GO MOBILE version!
مارس1820179:47:01 مـجمادى آخر191438
سلام محمد العامري : شهيد المحراب ثقة متناهية
سلام محمد العامري : شهيد المحراب ثقة متناهية
مارس1820179:47:01 مـجمادى آخر191438
منذ: 10 شهور, 5 أيام, 7 ساعات, 9 دقائق, 46 ثانية

قال بوب بيل "إننا بالغريزة نحب ذلك الشخص الذي يعرف ما يريده، ويتصرف كما لو كان يتوقع الحصول عليه ؛ فالناس لا تحب المترددين و الفاشلين".
لم يكن شهيد المحراب, محباً فقط لشعبه, بل كان واثقاً بأنهم الشعبٌ, الأَبيٌ والصابر, الذي يستحق التضحية, لذا فقد كانت خطواته راسخة بعمق, فدخل العراق غير مبالٍ, بما قد يحصل من مفاجآت, تلك الثقة التي لم يتملكها, كل قادة المعارضة العراقية, تلك الثقة لم تعجب الحاقدين, تلك الثقة المتبادلة, بينه وبين المواطن العراقي.
قام السيد محمد باقر الحكيم, منذ أول هجرته عام 1980, بتقييم للوضع العراقي, والقيام بتأسيس العمل الجهادي, وتحمل المسؤولية لمواجهة نظام صدام, وكان من الجرأة, حيث قام بالتصدي بالاسم الصريح, ولم يتخذ اسماً حركياً, وهذا مالم يكن متعارفاً عليه, في الحركات السياسية, المعارضة للأنظمة الدكتاتورية, لينبثق عام 1982 تأسيس, المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق؛ حيث اُنتخِبَ شهيد المحراب, الناطق الرسمي للمجلس.
الجهاد المسلح ومواجهة النظام الصدامي المجرم, ضرورة من ضرورات المعارضة, وقد تَبنى ذلك السيد الشهيد, فوضع البذرة الأولى, بتأسيس فوج بدر, ما لبث ذلك الفوج يكبر, ليصبح فيلقاً عسكرياً, وغطت أصداء عملياته, مدن العراق وأهوار الجنوب, لتصل إلى بغداد, بعمليات استشهادية, أرعبت النظام الصدامي, عند وصل قذائف الكاتيوشا, إلى القصر الجمهوري.
لم يهمل السيد الشهيد بيان المآسي, التي يتعرض لها شعب العراق, على إيدي جلاوزة النظام الصدامي, فكان يبرق الرسائل لملوك, ورؤساء الدول العربية والإسلامية, في كل مناسبة وبيان حجم المعاناة, إضافة لإرسال المذكرات, الى الأمم المتحدة وأمينها, وقد تحرك شهيد المحراب لمقابلة, "خافيير بيريز ديكويلار" شخصيا عام 1992.
بعد 23 عاماً من الجهاد, عاد السيد محمد باقر الحكيم, إلى أرض الوطن, حاملاً الرؤية الواضحة, لبناء العراق الجديد, ليستقر في النجف الأشرف, وكان استقباله حافلاً, لم يسبق أن شوهد مثله, فقد استقبله مئات الآلاف, من أبناء العراق الصابر, المتلهف لإطلالته بعد سنين من منفاه.
كان شهيد المحراب حقاَ, يعرف ما يريد, غَيرَ مترددٍ في طرحه, لرؤيته الوطنية, دون التفريق بين طائفة وأخرى, أو مذهب من المذاهب, كما أنه كان ومن الوهلة الأولى, يؤكد على إتباعه للمرجعية العليا.
إنَّ اغتيال شهيد المحراب, بتلك الخِسَّةِ والإيغال في الإجرام, تمثل قمة العداء, لإقامة دولة العراق الجديد, وطعن للإرادة الشعبية والوطنية العراقية.






















 

أُضيفت في: 18 مارس (آذار) 2017 الموافق 19 جمادى آخر 1438
منذ: 10 شهور, 5 أيام, 7 ساعات, 9 دقائق, 46 ثانية
0

التعليقات

130515
  • نيو كوست
  • eagle
أراء وكتاب
نظرة وقصةنظرة وقصةكرم صابر كامل الشبطي2018-01-21 01:33:39
إعدام عميلإعدام عميلد. فايز أبو شمالة2018-01-20 19:50:49
صحافة حرة جيدة ... مجتمع انساني ناضجصحافة حرة جيدة ... مجتمع انساني ناضجايفان علي عثمان 2018-01-20 19:48:34
الجمال والروعة فى رحلتى بشرم الشيخالجمال والروعة فى رحلتى بشرم الشيخعادل حسان سليمان2018-01-20 19:45:37
القدس عاصمه فلسطينالقدس عاصمه فلسطينهانم داود2018-01-20 10:59:31
قبل الانتخابات المصريةقبل الانتخابات المصريةهاله أبو السعود 2018-01-20 10:31:59
تطور العقل وتدرج الشرع (2)تطور العقل وتدرج الشرع (2)د.عبدالحكيم الفيتوري 2018-01-20 00:15:31
الرئيس يلبي نداء الشعبالرئيس يلبي نداء الشعبرفعت يونان عزيز 2018-01-19 23:05:52
حكاية وطنحكاية وطنمصطفى التونى2018-01-19 22:02:12
إبداعات
مرضتْمرضتْأحمد يسري عبد الرسول2018-01-20 21:37:12
المراهنة الخاسرةالمراهنة الخاسرةإبراهيم يوسف2018-01-19 20:55:38
"ليتنى آراك بعيونهم أبى ""ليتنى آراك بعيونهم أبى "الهام حسنى 2018-01-18 13:44:12
شهيد الفجر فخرشهيد الفجر فخركرم صابر كامل الشبطي2018-01-18 07:46:31
مسافر نحو اللهمسافر نحو اللهمحمد شطا السبكي2018-01-18 07:46:04
نصٌ منقوصٌنصٌ منقوصٌريم تيسير غنام2018-01-18 04:07:03
إلى كل ذكرإلى كل ذكرحسناء مغربي - المغرب2018-01-17 23:29:12
الوميض الأحمر ...... قصيدةالوميض الأحمر ...... قصيدةايفان علي عثمان 2018-01-17 20:39:24
نص شعري: ربمانص شعري: ربمابادر سيف2018-01-17 08:55:49
محرابي الأخيرمحرابي الأخيرإيناس ثابت2018-01-16 17:51:43
يا شمس الوداع انتظرييا شمس الوداع انتظريكرم صابر كامل الشبطي2018-01-16 16:39:55
مساحة حرة
فلاش باك مع الذكرياتفلاش باك مع الذكرياتحنفى أبو السعود 2018-01-20 14:30:33
أصولية .. إيـــه ؟أصولية .. إيـــه ؟عبد الرحمن محمد2018-01-17 19:22:53
ماراثون مشوار الحياةماراثون مشوار الحياةحنفى أبو السعود 2018-01-16 11:22:59
أم غائبأم غائبسعيد مقدم أبو شروق2018-01-14 10:08:22
كيف تخدم منكيف تخدم منهانم داود2018-01-12 19:37:34
ليتني لم أصبح رئيساًليتني لم أصبح رئيساًعبدالله فهمي2018-01-12 12:48:48
غدا يوم آخر..عام آخر..غدا يوم آخر..عام آخر..إيمان فايد2018-01-11 18:50:51
سلاما لاهل البصيرهسلاما لاهل البصيرهحنفى أبو السعود 2018-01-11 05:12:38
"ومضات" بعنوان : "الصلاح" مفتاح الفلاح !"ومضات" بعنوان : "الصلاح" مفتاح الفلاح !محمد حلمى مصطفى2018-01-10 22:12:04
  • أسعار التذاكر الدولية
  • مصر للطيران
html slider by WOWSlider.com v8.0
we
شيفرولية
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر