GO MOBILE version!
أبريل820171:50:19 مـرجب111438
آخر قبلة رحلت
آخر قبلة رحلت
أبريل820171:50:19 مـرجب111438
منذ: 6 شهور, 11 أيام, 14 ساعات, 40 دقائق, 57 ثانية


ولى فيكِ بقايا عشقٍ وحنينٍ يقتاتُ من كبدى
سؤالى عنكِ ترتيلٌ يداوى الجرح بالجرحِ
نجومُ الليل تُغرينى بأحلامٍ أراها من العدمِ
سلينى عن آخرِ قبلةٍ رحلت..سلينى عن باقىَ القُبلِ
فعشقى لا كبائرَ فيه تمنعنى من الردِّ
عيونى غافلت جَفني وسهرت طِيلة الليلِ
وبين الجفنِ والعينِ دموعٌ تحتارُ فى وجعي..
دموعٌ تشقُّ أنهاراً وتروى الحبَّ بالصبرِ
تدور الأرضُ فى فلكي بحثاً عن أيما إمرأةٍ
مازال عشقُها ينبتُ العذارى من القبلِ

ولي فيكِ احتياجاتٌ فأنتِ أروعُ إمرأةٍ
تذيبُ العشقَ فى الفنجانِ فيزدادُ بكلِّ رشفةٍ شوقي
وتعلنُ حواسُّها العصيان ،وتثورُ فى لحظة القربِ
وإذا اشتكت وجعاً تداعى لها سائرُ جسدى
وتتوارى بين حناياي لتدوِّنَ تفاصيلَ الوجع
،وتجعلُ منى ملجأَهَا ،وأكونُ لعشقها كهفاً
وتبكى بحزنِ يعقوبَ إذا ما طال بيننا البعدُ

ولي في عشقِكِ مظلمةٌ أنتِ فيها قاضٍ ومُتّهمٌ
فملامحكِ لم تخلقْ للنسيان بل لتظلَّ محفورةً فى القلبِ
..يا إمرأةً مُتوغلةً فى طفولتِها لايأتيها من بين يديها ولا من خلفِها الهرمُ
إمرأةٌ مغرمةٌ بجمال البداياتِ ،وكلُّ النهاياتِ معها مؤلمةٌ
بداخلِكِ الحبُّ جنينٌ رميتُ بذرتَه ،ومازلتُ أنتظر لحظةَ الطلقِ
،قلبى حافظتُ على بكارتِهِ حتى إذا ما التقينا لا يُرفعُ القلمُ
،لكلِّ إيمانٍ حلاوتُه وأنتِ حلاوةُ الإيمانِ بالعشقِ

ولى فيكِ بقايا شكِّ أضاع الصبر فى الحبِّ
،وسؤالٌ لا جوابَ عليه ففى كلِّ إجابةٍ خطأٌ
،وقصرٌ كنا بنيناهُ ومازال بلا سقفٍ
،فلتُسألْ عنى أقلامُكِ فأنا من فضّ بكارةَ القلمِ
،لماذا أحلامُنا انتحرت لأن فى كل حقيقةٍ شكٌّ..
تُراودنى الرؤى ليلاً ،ويداكِ تقصُّ لى شعرى
وثوباً يحترق بيديَّ وطريقاً كلَّهُ شوكٍ
،ومدينتُنا تطاردُنا من دربٍ إلى دربِ

ولى فيكِ بقايا ذنبٍ أصاب الحلم بالسقمِ
ومرارُ هزيمةٍ ملأت معانى العشق بالألمِ
ملأنا الكأسَ أوجاعاً وأسقيناه للحزنِ
قرأت عليكِ قرآناً يصونكِ عني فى البعدِ
وأرسلت ورائكِ الهدهدَ حتى يعودَ بالخبرِ
وشمساً تضئُ فجرَكِ وتكتبُ فى كفكِ الرزقَ..
كتبتْ فى كفى أقداركِ حتى نتلاقى فى القدرِ
يا شمساً صبحُها ليلٌ..تعالي وأشرقى ليلاً
قلبى قُدّ فى قربكِ فكيف يكون فى البعدِ
طقوسُ البعد تنزعُ نكهةَ العشق من القُبَلِ
فكم من قبلةٍ ماتت ومازالت على شفتى ؟
وكم من قبلةٍ الآن تُنازع سكرةَ الموتِ ؟


محمد أحمد جمعة
2016
دمياط _ مصر

أُضيفت في: 8 أبريل (نيسان) 2017 الموافق 11 رجب 1438
منذ: 6 شهور, 11 أيام, 14 ساعات, 40 دقائق, 57 ثانية
0

التعليقات

131061
شباب مصر على تويتر
  • معك من أجل مصر
أراء وكتاب
لماذا يا سيسي؟لماذا يا سيسي؟الدكتوره ريهام عاطف2017-10-17 21:50:32
قائمة سقارة كتاب تاريخ مصريقائمة سقارة كتاب تاريخ مصريمحمد عبدالرازق محمود عطية2017-10-16 12:23:48
كتاب الـمسرح الشعري العربي-الأزمة والـمستقبل-كتاب الـمسرح الشعري العربي-الأزمة والـمستقبل-الدكتور محمد سيف الإسلام بوفلاقة2017-10-14 11:22:04
هل حبيب العادلى في السعودية ؟هل حبيب العادلى في السعودية ؟هاله أبو السعود 2017-10-14 06:08:10
المواطنه  بقاع حياتنا المعاشةالمواطنه بقاع حياتنا المعاشةرفعت يونان عزيز2017-10-13 12:59:36
مذكرات عانسمذكرات عانسعماد السعدني2017-10-12 19:28:41
الأيام كاشفة أسرار المصالحة الفلسطينيةالأيام كاشفة أسرار المصالحة الفلسطينيةد. فايز أبو شمالة2017-10-11 19:02:46
الفساد ......... وتآكل النظام العربيالفساد ......... وتآكل النظام العربيخالد احمد واكد2017-10-10 21:18:50
مليون ونصف من السيسيمليون ونصف من السيسيهاله أبو السعود 2017-10-09 22:31:25
إبداعات
سفن الغرامسفن الغرامأحمد محمد2017-10-18 02:14:35
الشهدا راجعينالشهدا راجعينالسيدابوطاحون 2017-10-18 01:48:52
ارتحال...قصة قصيرةارتحال...قصة قصيرةسالم الحميد2017-10-18 01:14:00
الْمُـعَــلّـمُ العَـــرَبِيّالْمُـعَــلّـمُ العَـــرَبِيّالشاعر حسن منصور2017-10-18 01:10:49
قارعة الأمنياتقارعة الأمنياتأحمد محمد2017-10-18 01:06:15
أنت ..... وطني الصغيرأنت ..... وطني الصغيروعد الشام2017-10-18 01:03:20
محتالة!!!محتالة!!!فيفيان طه - لبنان2017-10-18 01:01:49
محتالة!!!محتالة!!!فيفيان طه - لبنان2017-10-18 00:37:10
زحام حزين ..زحام حزين ..زحام حزين ..2017-10-17 21:56:06
نص شعري: بطاقة مرورنص شعري: بطاقة مروربادر سيف / الجزائر2017-10-15 09:54:37
مصر مش راح تموتمصر مش راح تموتسمير ابراهيم زيان2017-10-14 11:08:28
مساحة حرة
لأنك دائما تكون غيرك ...جديد الشاعرة هدى درويشلأنك دائما تكون غيرك ...جديد الشاعرة هدى درويشنهلة حامد ـ القاهرة 2017-10-17 21:18:08
الأستاذُ الحقيقيُالأستاذُ الحقيقيُزكريا فايز الخويسكي2017-10-17 20:24:19
انتصارات مصريهانتصارات مصريهسوزان عطيه2017-10-12 16:50:41
نهايه أسطورهنهايه أسطورههانم داود2017-10-12 07:41:11
أصحاب السيارات وعمال البنزيناتأصحاب السيارات وعمال البنزيناتعبد العزيز فرج عزو2017-10-11 16:16:13
فريق الحياة المسرحي ... كش ملكفريق الحياة المسرحي ... كش ملكناديه شكري 2017-10-06 20:32:30
لماذا انخفضت شعبية محافظ المنيالماذا انخفضت شعبية محافظ المنيادكتور سعد أحمد2017-10-04 10:40:48
النبي(ص) يبكي عمّهِ الحمزة .النبي(ص) يبكي عمّهِ الحمزة .حرز الكناني 2017-10-02 20:28:10
  • الدكتور أحمد عبد الهادى على الفيس بوك
html slider by WOWSlider.com v8.0
قريبا : وثائق الحرب السرية ضد الجيش المصرى
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر