GO MOBILE version!
يناير1020171:21:47 مـربيع آخر111438
هدايا افروديت،والمحافظة على أسعار النقل الحالي
هدايا افروديت،والمحافظة على أسعار النقل الحالي
يناير1020171:21:47 مـربيع آخر111438
منذ: 1 شهر, 15 أيام, 10 ساعات, 33 دقائق, 38 ثانية

-ما يجرى اليوم من مفاوضات بين ممثلي السَّائقين الخواص وغيرهم العاملين في هذا القطاع الحسَّاس لحياة المواطن والذي يعتبر عصباً اقتصادياً واجتماعياً حيوياً لاستقرار البلاد ونموها وتطورها،فالسيِّد حسين بورابة رئيس منظمة المنظمة الوطنية لناقلين الجزائريين وخلال اجتماعه بممثلين عن وزارة النقل،وكذلك وزارة الأشغال العمومية قد تلقى عدة هداياَ مثلما صرَّح بذلك للإعلام في مقابل عدم الزيادة في الأسعار بالنسبة لتذاكر النقل الخاص على وجه الخصوص باعتبار أنَّ النقل العمومي تابعة لشركات الدولة التي تسيطر عليها بالتأكيد وزارة النقل المختصة قانوناً بذلك،هدايا الوزارة لإسكات النَّاقلين الخواص تشبه إلى حدٍ كبير هدايا افروديت آلهة الحب والجمال والرغبة لباريس أخو هكتور في إلياذة هوميروس والاوديسية حين منحنته قلب الأميرة هلين الاسبرطية زوجه الملك أجاممنون بن اتاريوس،وذلك في خضم حربها مع كل من أثينا وهيرا ربَّات الإغريق القدماء،ونتج عن ذلك حرب طروادة الشهيرة والتي كانت قد بينيت وفق الأساطير الإغريقية بالتعاون بين بوسيدون اله البحر وأبولو إله الشعر والفنون وكانت هلين أجمل نساء اليونان وقتها وبسببها نشبت واحدةٌ من أكبر الحروب التَّاريخية بين مملكة اسبرطة وطروادة وقتل فيها إبطال الإغريق وعظمائهم أمثال أخيل وهكتور أمير طروادة وكذلك بترو كلس ابن عم أخيل،فالهدية التي جلبت الكوارث على ممالك بأكملها وأدَّت إلى غزو طروادة العظيمة وإحراقها بالكامل وغضب الآلهة 12التي تقيم في جبل الأوليمب اليوناني الإغريقي الذي يقع بين السَّماء والأرض،حسب الميثولوجيا المروية لليونان.

-وهدايا الوزارة لنَّاقلين الخواص والتي تمثلت في وعود بتأمين كل السَّائقين والقابضين العاملين على مستوى خطوط النَّقل الخاصة بالاتفاق مع وزارة العمل والضمان الاجتماعي،بالإضافة إلى منحهم رحلة في أخر الأسبوع خارج خطوطهم الرسمية لقيام برحلات سياحية لأشخاص والعائلات من أجلِ زيادة مدخولهم الأسبوعي،ضِف إلى ذلك تجميد منح خطوط جديدة لنَّقل وكذلك تجميد دفتر نقل المُسافرين بالنسبة لسيارات الأجرة،ووعدتهم بمنح لافتات إشهارية بالنسبة لسيَّارات الأجرة من أجلِ تنظيم العملية وسلامتها على حسب قول المتحدث السَّابق السيِّد حسين بورابة،وجدير بالذكر والإشارة إلى أنَّ عدد الناقلين الخواص يُقدر بحوالي 80ألف بمختلف الأصناف ما عداَ النقل التجاري وكذلك 150ألف ناقل لسيارات الأجرة بما مجموعه حوالي 230ألف ناقل على المستوى الوطني.

-ولكن الشَّيء الذي تجاهلته الوزارة هو أنَّ هذه الإجراءات ستثير إن تمَّ الموافقة عليها غضب وحنق قطاعات أخرى تعمل في نفس الإطار كالنقل عبر الولايات وكذلك قطاع السِّكة الحديدية وكذلك فإنَّ سيارات الأجرة ستطالب كذلك بامتيازات مُماثلة وخاصة التي تنشط بين الولايات وبامتيازات غيرها وستفتح الباب واسعاً أمام مطالب أخرى قد تعجز عن تلبيتها في ظلِّ أوضاع اقتصادية صعبة تعاني منها الميزانية العامة لدَّولة ككل،كما ستطرح إشكالية من يراقب أصحاب المركبات الخاصة المخصَّصة لنقل المسافرين وكمْ من رحلة سيقومون بها في الأسبوع وعن الجهات التي من حقّْها منح الرُّخص لقيامهم بالرحلات،وعن الوجهة ومدتها،والحدِّ المسموح به وإذا كانت خارج الولاية أو داخل إقليمها الإداري فقط؟كل هذه الإشكاليات ستفتح باب جهنَّم في القريب العاجل وتثير العديد من الحساسيات بين جمعيات النقل ومنْ الأحقّْ لجهة الاستفادة من هذه الامتيازات ؟وفي حال أخلفت الوزارة بوعودها فإنه سيدخلنا في دوامة جبٍّ عميق غائر القاع يشبه مسكن هيدز آلهة العالم السفلي حسب معتقدات الإغريق القدماء،في ظلِّ غياب إستراتيجية وطنية للنقل والفوضى في التَّسيير والبيروقراطية وغياب تكوينات علمية وميدانية لسَّائقين والقابضين ومسيِّري القطاع لتعليمهم فنون الاتصال الحديث وكيفية التعامل مع المواطن وقانون المرور الجديد الذي يعتبر قانوناً صارماً ومتطوراً بالمقارنة من القانون القديم الذي أكل عليه دهر أشعب وشرب،فهل ستكون هدايا وزارة النقل مناورة سياسية؟ لكسب مزيد من الوقت خصوصاً وأننا مقبلين على انتخابات تشريعية ونيابية وولائية وكذلك بلدية بعد أشهر قليلة ستغير من التوازنات السِّياسية وتجاذباته والتي ستنعكس سلباً أو إيجاباً على جميع القطاعات بما فيها قطاع النَّقل،وتشبه إلى حدٍّ ما هدايا افروديت التي عجَّلت بخراب طروادة ودمارها؟هذا ما ستميط الأيام القليلة القادمة اللثام عنه بالتَّأكيد.

عميرة أيسر-كاتب الجزائري

أُضيفت في: 10 يناير (كانون الثاني) 2017 الموافق 11 ربيع آخر 1438
منذ: 1 شهر, 15 أيام, 10 ساعات, 33 دقائق, 38 ثانية
0

التعليقات

129118
شباب مصر على تويتر
  • العدد 22 من مجلة اقتصاد مصر
html slider by WOWSlider.com v8.0
أراء وكتاب
الخطط الأمنية والعشوائياتالخطط الأمنية والعشوائياتسلام محمد العامري2017-02-23 22:06:14
مـخطوطة« الدُّرَّةُ الـمَصُونَةُ في عُلَمَاءِ وَصُلَحَاءِ بُونَةَ »مـخطوطة« الدُّرَّةُ الـمَصُونَةُ في عُلَمَاءِ وَصُلَحَاءِ بُونَةَ »الدكتور محمد سيف الإسلام بوفلاقة-قسم الأدب العربي-جامعة عنابة2017-02-23 15:16:34
تلعفر: متى موعد التحرير؟تلعفر: متى موعد التحرير؟حيدر حسين سويري2017-02-19 20:46:02
ذكري ميلاد " مصطفي وعلي أمين"ذكري ميلاد " مصطفي وعلي أمين"أحمد محمود سلام2017-02-19 14:58:34
مـهـرجـان عـــراقــــة الأصــــولمـهـرجـان عـــراقــــة الأصــــولسامي إبراهيم فودة 2017-02-19 10:00:30
مستعدون أن نخوض الحرب ولكن...مستعدون أن نخوض الحرب ولكن...مازن موسى طبيل 2017-02-19 09:23:16
مج كابيتشينو-"نوستالجيا"مج كابيتشينو-"نوستالجيا"حنان العسيلي2017-02-18 22:32:18
إبداعات
حكايتي معاهحكايتي معاهشفيق السعيد2017-02-24 15:58:17
عدو المرأة مع الفخرعدو المرأة مع الفخرمحمد محمود غفير2017-02-23 08:05:31
أهل الهوىأهل الهوىإبراهيم يوسف2017-02-22 11:50:54
انت طفلى المدلل..!!.انت طفلى المدلل..!!.آمال الشرابى2017-02-22 11:11:44
مشكلة النسيانمشكلة النسيانحسن غريب أحمد2017-02-22 09:38:23
الورد بيشوكالورد بيشوكمحمد محمود غفير2017-02-22 08:16:17
طلاسمطلاسمسمير ابراهيم زيان2017-02-21 14:04:20
تصفير لــ سعيد مقدم أبو شروقتصفير لــ سعيد مقدم أبو شروقسعيد مقدم أبو شروق2017-02-20 03:32:44
رباعيات (ظلمك يا ظالم )رباعيات (ظلمك يا ظالم )محمد محمد علي جنيدي2017-02-20 00:52:27
عهدعهدعزة أبو العز2017-02-18 05:01:06
انا بلقيس ....!!!انا بلقيس ....!!!آمال الشرابى2017-02-18 00:54:22
رباعيات (كلمة من القلب)رباعيات (كلمة من القلب)محمد محمد علي جنيدي2017-02-16 12:17:03
مساحة حرة
الامالامعبدالغنى ربيع عبدالكريم2017-02-24 17:35:43
ابويا الروحىابويا الروحىعبدالغنى ربيع عبدالكريم2017-02-22 20:42:45
شئ لا يصدقه عقل...!!!شئ لا يصدقه عقل...!!!ناديه شكري 2017-02-22 20:38:34
( يوما ما كنت وهابيا )  ( سبتمبر 2005 )( يوما ما كنت وهابيا ) ( سبتمبر 2005...محمد محمود غفير2017-02-21 21:34:17
ماذا حدث ؟ماذا حدث ؟رفعت يونان عزيز 2017-02-21 12:18:06
التسامحالتسامحعبدالغنى ربيع عبدالكريم2017-02-20 22:11:31
العجوز وباب اللهالعجوز وباب اللهناديه شكري 2017-02-19 21:36:21
ومازال الحديث مستمراً ...ومازال الحديث مستمراً ...ناديه شكري 2017-02-18 20:10:04
عيون الذئابعيون الذئابعبدالغنى ربيع عبدالكريم2017-02-18 16:19:35
  • سيراميكا الأمير
  • البوابة
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر