GO MOBILE version!
مارس11201810:27:18 مـجمادى آخر231439
الشرق الاوسط فريسة امريكا
الشرق الاوسط فريسة امريكا
مارس11201810:27:18 مـجمادى آخر231439
منذ: 6 شهور, 12 أيام, 14 ساعات, 26 دقائق, 16 ثانية

الطمع الامريكى لم ينتهى يوما ، ومحاولات التوسع الاوروبى لم تنحصر ابدا ...
اعتاد العالم العربى والغربى منذ فترات زمنية بعيدة على ان المنطقة المنتجة للطاقة واكثرها نشاطا هى منطقة الخليج العربى ، ولكن الان الوضع الانتاجي للبترول لقد تغير وظهر منافسا جديدا للخليج الا وهو شرق البحر المتوسط بعد بزوغ الغاز به وتبدلت مصادر الطاقة لتزداد منطقة اخرى تجعل انظار امريكا واوروبا تركز عليها رويدا رويدا .
ولكن السياسة الاوروبية للحصول على البترول غدت اكثر نضوجا حيث ان لعبتها المكشوفه لتوسيع اطماعها جعلت العالم العربى محاولا الحذر ....
الذئاب عندما تريد ان تحصل على الطعام يستخدمون اسوأ الطرق لايقاع فريستهم ويشبعون اطماعهم .
امريكا ليست بعيده عن هذا التشبيه ولكنها تختلف فى اسلوب واحد ، حيث انها تدفع بضرب الفرائس ببعضها ثم تحصل على اطماعها ( البترول) .
تقوم كلا من امريكا واوروبا باشعال الحروب فى الدول العربية بين بعضها البعض ثم يقوموا ببيع اسلاحتهم المسمومة حتى يقتل العربى اخيه ومن ثم تحصل امريكا ومن معها على البترول بأرخص ثمن .
كما فعلت بين العراق وايران والكويت فى السابق.
وعلي سبيل المثال ....
ساهمت النيران الاوروبية فى زيادة روح الغضب بين قبرص وتركيا وكانت لمصر نصيب من هذه الروح والحرب التركية القبرصية ..
حيث ان منعت تركيا قبرص من حفر الابار فى مياهها ، بفرض ان قبرص التركية لابد وان لها نصيب في هذا الغاز كما اعلنت تركيا انها لن تعترف باتفاقية ترسيم الحدود بين مصر وقبرص مما جعل مصر تجرى مناورات فى البحر المتوسط لكى تعلن لتركيا وتوصل لها بأنها مستعدة للدفاع عن حقول الغاز فى مياهها الاقتصادية .
وربما تكون سوريا من اكثر المناطق المنتجة للغاز لذلك لن يهدأ فيها الصراع حتى الان بيد أن يزداد اشتعالا وحروبا وبالتأكيد نرى ظهور امريكا وروسيا فى زى محاولات سيطرة على الوضع والتدخل لحماية المدنيين والاطفال ووقف اطلاق النار ....
توجد جملة مصرية شهيرة تصف هذه الحالة الاوروبية ( يقتل القتيل ويمشى فى جنازته ) اى ان تساهم امريكا واوروبا فى اشعال الحروب وقتل الملايين من الارواح البريئة ثم يجرون محاولات لتهدئة الوضع .
اطمعهم اصبحت صارخة ولكن على عالمنا العربى ان يكون اكثر انتباها ووعيا ويقظ ولا ينجذب لهذا التيار الارهابى الخفى ويقع فريسة لاطماعهم .
حفظ الله الوطن العربى .

أُضيفت في: 11 مارس (آذار) 2018 الموافق 23 جمادى آخر 1439
منذ: 6 شهور, 12 أيام, 14 ساعات, 26 دقائق, 16 ثانية
0

التعليقات

138669
  • بنك مصر
أراء وكتاب
الغذاء والطاقةالغذاء والطاقةد.مازن سلمان حمود2018-09-22 22:46:21
الحرية لرجا اغباريةالحرية لرجا اغباريةشاكر فريد حسن 2018-09-22 07:17:52
مشكلة كل سنةمشكلة كل سنة ياسمين مجدي عبده2018-09-17 14:11:54
قضية الحسين، هي التي أنقذت البصرةقضية الحسين، هي التي أنقذت البصرةحيدر حسين سويري2018-09-16 23:10:36
وجوهوجوه ياسمين مجدي عبده2018-09-15 19:54:16
نظرة لتطوير الجهاز الإدارى للدولة المصريةنظرة لتطوير الجهاز الإدارى للدولة المصريةزكريا فايز الخويسكي2018-09-15 16:17:30
سوق الخضار .. للكبار فقط ؟!سوق الخضار .. للكبار فقط ؟!أحمد محمود سلام2018-09-15 13:46:44
نَرمِيننَرمِينحيدر حسين سويري2018-09-13 19:52:47
الشهيد أحمد عصمت ملحمة بطولية مصريةالشهيد أحمد عصمت ملحمة بطولية مصريةعبد العزيز فرج عزو2018-09-12 19:59:14
إبداعات
كؤوس الهواءكؤوس الهواءمحمود خطاب2018-09-23 06:35:13
أحمدأحمدعلي عمر خالد 2018-09-22 10:11:51
بنت قلبيبنت قلبيمحمد مبارز2018-09-20 13:35:32
إلتئام الجراحإلتئام الجراحعلي عمر خالد 2018-09-19 05:26:36
فِلِسْطِينُ..الْحَبِيبَةْ (عَوْدَةُ..الْأَمْجَادْ)فِلِسْطِينُ..الْحَبِيبَةْ (عَوْدَةُ..الْأَمْجَادْ) محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2018-09-18 07:22:53
وجع قلبوجع قلبعلي عمر خالد 2018-09-17 12:35:53
تأنيب الضميرتأنيب الضميرعلي عمر خالد 2018-09-17 12:33:56
أسفار القصائدأسفار القصائدمصطفى محمد غريب2018-09-15 19:20:44
مساحة حرة
أغلى من الياقوتأغلى من الياقوت ياسمين مجدي عبده2018-09-22 14:50:56
باحث من كلية الآداب بجامعة عنابة يبين جهود  سفير الثقافة الـجزائرية...محمد حسين طلبيباحث من كلية الآداب بجامعة عنابة يبين جهود سفير...الدكتور محمد سيف الإسلام بوفلاقة 2018-09-22 06:58:56
ضربات القدر 54ضربات القدر 54حنفى أبو السعود 2018-09-22 06:12:39
ضربات القدر 53ضربات القدر 53حنفى أبو السعود 2018-09-18 22:48:03
في الجنة مع الطيبينفي الجنة مع الطيبينهالة محمد2018-09-17 00:46:19
ضربات القدر 52ضربات القدر 52حنفى أبو السعود 2018-09-16 20:05:01
حكايات و بنعيشهاحكايات و بنعيشهاسامح فكري رتيب2018-09-16 14:06:24
لماذا لا تفهمنيلماذا لا تفهمنيعبد الوهاب اسماعيل2018-09-14 23:35:03
ضربات القدر 51ضربات القدر 51حنفى أبو السعود 2018-09-12 19:57:03
ضربات القدر 50ضربات القدر 50حنفى أبو السعود 2018-09-11 19:43:32
  • مصر للطيران
html slider by WOWSlider.com v8.0
بنك التعمير والإسكان
البنك الأهلى
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر