GO MOBILE version!
يونيو3020178:35:51 مـشوال51438
القرآن براء من السب والشتم
القرآن براء من السب والشتم
يونيو3020178:35:51 مـشوال51438
منذ: 2 سنوات, 19 أيام, 1 ساعة, 5 دقائق, 34 ثانية


بالنسبة للأخوة الذين يقولون أن القرآن به سب وشتم هذا غير صحيح.
أولا: القرآن نهى عن السب والشتم بألفاظ صريحة بقوله "ولا تسبوا الذين يدعون من دون الله فيسبوا الله عدوا بغير علم "[الأنعام : 108] ونهى كذلك عن العدوان.."وقاتلوا في سبيل الله الذين يقاتلونكم ولا تعتدوا إن الله لا يحب المعتدين" [البقرة : 190]
ثانيا:الإشكال الذي يراه بعض الأخوة في سب وشتم القرآن العلة فيه حرف (الكاف)
كمثل الحمار يحمل أسفارا
أولئك كالأنعام بل هم أضل
هذا تشبيه موضوعي يصف المنافقين والأغبياء والمتنطعين بأنهم كالحمير يحملون علما لا يستفيدون منه، لم يقل (هؤلاء حمير ولاد وسخة) مثلا..هذه لغة يتعفف عنها القرآن.
لاحظ الآية
"مثل الذين حملوا التوراة ثم لم يحملوها كمثل الحمار يحمل أسفارا"..[الجمعة : 5]
هذا تمثيل وتشبيه (موضوعي) وليس تشبيه (ذاتي) على نحو (انك لو لم تفعل ذلك أصبحت كالحمار الذي لا يفهم شيئا) يعني أنت إنسان مكرم يجب أن تفهم بطريقة أفضل، وتسلك ما يتفق مع فهمك الصحيح لم يقل.." الذين حملوا التوراة ثم لم يحملوها هم حمير ولاد ستين كلب"..لأن الغرض تمثيل وتشبيه (موضوع) الفهم والسلوك، وليس تشبيه (ذات) الكافر أو المنافق..شخصنة وتهجم
نفس الحال كالأنعام هذا أيضا تشبيه موضوعي يصفهم بالغباء والعمى والطرش وتعطيل كل مدركات العقل.. لاحظ:
"أم تحسب أن أكثرهم يسمعون أو يعقلون إن هم إلا كالأنعام بل هم أضل سبيلا"
سورة[الفرقان : 44]
" لهم قلوب لا يفقهون بها ولهم أعين لا يبصرون بها ولهم آذان لا يسمعون بها أولئك كالأنعام بل هم أضل أولئك هم الغافلون" [الأعراف : 179]
الآيات تتحدث عن (معنى/ موضوع) وليس عن (ذات/ شخص) والقرآن أعطاهم الأدلة العقلية بأن سلوكهم يشبه صفات الحيوان من حيث المعنى، وأنهم يجب أن يترفعوا عن ذلك كونهم آدميين.
باختصار: العلة في حرف (الكاف) كالأنعام كالحمار، أعد صياغة هذا الأسلوب ستجد أنك تستعمله في حياتك اليومية مرات رغم ادعائك حسن الخلق، كذلك يستعمله بعض الفلاسفة لتشبيه واقع وموضوع من جهة العظة والعبرة.
---------
بقلم/ سامح عسكر
كاتب وباحث مصري

أُضيفت في: 30 يونيو (حزيران) 2017 الموافق 5 شوال 1438
منذ: 2 سنوات, 19 أيام, 1 ساعة, 5 دقائق, 34 ثانية
0

التعليقات

132800
أراء وكتاب
معركة فخر العرب !معركة فخر العرب !أحمد محمود سلام2019-07-17 07:09:22
وزير التعليم يصنع أزمة مدمرة في بيلاوزير التعليم يصنع أزمة مدمرة في بيلاد. حامد الأطير2019-07-15 22:30:07
عنصرية العفولة ..!!عنصرية العفولة ..!!شاكر فريد حسن 2019-07-15 05:46:33
قطر النظام الملعونقطر النظام الملعونأحمد نظيم2019-07-14 09:52:19
استراتيجية نتانياهو: ضفة غربية دون غزةاستراتيجية نتانياهو: ضفة غربية دون غزةد. فايز أبو شمالة2019-07-14 05:23:31
اعيدوا هذا التراثاعيدوا هذا التراث ياسمين مجدي عبده2019-07-13 21:25:16
سي السيدسي السيدأحمد محمود القاضي2019-07-13 05:39:24
إبداعات
أنا وبيروت ... مقاطع شعريةأنا وبيروت ... مقاطع شعريةايفان علي عثمان 2019-07-17 02:13:59
أنا أكره غزةأنا أكره غزةكرم الشبطي2019-07-15 17:59:04
حديقة الطيور ,سندبادة اكاديرحديقة الطيور ,سندبادة اكاديرطيرا الحنفي2019-07-14 18:42:36
مُعَلَّقَاتِي التِّسْعُونْ {88}مُعَلَّقَةُ الْحَبِيبَاتْمُعَلَّقَاتِي التِّسْعُونْ {88}مُعَلَّقَةُ الْحَبِيبَاتْ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-07-14 10:21:42
قراءة في ديوان " أصداف في بحر الهوي" للشاعر خيري السيدالنجارقراءة في ديوان " أصداف في بحر الهوي" للشاعر خيري... بقلم الاديب المصري صابرحجازي 2019-07-13 22:28:34
كلماتكلماتإيمان مصطفي محمود2019-07-12 23:35:27
مساحة حرة
الأسكندرية وعشق لا ينتهي!الأسكندرية وعشق لا ينتهي!رانية محي2019-07-17 09:11:51
فاصل شحنفاصل شحنعبدالرحمن عليوة2019-07-17 03:01:31
ضربات القدر 136ضربات القدر 136حنفى أبو السعود 2019-07-16 17:37:37
شكراً لجريدة الأهرام .. ولكن !شكراً لجريدة الأهرام .. ولكن !محمود قاسم أبو جعفر2019-07-15 12:59:36
نتائج مشروع شراكة التنقّل بين الاتحاد الأوروبي والأردننتائج مشروع شراكة التنقّل بين الاتحاد الأوروبي والأردندوسلدورف/أحمد سليمان العمري2019-07-14 21:17:05
البطالةالبطالةعامر بلغالم2019-07-14 13:53:41
صغيرة على الحبصغيرة على الحببسملة محمود2019-07-14 00:41:47
لا شفاعة لمن لا يصدق نفسهلا شفاعة لمن لا يصدق نفسهبانسيه البنا2019-07-14 00:30:48
شعور سيئ_القسم الأولشعور سيئ_القسم الأولعبد الوهاب اسماعيل2019-07-13 21:16:33
ضربات القدر 135ضربات القدر 135حنفى أبو السعود 2019-07-13 15:07:10
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر