل المواقع أيضاً من جديد !!
والسؤال الآن ..
هل يصح في بلد يعاني أهلها الكثير من الأزمات الطاحنة لعظامهم بعد أن أتت علي أجسادهم التي باتت نحيلة نتاج ترديٍ واضح في الأداء الحكومي أن يكون شغل إعلامهم الشاغل وإهتمامه الهائل منصباً في الحديث عن خلاف جري بين ملحن ومغني , أو شخص موتور إدعي أمراً ما بغرض لفت الإنتباه إليه , أو المطالبة بتقديم أديب رحل منذ عشر سنوات للمحاكمة من قبل أحد نواب الأمة ومن تحت قبة المجلس المنوط به سن التشريعات أولاً , ثم مراقبة الأداء الحكومي ثانيا ؟!
ألم يكن من الأجدي الحديث عن السكر الذي طاااال غيابه ؟
وماذا عن أزمة الدواجن وقرار إعفاء استيرادها الذي إتخذته الحكومة بليل ثم مالبثت أن ألغته ؟
ألم يكن من الأنسب بل ومن الواجب أيضاًالحديث عن أزمة نقص الدواء والإرتفاع المرتقب لأسعاره ؟
وماذا عن تيران وصنافير ؟؟ ومستقبل الصحف بعد زيادة أسعار الورق ؟ وماذا عن حبس نقيب الصحفيين ؟؟
لماذا لم تتم مناقشة تداعيات قرارتعويم الجنيه علي حياة المواطن بدلاً من الاهتمام بإشغاله بمالايفيد؟
ثم هل جاء هذا الإهتمام بصورة عفوية ؟ أم أنه قد تم بتوجيه من جهة ما , علي طريقة بص ع العصفورة ؟
وأخيراً ... إلي أحدهم نقول ..
كان عليك ياهذا أن تقضي نصف عمرك السابق في القراءة للشيخ الشعراوي أولاً , ثم عن الشيخ الشعراوي ثانياً ,
لتتأكد بعدها أن ماتبقي لك من العمروإن طال فلن يكون كافياً للحديث عن إمام الدعاة إلي الله .
لكن ... ولأنك لم تقرأ شيئاً عن الشيخ , ولن تقرأ .. فكلامك غير " مفيد " .

أُضيفت في: 13 ديسمبر (كانون الأول) 2016 الموافق 13 ربيع أول 1438
منذ: 4 سنوات, 11 شهور, 15 أيام, 19 ساعات, 55 دقائق, 51 ثانية
0

التعليقات

128565
أراء وكتاب
9 علامات للرجل الخاطئ9 علامات للرجل الخاطئمروة عبيد2021-04-25 13:23:03
وجد عندها رزقاوجد عندها رزقامحمد محمد علي جنيدي2021-04-24 14:20:24
في القدس ثورةفي القدس ثورةكرم الشبطي2021-04-23 18:36:12
الثقافة الجماعية وشعوب رشيقة الفكرالثقافة الجماعية وشعوب رشيقة الفكرحاتم عبد الحكيم عبد الحميد 2021-04-23 16:07:27
السيدة خديجة والحصارالسيدة خديجة والحصارحيدر محمد الوائلي2021-04-22 17:21:52
لماذا تشوهون صورة مصر؟لماذا تشوهون صورة مصر؟ ياسمين مجدي عبده2021-04-21 16:16:46
** موكب الملوك **** موكب الملوك **عصام صادق حسانين2021-04-21 14:43:18
الطاعات الواجبة في أصول الفقهالطاعات الواجبة في أصول الفقهسامح عسكر2021-03-10 23:30:23
كن مسلما متوازناكن مسلما متوازنامستشار / أحمد عبده ماهر2021-03-10 23:26:01
أبو لهب المعاصرأبو لهب المعاصرحيدر حسين سويري2021-03-10 20:10:27
التحرش وطفلة المعاديالتحرش وطفلة المعاديرفعت يونان عزيز2021-03-10 16:10:44
أقلام وإبداعات
لابصم بالدم فتحاويلابصم بالدم فتحاويسامي إبراهيم فودة2021-04-23 16:47:46
عدوان واحد يستهدف هوية المكانعدوان واحد يستهدف هوية المكانشاكر فريد حسن 2021-04-21 10:19:16
جذور الفتوة في الإعلام المصريجذور الفتوة في الإعلام المصريهاجرمحمدموسى2021-04-20 15:30:00
النت المنزلى .. وخداع الشبكاتالنت المنزلى .. وخداع الشبكاتفوزى يوسف إسماعيل2021-04-20 12:53:08
يا حبيبتي اكذبييا حبيبتي اكذبيكرم الشبطي2021-04-19 18:58:27
العقرب الطائرالعقرب الطائرابراهيم امين مؤمن2021-03-08 05:40:45
لقاء بلاموعد حسن محمد قره محمدلقاء بلاموعد حسن محمد قره محمدحسن محمد قره محمد2021-03-07 13:17:20
جمال ثورة المرأةجمال ثورة المرأةكرم الشبطي2021-03-07 11:19:28
مساحة حرة
حواري مع مرشح الواحاتحواري مع مرشح الواحاتحماده خيري2021-04-20 14:04:52
9 علامات للرجل الخاطئ9 علامات للرجل الخاطئمروة عبيد2021-04-18 12:12:29
يا أمة القشوريا أمة القشوركرم الشبطي2021-03-02 22:33:06
وجاء عصر مسيلمة الكذاب .......!وجاء عصر مسيلمة الكذاب .......!د / رأفت حجازي 2021-03-02 14:26:57
لادهم ابو المجد ومحسن ممتاز ... السلاملادهم ابو المجد ومحسن ممتاز ... السلامايفان علي عثمان 2021-03-02 05:05:18
قبل الختام يجب الكلامقبل الختام يجب الكلامهاجرمحمدموسى2021-03-02 02:13:28
المطلقة في مجتمعناالمطلقة في مجتمعناالدكتوره ريهام عاطف2021-03-01 16:23:30
من أحسن إلي..كيف أجازيه؟من أحسن إلي..كيف أجازيه؟إيناس ثابت2021-02-28 17:39:16
** المحتالين المستتر منهم والمستخبى **** المحتالين المستتر منهم والمستخبى **عصام صادق حسانين2021-02-27 23:54:38
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر