GO MOBILE version!
مارس1920173:22:11 صـجمادى آخر201438
ورحلت أمى
ورحلت أمى
مارس1920173:22:11 صـجمادى آخر201438
منذ: 6 شهور, 4 أيام, 15 ساعات, 9 دقائق, 24 ثانية

كيف سأرى حياتى من دونك يا دنيتي. كنتِ دائماً تحملينني على كفوف الراحة.. كنت قريبةً جدا إلى نفسي حتى وفي آخر أيامكِ ومرضكِ كانت نظراتكِ ومسكة يدكِ لا تفارقني.. أفهمك وتفهمينني دون أن نحكي. كانت نظراتها من بداية مرضها وحتى أيامها الأخيرة وكأنها تودعني تمسك يدي بإحساسها القوي وتدمع عيناها وكأنها تقول حان وقت الوداع.. ولكن لم أتوقع رحيلها!
أمي.. أتذكرك.. أحس بك.. اشعر بك.. أسمعك.. صوتك نظراتك.. رقتك.. وجهك الجميل المشرق لم يغب. كل ما في المنزل وخارجه يذكرني بك فلمستك ووجودك معي بكل مكان مازال موجوداً أتذكره في كل وقت فرائحتك الزكية مازالت تعطر كل زاوية بالمنزل .

والدتي لم تغيبي بابتسامتك، بحنانك أراك أمامي في قلبي وفي روحي,, أراك كل يوم كل ساعة كل دقيقه. أمي كم حزنت لفراقك.. اشتقت إلى يدك حين تضعينها على جبيني فأحس بالدفء ..اشتقت إلى صوتك حتى أحس بالاطمئنان والراحة. افتقدتك فما يعوضني بدلا عنك .أمي لن يعوضني عنك سواك.. صوتك الدافئ في قلبي قبل أذني.. ضاقت بي الدنيا بعد رحيلك.. أصبحت مكسور الجناح. كنت تحسين بدمعتي قبل أن تنزل
بإحساسك الكبير تمسحينها لي.. ليت قلبي فداك يا أماه يوم أن حل بك المرض..
أنتي الشمعة التي تسهر لتنير ظلام ليلي عند ألمي. لم أجد بعدك من يرسم الابتسامة على شفتاي. قتلتني نيران الشوق إليك . برحيلك أدركت أن الموت لايفرق بين كبير وصغير. أدركت أن التعاسة ليست بفقد من تحب ولكنها في البعد عن الله.
أدركت أن الحياة فانية وفان من فيها. الجميع يفتقدك يا أمي كبيرهم وصغيرهم وجميعهم يقبلون ترابك.. آه يا أمي ليتك لم ترحلي.. أحس بلهيب الشوق يشتعل في جوفي.. . أحبكم كثيراُ أنت ووالدي أطال الله في عمره لن أرى مثلكما أحداً ..
أمي .. أنت نبض قلبي ونور حياتي وشمعة دربي وفرحتي وابتسامتي.. معك أرى كل شيء جميل. أحس بطعم الحياة ولكن بعد رحيلك سأظل أعيش على ذكراك ونصائحك لنا لن أنساها وسأنفذها دائماً وأبدا حتى لا أفقد طعم ما ذقته معك من جمال الحياة. بيدك أحسست بتذوق الطعام, وبحنانك غمرتيني وبابتسامتك عشقت الحياة وبحضنك الدافىء أحسست بالأمان. أنتِ دفء هذا المنزل ونوره لوالدي أطال الله في عمره وأختاى التي أحبهما من كل قلبي..
آه يا أمي رحلتي
فمن يشاركني فرحتي ويحس بحزني بعدك يا غاليتي.. أراك ملاكاً ليس له مثيل. كم نفتقدك . اشتقنا إليكِ.. احتاج لوجودك كثيراً.. احتاج لحضنك الدافئ.. احتاج أن أشم أنفاسك الزكية.. اشتقت لصوتك الحنون.. رحلتي بجسمك فقط ولكن ستظل روحك الجميلة في قلوبنا وذكراك في نفوسنا. ودعتكِ أمي ولم اصدق ذلك كنت أتمنى أن يكون حلماً يمر وينتهي. الجميع يفتقدك وينثر دموعه حزناً على فراقك.ولكن سأدعو الله أن يجمعنا معك بالجنة إن شاء الله ...
أمي.. والدي أطال الله في عمره وأخواتي وأحفادك جميعهم مشتاقين إليكِ. الكل يا أمي يفتقدك. ومنذ أن رحلتي لم يفارقوننا لحظه وكأنك موجودة بيننا. آه يا أمي .. سأشتاق لرؤيتك دائماً وأبدا ولكن ليس لي إلا الدعاء سأظل أدعو الله ليلاً ونهاراً أن يجمعنا معك جميعاً بجنات النعيم ويساعدنا على بركِ. الله يغفر لك ويرحمك وينقلك من ضيق اللحود إلى جنات الخلود يا رب يا رحمن ويا رحيم..

ابنك المشتاق دائماً وأبدًا

أُضيفت في: 19 مارس (آذار) 2017 الموافق 20 جمادى آخر 1438
منذ: 6 شهور, 4 أيام, 15 ساعات, 9 دقائق, 24 ثانية
0

التعليقات

130518
شباب مصر على تويتر
  • معك من أجل مصر
  • معك من أجل مصر
أراء وكتاب
هذا هو الشعب الفلسطيني بالأرقامهذا هو الشعب الفلسطيني بالأرقامد. فايز أبو شمالة2017-09-21 02:02:09
الفساد والشفافيةالفساد والشفافيةصبحى مقار2017-09-20 13:22:37
زمن العولمة ...!زمن العولمة ...!ناديه شكري 2017-09-19 22:54:28
عام الحزن ببلديعام الحزن ببلديهشام عميري2017-09-19 17:29:00
نريد بطلا لا رئيسنريد بطلا لا رئيسعدنان الصباح2017-09-19 08:39:34
تجاوز بعض الضباط يعود بنا لما قبل ثورة 25 يناير ..؟!تجاوز بعض الضباط يعود بنا لما قبل ثورة 25 يناير...علاء عبدالحق المازني 2017-09-18 11:19:51
لا يوجد حرمة واحترام للمقدسات .لا يوجد حرمة واحترام للمقدسات .ابراهيم سعد النقاش2017-09-17 14:08:47
قوانين ضد التقشفقوانين ضد التقشفسلام محمد العامري2017-09-16 09:38:57
رحلة سفررحلة سفرعمرو محمد الغزالي 2017-09-15 23:53:51
صناعة الذكرياتصناعة الذكرياتيحيى حسن حسانين2017-09-15 01:37:14
عالم الهراءعالم الهراءإيمان فايد2017-09-14 12:07:04
إبداعات
لاتقترب من وروديلاتقترب من وروديسمرا ساي - سورية2017-09-22 22:28:46
العبور – العاشر من رمضانالعبور – العاشر من رمضان كلمات واداء شذى الاقحوان 2017-09-22 20:54:42
ميسرةميسرةناديه شكري2017-09-21 19:11:28
تخلَّوا عنيِّتخلَّوا عنيِّعميرة ايسر2017-09-21 13:17:00
هَز الوسطهَز الوسطسمير ابراهيم زيان2017-09-21 12:11:13
وكم بالحبِّوكم بالحبِّمحمد محمد علي جنيدي 2017-09-21 08:29:58
تسقيني العشقتسقيني العشقعميرة ايسر2017-09-20 22:37:46
محطات لنصوص شعريةمحطات لنصوص شعريةمصطفى محمد غريب2017-09-20 19:13:09
المغرّد خلف القضبانالمغرّد خلف القضبانابراهيم امين مؤمن2017-09-20 00:59:21
أخيرا تزوجت !!أخيرا تزوجت !!عواطف محجوب2017-09-19 20:16:02
تدعو على -فيتدعو على -فيعميرة ايسر2017-09-18 12:34:19
مساحة حرة
  • الدكتور أحمد عبد الهادى على الفيس بوك
html slider by WOWSlider.com v8.0
قريبا : وثائق الحرب السرية ضد الجيش المصرى
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر