GO MOBILE version!
مايو1720171:02:41 صـشعبان191438
محمد عبد المطلب اسأل مره عليا
محمد عبد المطلب اسأل مره عليا
مايو1720171:02:41 صـشعبان191438
منذ: 2 شهور, 6 أيام, 23 ساعات, 44 دقائق, 37 ثانية


 واسأل مره عليا قوللى قساوتك ليه و حياة شيخ الطرب الشعبي، محمد عبد المطلب هو مواليد 1907- محمد عبد المطلب محمد عبد العزيز الأحمر وكان ميلاده في بلدة شبرا خيت بمحافظة البحيرة ).وكم مؤسف أن لا ينال حقه من التكريم والاحتفالات أسوة بغيره من رموز النهضة الغنائية،لكنه يبقى رمز الطرب الشعبي، وموال الأغنية العربية، الذي ملأ ليالينا طرباً وطيبة، طوال عقود استمرت منذ ثلاثينيات القرن الماضي. وتدرج في عالم الغناء من كورس سنّيد،في تخت محمد عبد الوهاب زميلا لعلى عبد البارى وصالح الفروجى ثم زامل كبار المغنين حتى وصوله إلى مصافهم في نظر الجمهور العريض الذي توّجه على الأغنية الشعبية ولكنه تميز عن الفنانين باعتباره ابن البلد البسيط، الشهم الناطق بلسان حال البسطاء في أبسط مبادئهم وعيشهم، حتى إن شهر رمضان لم تكن له سعادة إلا بسماع (رمضان جانا وفرحنا بة وامتلك محمد عبد المطلب صوتاً متماسكاً قوياً، محكم السبك، واضح النبرة، واسع المساحة، سليم المقامات، مع بحة رجولية محببة، وأسلوب أداء خاص لم يقلد فيه أحداً من سابقيه وينضح حلاوة وشغفاً وعفوية، يجعل جمهوره يضج ويصيح ويتأوه كلما تصاعد موال أو قفل جملة لحنية أو صوت مؤثر في معان تمس عمق الإنسان.ما تزال بحته ماثلة في الأسماع، وصوته الأجش، العريض، الجهير، .كل ذلك ينطبق على فن محمد عبد المطلب، الذي أسس لقاعدة شعبية عريضة في كل البلدان العربية، والجميع يستقبل صوته بالحنين وإن محمد عبد المطلب رفع من مستوى الأغنية الشعبية كلاماً ولحناً وأداءً. حتى صار علامة بارزة ومدرسة تحتذى. صحيح إن فنه لم يأت من فراغ، لذلك رفض الركاكة في كلام أغنياته والضعف أو الابتذال فيها، ورفض السهولة والبساطة المتمادية في الألحان وتكرار الجملة الشعبية.أداء سلس، واقعي، وكأنه يترنم برواية من روايات العشق والغرام والمغامرة، وقد يكون هذا صحيحاً للبسطاء، إلا أن الصحيح أيضاً إنه كان يتقن النغمات ويتلاعب بها حسب مزاجه وسلطنته، بل ويزيد في الانتقالات المقامية في المواويل بشكل لم يسبقه ولم يشبهه فيه أحد يتمثل بإمكانيته في الجمع بين القدرة الفطرية، والخبرة المقامية
من هنا ندرة تقليده من جيل المغنين الجدد، وقلة منهم من توصل في نبرته وفي طريقته وربما الوحيد الذي اقترب من عبد المطلب نبرةً وأسلوباً إلى حدّ بعيد، هو المغربي فؤاد زبادي، الذي ظهر قبل سنوات عبر دار الأوبرا المصرية، إضافة إلى أنة كان يختار كلمات أغنياته، بذوق المثقف ابن البلد، ومن صميم يوميات الأخير، وهو الرائح، الغادي، في الأحياء الشعبية. لم يبتعد عن أولاد حتته، وساكنيها، بقدر ما كان يقترب منهم أكثر، كلما سافر وارتحل في البلاد، بل يبقى في الأذهان: "ساكن في حي السيدة" وينادي بمبادئ "الناس المغرمين"، و يسأل عن "بياع الهوى راح فين" أو بساطة العاشق "ما بيسألش علي أبداً"، والقائمة تطول وتتعدد الأغنيات ولم يقلل من شأن المغني المبدع تغيرات طرأت على صوته، في سنواته الأخيرة، وتكاد هذه التغيرات لا تؤثر على عناصره التعبيرية وخبرته وإحساسه سوى فقدانه بعض لمعان الصوت الذي كان في البدايات حيث الوضوح والصفاء واتساع المساحة الصوتية. وهو نتيجة فهمه الفطري لهذا الأمر حاول في أدائه أن يلجأ إلى التعبير الزخرفي وتجميل اللحن بابتكار تفاصيل تزويقية تضفي على الأداء روحاً متجددة وإن ما يميز أسلوب محمد عبد المطلب في الغناء، وما يجعله مدرسة احتذت بها أصوات عديدة جاءت فيما بعد، هو أسلوبه في استخدام صوته وتحكمه في خروج الصوت وتقطيع الأنفاس، وفي عناصر التعبير ومن خلال تفخيم بعض الكلمات والحروف ووضوح النطق والتحكم في التنفس ومراعاة زخارف الصوت وتحليات الأداء وهي طريقة تميز أداء محمد عبد المطلب. سار عليها من بعده بعض الأصوات في بداياتها. على سبيل المثال شفيق جلال ومحمد رشدي ومحمد العزبي وعزت عوض الله وإبراهيم عبد الشفيع وغيرهم ومن هنا كانت انطلاقة جيدة له خاصة بعد أن سجلها على أسطوانة أتاحت له الشهرة.في أواخر الثلاثينات، وبدأ مرحلة جديدة في الغناء، أكسبته شهرة واسعة وكان رفيقاً للملحن محمود الشريف، ومن صالة بديعة مصابني بدأت صداقة عميقة بينة و محمود الشريف فطار صيتهما معاً، في غنائيات مبدعة أحبها الناس خاصة في لحن "ودع هواك وأنساه وانساني" الذي كتبه فتحى قورة و "السبت فات لاحمد عبد المجيد "بياع الهوى"لعبد المنعم السباعى،"( رمضان جانا ) لحسين طنطاوى(مستنى جواب) لمحمد على احمد".استمرت الصداقة والأخوة بينهما فترة طويلة وكانت تعتبر مثالاً للصداقة النادرة وخاصة في الوقت الذي هجر محمد عبد المطلب الفن بعد فشل إنتاجه لفيلم "تاكسي حنطور" و"الصيت ولا الغنى" وخسر فيهما كل ما كان يمتلك، ثم بعد أن أصبح عديلاً لمحمود الشريف في زيجة محمدعبد المطلب الثالثة والأخيرة حيث تزوج قبل ذلك من الاستعراضية شوشو عز الدين وأيضا الفنانة العراقية نرجس شوقي .ويعتبر محمود الشريف من أهم الملحنين الذين غنى لهم.وجميعنا تقريباً نعشق لحن "الناس المغرمين"من كلمات عبد الوهاب محمد . لكن ربما غالبيتنا لا يعرف إنه اللحن الوحيد الذي وضعه عملاق آخر من عمالقة التلحين العربي، كمال الطويل.هذا اللحن الخلاق يعتبر من قلة نادرة من أصوات الرجال التي لحن لها كمال الطويل إلى جانب ألحانه العديدة المبدعة لعبد الحليم حافظ وأصوات نسائية كثيرة هذا اللون الغنائي الذي دمج فيه الملحن القدير،الشعبي بالتطريبي، اعتبر من أكثر الألحان التي ساهمت في خروج محمد عبد المطلب من الحدود المألوفة للغناء الشعبي.أيضا لا ننسى رياض السنباطي لعل أشهر العلامات الغنائية في مسيرة محمد عبد المطلب الفنية، أغنية "شفت حبيبي"من كلمات عبد الباسط عبد الرحمن ووضع لحنها الموسيقار الكبير رياض السنباطي الذي كان يخلص في ألحانه وفي تقديم النصيحة للأصوات التي تؤدي ألحانه. ورغم إن النصح أفادت المطرب في غنائه حتى آخر عمره، إلا أن أغنية "مخاصمنا ومش بيكلمنا" التي وضعها له السنباطي لم تحقق النجاح نفسه الذي حققته الأولى أيام كان صوته الجهوري يهز من يستمع إلى "شفت حبيبي". تعاون محمد عبد المطلب مع ملحنين آخرين كثيريين ومحمد عبد الوهاب لاننسى ما قدمه حيث لحن له في البداية "كان ليه خصامك ويايا" من كلمات علي شكري وبعد ذلك قدم لة الحانالبحر زاداعمل معروفصعب علية هجرانكوكانت (فايت وعنية فى عنية)من نظم مامون الشناوي من أشهر ما غنى .ولا ننسى أغنية "حبيتك وبحبك وحا حبك على طول"من كلمات محمود فهمي إبراهيم و لحن عزت الجاهلي. ومنهم سيد مكاوي في أغنيته "إسأل مرة علية " وبليغ حمدي الذي لحن له "نقش الحنة" وأحمد صدقي (علشان بدك ترضينى) و (بأصعب على روحى )وهما من نظم مرسى جميل عزيز ولحن لة عبد العظيم محمد وابراهيم رافت وعبد الوهاب كرم ومرسى الحريري وعبد العظيم عبد الحق ومحمد قاسم وعبد الحليم نويرة وعلى فراج ومحمود محمد كامل ومحمود مندور واحمد عبد القادر ومحمد عمر وعبد الحميد توفيق زكى واحمد صبرا ومحمد الموجي وعبد الرءوف عيسى الذي لحن "يا حاسدين الناس"من كلمات نجاح الغنيمى ومحمد فوزي الذي لحن "ساكن في حي السيدة"من نظم زين العابدين عبد الله ولحن أيضا حسين جنيد "ما بيسألش علي أبداً"كلمات فتحى قورة وقد توفى محمد عبد المطلب فى 21 أغسطس 1980 رحمه الله واسكنه فسيح جناته
----------
بقلم / وجيــه نــدى
كاتب وباحث فني مصري

أُضيفت في: 17 مايو (أيار) 2017 الموافق 19 شعبان 1438
منذ: 2 شهور, 6 أيام, 23 ساعات, 44 دقائق, 37 ثانية
0

التعليقات

131933
شباب مصر على تويتر
  • أعداد نشرة الحركة الوطنية للصحفيين المصريين
أراء وكتاب
دولة إسراطيندولة إسراطين أشرف بولمقوس 2017-07-23 05:51:06
انتفاضة ورئيس بغضاضةانتفاضة ورئيس بغضاضةد. فايز أبو شمالة2017-07-23 04:22:36
فشل سياحي يعكس ... عقم دماغي...!فشل سياحي يعكس ... عقم دماغي...!نور حسام الدين2017-07-22 15:49:51
مهارات زوجيةمهارات زوجيةعادل عبدالستار العيلة 2017-07-21 15:06:05
مسخ الذوق العاممسخ الذوق العامنور حسام الدين2017-07-19 21:07:19
حنين الذكرياتحنين الذكرياتدجي سالم 2017-07-19 04:55:07
وبعدين يا سوادوبعدين يا سوادبقلم /حماد حلمي مسلم 2017-07-19 01:42:50
عادة تستحق الإبادة... !عادة تستحق الإبادة... !Nour hossam eldin2017-07-18 14:24:38
الإصلاح الثقافي.. ركيزة التغيير والتنمية في مصرالإصلاح الثقافي.. ركيزة التغيير والتنمية في مصرالدكتور / رمضان حسين الشيخ2017-07-18 13:04:05
المسجد الاقصي يصرخ مجدداالمسجد الاقصي يصرخ مجدداهاله أبو السعود 2017-07-18 06:01:10
عم حسين والاخ الامام ......ومن على شاكلتهمعم حسين والاخ الامام ......ومن على شاكلتهمعادل حسان سليمان2017-07-17 22:03:16
صعقة .. كهرباء !صعقة .. كهرباء !محمد حلمى مصطفى2017-07-17 00:33:02
إبداعات
أسود على بعضأسود على بعضشفيق السعيد2017-07-23 02:44:15
إِلَى الأَقصَى سَلاميإِلَى الأَقصَى سَلاميعبدالرزاق كيلو 2017-07-22 06:29:31
نص..في جعبتي يا أنت!نص..في جعبتي يا أنت!مصطفى محمد غريب2017-07-21 18:31:08
ظل تسلق الشمسظل تسلق الشمسطاهر مصطفى2017-07-21 16:40:20
يارب يا منانيارب يا منانشفيق السعيد2017-07-21 09:53:43
القدسالقدسعبدالمنعم السيد محمد عبدالله2017-07-20 13:47:47
وجع صراحوجع صراحآمنة وناس2017-07-19 20:01:13
يا قاتلتييا قاتلتيحنان معطلاوي 2017-07-19 05:24:16
سيف المعتصمسيف المعتصمالشاعر أحمد زكريا2017-07-19 05:19:39
حديث الروححديث الروحوجدان شومر2017-07-19 05:14:25
ما لون الحب؟ما لون الحب؟عبير هلال2017-07-19 04:58:36
مساحة حرة
حان وقت سرد الذكرياتحان وقت سرد الذكرياتأحلام محمد 2017-07-23 07:07:09
وجه القمر إنها مريم فتح البابوجه القمر إنها مريم فتح البابمحمد المرسى المرسى السقا 2017-07-23 00:28:28
حوار الشبابحوار الشبابعبدالمنعم السيد محمد عبدالله2017-07-22 18:46:59
سمير قسيمي يسطو على مقال  بوفلاقة عن ملامح المسرح الجزائريسمير قسيمي يسطو على مقال بوفلاقة عن ملامح المسرح...الدكتور محمد سيف الإسلام بوفلاقة-قسم الأدب العربي-جامعة عنابة2017-07-22 16:41:58
التحرش بالأطفالالتحرش بالأطفالهانم داود2017-07-22 16:17:34
اهداءاهداءmenna allah gaber2017-07-22 14:52:30
وللحب قواعدوللحب قواعدأحلام محمد 2017-07-22 13:02:14
الدكتور محمد سيف الإسلام بوفلاقة يقدم  توضيحاً لبوابة إفريقيا الإخبارية بخصوص مقاله عن ملامح الـمسرح الـجزائريالدكتور محمد سيف الإسلام بوفلاقة يقدم توضيحاً لبوابة إفريقيا...الدكتور محمد سيف الإسلام بوفلاقة-قسم الأدب العربي-جامعة عنابة2017-07-21 23:13:14
العاملين بالاثار تحت الحصارالعاملين بالاثار تحت الحصارهشام ابراهيم نعيم2017-07-21 22:54:22
الارهاب الاسود والعوار الفكرىالارهاب الاسود والعوار الفكرى محمد المرسى المرسى السقا 2017-07-21 19:32:47
بالراحة علي رمضان يا سقابالراحة علي رمضان يا سقااكرم الكرانى2017-07-20 07:32:56
مشاكلنامشاكلناهانم داود2017-07-19 13:12:22
  • الدكتور أحمد عبد الهادى على الفيس بوك
  • الدكتور أحمد عبد الهادى على تويتر
html slider by WOWSlider.com v8.0
حكومة شباب مصر
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر