GO MOBILE version!
سبتمبر1720174:22:25 مـذو الحجة251438
انتظروا قرار الرئيس
انتظروا قرار الرئيس
سبتمبر1720174:22:25 مـذو الحجة251438
منذ: 3 سنوات, 5 شهور, 18 أيام, 12 ساعات, 24 دقائق, 42 ثانية


كم أخشى من النفس الأمارة بالسوء التي تفوقت على إبليس بقدر عدم خشيتي من طهارة الشيطان الذي شيطنوه واستحضروه في كل تفاصيل اتفاق المصالحة خلال مراحل إبرام الاتفاقيات السابقة التي أبرمت في العديد من العواصم العربية والإسلامية وقد تمخض عن نتائجها الفشل الذريع وخيبة الأمل وذبح شعبنا الفلسطيني من الوريد إلى الوريد, ومع ذلك لا أكثر من الإفراط في التفاؤل لما يجري في القاهرة,وان سمحت لنفسي بالشعور بالتفاؤل والرضا كغيري من أبناء الوطن المكلوم لهذه الخطوة الهامة والتي جاءت متأخرة بعد سنوات الانقسام اللعين,والتي قد أضرت بالقضية الفلسطينية ومزقت النسيج الاجتماعي للمجتمع الفلسطيني وقضت على كل مناحي الحياة في الوطن الموشح بالسواد...
بالبلدي ما في حد أحسن من حد فإذا تكرمت أخيراً حركة حماس وأعلنت بشكل رسمي على لسان ناطقها حسام بدران والذي جاء في البيان استجابته للجهود المصرية الموقرة بقيادة جهاز المخابرات العامة المصرية وحرصاً منها على طي صفحة الانقسام البغيض وتحقيق امال وتطلعات الشعب الفلسطيني وتحقيق الوحدة الوطنية بإعلانها الغير المشروط عن حل اللجنة الإدارية في قطاع غزة واستدعاء حكومة الوفاق للممارسة عملها في قطاع الشطر الثاني من الوطن والموافقة على إجراء الانتخابات العامة.....
فالكل الفلسطيني في الوطن والشتات والمهجر في انتظار قرار السيد الرئيس محمود عباس أبو مازن بالرجوع عن كافة الإجراءات التي تم اتخاذها بحق حركة حماس بهدف تراجع حماس عن استقلالها بحكم غزة, حيث صبر مواطنو القطاع على هذه الإجراءات من تقلص الكهرباء وخصم رواتب الموظفين والتقاعد المبكر وتقليص الخدمات في كافة القطاعات الحياتية والتي توقف شريانها عن الحياة لسكانها مما أظهر عدم قدرة (الآخرين) على تحمل المسؤولية تجاه شعبنا الفلسطيني..
وأخيراً نأمل من الله عزوجل أن يتم وضع جدول زمني لتنفيذ وتطبيق ما تم الاتفاق عليه في اتفاق القاهرة على أرض الواقع حتى يكلل هذا الجهد بالنجاح ويحوز على ثقة الجميع والشكر الحميم إلى مصر الحبيبة قيادة وشعباً على دورها الريادي في توحيد الصف الفلسطيني وإنها الانقسام وتحقيق الوحدة الوطنية بين أبناء الوطن الواحد
اللهم آمين يارب...

 

أُضيفت في: 17 سبتمبر (أيلول) 2017 الموافق 25 ذو الحجة 1438
منذ: 3 سنوات, 5 شهور, 18 أيام, 12 ساعات, 24 دقائق, 42 ثانية
0

التعليقات

134674
أراء وكتاب
أنت ..   كابوس أطفالك!أنت .. كابوس أطفالك!مروة عبيد2021-02-21 12:45:28
لوري ليبتونلوري ليبتونالدكتوره ريهام عاطف2021-02-20 05:22:45
كشف المستور ...والفردوس المفقودكشف المستور ...والفردوس المفقودد / رأفت حجازي 2021-02-14 00:15:17
الشعب ... الأطرش في زفة الفصائلالشعب ... الأطرش في زفة الفصائلعدنان الصباح2021-02-12 21:21:26
صراع الاجيالصراع الاجيالد.ابراهيم محمد ابراهيم2021-02-06 14:15:30
ألبسناكِ عباءتنا يا مصرألبسناكِ عباءتنا يا مصرعدنان الصباح2021-02-06 09:34:11
تغذية الاطفال بعد الولادةتغذية الاطفال بعد الولادةد مازن سلمان حمود2021-02-05 23:25:37
زواج تجربة ومسيارزواج تجربة ومسياررياض عبدالله الزهراني 2021-02-05 17:00:01
في هذا البلد البعيد (عجبي على ناس مش ناس ).في هذا البلد البعيد (عجبي على ناس مش ناس ). نداء عزالدين عويضة2021-02-05 10:14:51
بايدن و بوتين و صراع الاقطاببايدن و بوتين و صراع الاقطابالدكتور عادل رضا2021-02-04 11:15:09
تفاحة نيوتن وأبجدية الخروجتفاحة نيوتن وأبجدية الخروجعبد الرازق أحمد الشاعر2021-02-03 00:10:02
أقلام وإبداعات
البؤس خيار استراتيجيالبؤس خيار استراتيجيعبد الرازق أحمد الشاعر2021-02-18 02:11:57
أرجوزة الفراشةأرجوزة الفراشةإيناس ثابت2021-02-14 19:03:52
باسم الأئمةباسم الأئمةمستشار / أحمد عبده ماهر2021-02-13 21:46:21
مكبل بحر الموسيقىمكبل بحر الموسيقىكرم الشبطي2021-02-09 21:29:22
وللشتاء روحوللشتاء روحكرم الشبطي2021-02-04 19:31:55
جريمة تستحق الإعدامجريمة تستحق الإعدامالدكتوره ريهام عاطف2021-02-02 17:51:28
صناعة الفكرةصناعة الفكرةرانية محي 2021-02-02 17:01:23
مساحة حرة
ما هو النجاح ؟ما هو النجاح ؟منيره خلف بشاي 2021-02-18 11:54:38
الاميرمحمود قبلان آل سيف الدين الهاشميالاميرمحمود قبلان آل سيف الدين الهاشميعبدالواحد الحلبي2021-02-18 03:17:00
الأهلي ...الأهلي ...ايفان علي عثمان 2021-02-17 23:23:39
شخصية عظيمة جدًا .شخصية عظيمة جدًا .مروة مصطفي حسونة 2021-02-10 07:34:21
رسالة إلى فاروق 2رسالة إلى فاروق 2سعيد مقدم أبو شروق2021-02-09 22:03:50
السر وراء عظمة الأهرامات 2السر وراء عظمة الأهرامات 2منيره خلف بشاي 2021-02-07 23:11:32
أسلوب  العلامة الفكريةأسلوب العلامة الفكريةد.أحمد ذيب أحمد 2021-02-05 06:55:55
فرق الأبناء عن الأجدادفرق الأبناء عن الأجدادناصر حافظ2021-02-04 09:59:18
اليوم العالمي لكلمة  أحبكاليوم العالمي لكلمة أحبكمروة مصطفي حسونة2021-02-04 09:16:00
القرآن وعلاج وباء الكوروناالقرآن وعلاج وباء الكوروناد. سيد محمد عبدالعليم2021-02-01 04:44:33
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر