GO MOBILE version!
مارس19201710:13:32 صـجمادى آخر201438
هشام شعبان : عصر الاضمحلال والبناطيل المقطعة
هشام شعبان : عصر الاضمحلال والبناطيل المقطعة
مارس19201710:13:32 صـجمادى آخر201438
منذ: 6 شهور, 4 أيام, 8 ساعات, 14 دقائق, 57 ثانية

مرت مصر الفرعونية بعصر سمي عصر الاضمحلال حيث التدني في كل شئ ثقافيا واجتماعيا بل وسياسيا، ولان التاريخ يعيد نفسه ولأن مصر دولة متفردة من نوعها تمتلك شعبا قادرا على إبهار الجميع بالمعجزات و"العك" أيضا، فقد نجحت في إعادة إنتاج عصر الاضمحلال من جديد في القرن الحادي والعشرين..
قبل مدة قصيرة تم العثور على تمثال للملك رمسيس الثاني مدفون في أرض المطرية الغالية.. هذا ليس الحدث بل الحدث في طريقة استخراج هذا التمثال العظيم وطريقة التعامل مع تاريخ وحضارة هذه الدولة القديمة العريقة.. بالبلدوزر والكراكات نعم.. تهشم التمثال عشرين حتة وتكفنت رأسه في فراشة أحد المواطنين وحملت إلى المجهول..
الاضمحلال الحالي ليس نتاج الأيام ولا الأشهر الماضية لكنه نتاج سنوات طويلة، انتقل فيها الغناء الشعبي من عبد المطلب ومحمد رشدي وأحمد عدوية إلى أوكا وأورتيجا ومحمود الليثي وبعرور.. وانتقل فيها الفن من إبداعات يوسف شاهين ورأفت الميهي والريحاني وأحمد زكي وعادل إمام إلى إسفاف وابتزال المواطن برص وشارع الهرم وزنقة ستات..
حتى على مستوى العمل السياسي والتشريعي انتقلت مصر من الحياة الحزبية للحزب الواحد ثم للبطل والكومبارسات.. ومن البرلمانات الوقورة إلى برلمان يناقش بناطيل الشباب المقطعة وجعل الفيسبوك بالبطاقة!
الأمر سيان بالنسبة إلى التعليم والصحة والزراعة والصناعة فالأرض بارت وتحولت لعشوائيات قبيحة والمصانع أوصدت أبوابها حتى صدأت والصحة في النازل والفيروسات في الطالع والفصل كوم لحم ودرس خصوصي..
يكفي إننا نقول إن الاضمحلال وصل لبيوت الدعارة! بعد أن كانت عاهراتها برخصة ولهن حجر صحي أسبوعي حفاظا على صحة الزبائن أضحت غير قانونية وتعمل في الخفاء ودون ضوابط حتى.. #بؤس
الازدهار الوحيد في عصر الاضمحلال الذي نعيشه هو ازدهار المتطرفين تحت قناع الدين، وهو في حد ذاته اضمحلال للمعنى والنص والمفهوم والغاية.. فيعقوب وحسان وغنيم النسخة المفجعة لفكر ديني عبر عنه المعتزلة في يوم من الأيام..

أُضيفت في: 19 مارس (آذار) 2017 الموافق 20 جمادى آخر 1438
منذ: 6 شهور, 4 أيام, 8 ساعات, 14 دقائق, 57 ثانية
0

التعليقات

130525
شباب مصر على تويتر
  • معك من أجل مصر
  • معك من أجل مصر
أراء وكتاب
هذا هو الشعب الفلسطيني بالأرقامهذا هو الشعب الفلسطيني بالأرقامد. فايز أبو شمالة2017-09-21 02:02:09
الفساد والشفافيةالفساد والشفافيةصبحى مقار2017-09-20 13:22:37
زمن العولمة ...!زمن العولمة ...!ناديه شكري 2017-09-19 22:54:28
عام الحزن ببلديعام الحزن ببلديهشام عميري2017-09-19 17:29:00
نريد بطلا لا رئيسنريد بطلا لا رئيسعدنان الصباح2017-09-19 08:39:34
تجاوز بعض الضباط يعود بنا لما قبل ثورة 25 يناير ..؟!تجاوز بعض الضباط يعود بنا لما قبل ثورة 25 يناير...علاء عبدالحق المازني 2017-09-18 11:19:51
لا يوجد حرمة واحترام للمقدسات .لا يوجد حرمة واحترام للمقدسات .ابراهيم سعد النقاش2017-09-17 14:08:47
قوانين ضد التقشفقوانين ضد التقشفسلام محمد العامري2017-09-16 09:38:57
رحلة سفررحلة سفرعمرو محمد الغزالي 2017-09-15 23:53:51
صناعة الذكرياتصناعة الذكرياتيحيى حسن حسانين2017-09-15 01:37:14
عالم الهراءعالم الهراءإيمان فايد2017-09-14 12:07:04
إبداعات
لاتقترب من وروديلاتقترب من وروديسمرا ساي - سورية2017-09-22 22:28:46
العبور – العاشر من رمضانالعبور – العاشر من رمضان كلمات واداء شذى الاقحوان 2017-09-22 20:54:42
ميسرةميسرةناديه شكري2017-09-21 19:11:28
تخلَّوا عنيِّتخلَّوا عنيِّعميرة ايسر2017-09-21 13:17:00
هَز الوسطهَز الوسطسمير ابراهيم زيان2017-09-21 12:11:13
وكم بالحبِّوكم بالحبِّمحمد محمد علي جنيدي 2017-09-21 08:29:58
تسقيني العشقتسقيني العشقعميرة ايسر2017-09-20 22:37:46
محطات لنصوص شعريةمحطات لنصوص شعريةمصطفى محمد غريب2017-09-20 19:13:09
المغرّد خلف القضبانالمغرّد خلف القضبانابراهيم امين مؤمن2017-09-20 00:59:21
أخيرا تزوجت !!أخيرا تزوجت !!عواطف محجوب2017-09-19 20:16:02
تدعو على -فيتدعو على -فيعميرة ايسر2017-09-18 12:34:19
مساحة حرة
  • الدكتور أحمد عبد الهادى على الفيس بوك
html slider by WOWSlider.com v8.0
قريبا : وثائق الحرب السرية ضد الجيش المصرى
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر