GO MOBILE version!
يونيو8201810:27:21 مـرمضان241439
صفحات الفيسبوك ليست لنشر الفيديوهات المركبة وإدعاء بأنها معجزات [ 3 ]
صفحات الفيسبوك ليست لنشر الفيديوهات المركبة وإدعاء بأنها معجزات [ 3 ]
يونيو8201810:27:21 مـرمضان241439
منذ: 13 أيام, 9 ساعات, 47 دقائق, 34 ثانية


صفحات الفيسبوك انتشرت فيها مؤخرا فيديوهات مفبركة منقولة من فضائيات ومواقع ومنتديات وهذه الفيديوهات متنوعة فمنها فيديوهات تصور حيوانات تأكل بعضها وأخري تمارس المصارعة والملاكمة وأيضا حيوانات غريبة تدخل بعض مواقف الأتوبيسات والحدائق والناس تجري من أمامها وكأننا نشاهد فيلم رعب في السينما العالمية أو العربية ومشاهده متقنة وبعض الناس يصرخ من حولها والآخر يضحك وهي تجري وهم يجرون أمامها ومن يصور ناس تمشي علي سطح الماء في البحار أو حمامات السباحة ويدعون أنها معجزات إلهية في بلاد الخارج أو داخل البلاد التي يعيشون بها مع أنها فيديوهات مفبركة ومركبة ومعمولة بتقنية عالية قام مجموعة من الشباب أو الرجال أو السيدات بتصويرها في أماكن معينة مع تدريب هذه الحيوانات أو الطيور أو البشر وإضافة مواد التخدير بالنسبة للحيوانات والطيور وتركيب هذه المشاهد في بعضها وإضافة الأصوات المختلفة عليها ثم رفعها علي المنتديات ومواقع اليوتيوب وصفحات الفيسبوك ثم الادعاء
بأنها من المعجزات الربانية الخارقة ثم يطلبون من المتصفحين بقول سبحان الله والكتابة والتعليق واللايك عليها وتحمليها علي صفحاتهم ونقول للمتصفحين والمشاهدين لهذه الفيديوهات والناقلين لها بأنها ليست معجزات ولا يحزنون وإنما قام مجموعة من الناس بعملها لخادع الناس والتكسب من وراءها وعلي سبيل المثال
قيام فلان من الناس بإحضار طائر البغبغان وقام بتدريبه علي حركات معينة في المشي والطيران والسقوط وتناول الطعام والشراب ويقوم بوضعه بجوار كتاب مثلا ليقوم بتحريكه شمالا وجنوبا وفتحه أوراقه بأرجله أو جناحيه ونظر الطائر للمكتوب في الكتاب وإضافة أصوات لهذا الطائر كأنه يقرا ثم يقوم بتصوير هذه الحركات علي كاميرات تصوير متقدمة وبها تقنية ومن خلالها
يقوم بتكرار حركات هذا الطائر للكتاب وهكذا حتى يظن الناس أن هذا الطائر يعمل هذه الأشياء من عنده بالفطرة ولكن هي حركات قام صاحب الفيديو بتدريب هذا الطائر عليها جيدا مثل حيوانات وطيور السيرك المدربة من أصحابها علي القفز من الحلقات الحديدة النارية والجري والرقص ومشاهدة الحاضرين لها ثم يقوم صاحب الفيديو بتصوير هذه المشاهد الخاصة بالبغبغان المذكور ورفعه علي موقع الفيسبوك والمنتديات الاخري وادعاء أنها فيديوهات حقيقية ومن المعجزات الربانية والتي سجلت وصورت في دول أوروبا وأمريكا.
ومثلها أيضا قيام شاب يقود دراجة هوائية أو نارية حديثة ويقوم بإحضار صديق له ومعه كاميرة فيديو حديثة ذات تقنية عالية ويقوم بتصويره وهو يقفز في ترعة مثلا بدراجته ويظن المشاهد لهذا الفيديو أنها قد وقعت قضاء وقدر ولكن هي تمثيل في تمثيل يتم إعدادها بإتقان
وتحمليها والتكسب من وراءها الآلاف من الجنيهات ثم يوهم المتصفحين لصفحات الفيسبوك بأنها من العجائب والغرائب والطرائف والمعجزات في الكون وكذلك من يحضر قطة تقوم بالتصارع مع قطة أخري ويظل التصارع مع بعض لمدة طويلة وهات يا تصوير وهي قطط متدربة جيدا علي المصارعة مع بعضها البعض وإضافة حركات أخري لها لتحليه القصة وخداع الناس لها.
وكذلك أيضا من يصور حيوان الفيل أو الأسد بأحدي كاميرات الفيديو وهو يقفز من علي سطح عمارة مكونة من سبعة طوابق وينزل الحيوان علي الأرض دون أي شيء قد حدث له ثم يقول صاحب الفيديو سبحان الله
هذه معجزة كبري لهذا الحيوان فقد سقط دون أن يحدث له شيء أو يموت مع انه يعلم انه فيديو مفبرك وقام هو بتركيب صوره [ أي الفيل وسطح العمارة ] وتم عملية أخري في برمجة الفيديو لكي يظهر الفيل المصور من اعلي العمارة وكأنه قفز من عليها علي الأرض دون أن يحدث له أي شيء وكذلك من يصور قطة ثم يقوم بتكبير حجمه عن طريق برامج حديثة في كاميرات الفيديو التصويري فيحول القط في حجم أكبر من حجمه الطبيعي وإضافة ألوان علي جسمه فيظهر القط وكأنه في حجم الكلب البوليسي الكبير أوفي حجم الحمار الكبير ثم تحريك هذا القط الكبير وكأنه يتناول قطعة لحم جامدة أو يقوم بمضغ قطع من الزجاج ثم تكرار مشاهد هذا الفيديو المفبرك والمركب والادعاء انه من العجائب في الكون ومخاطبة الناس بكتابة التعليقات والتسبيحات لله تعالي وتوزيعها علي المنتديات والمواقع والفضائيات وطبعا كله لمن يدفع الأموال الكثيرة فالمواقع والمنتديات والفضائيات تشتري هذه الفيديوهات بالآلاف من الجنيهات أو تأجيرها من أصحابها شهر أو شهرين أو سنة أو سنتين وبمثل هذه الأشياء الملايين من الفيديوهات المتنوعة والمفبركة والكاذبة ونقول لهؤلاء الناس التي لم تراعي الله تعالي وتريد جمع المال الحرام بأي طريقة هذا نوع من الكذب علي الله تعالي وعلي جميع الخلق والضحك عليهم والتكسب من خلالها الآلاف من الجنيهات والادعاء أنها من المعجزات الإلهية أو من العجائب والغرائب في الكون وإشغال الرأي العام في الداخل والخارج بها فنقول لكم هذه الأعمال هي نوع من التمثيل علي الناس وأكل أموال الناس بالباطل وهي ليست معجزات ولا يحزنون ونقول للمشاهدين لها لا تقوموا بتصديق بما في هذه الفيديوهات الكاذبة فأصحابها من الكذابين ومن معدومي الضمير والدين والأخلاق وهذه الأشياء من أعمال شياطين الإنس في الأرض ومن تلبيس إبليس للناس والانشغال به أيام وشهور وتضيع الأوقات في أشياء تافهة لا تسمن ولا تغني من جوع من قبل أصحاب صفحات الفيسبوك ولذلك نقول للأحباب أيضا في كل مكان احذروا هؤلاء الكذابين الذين يكذبون علي الله وعلي الناس ويخدعون الناس ويتكسبون الآلاف من الجنيهات طالما هذه الفيديوهات موجودة علي صفحات الفيسبوك والمواقع والفضائيات فهي دجاجة تبيض لهم ذهب كل يوم بجانب الإصدارات الجديدة منها كل فترة وترويجها للمغفلين من الشباب والناس الذين يصدقون كل شيء حتى لو كان وهم مركب علي فيديوهات ليست لها قيمة ولا فائدة في الحياة.
----------
بقلم / عبد العزيز فرج عزو
كاتب وباحث مصري
 

أُضيفت في: 8 يونيو (حزيران) 2018 الموافق 24 رمضان 1439
منذ: 13 أيام, 9 ساعات, 47 دقائق, 34 ثانية
0

التعليقات

140436
آخر تحديثات http://www.shbabmisr.com/rss/rss.xml does not exist
شباب مصر على تويتر
  • نيو كوست
  • eagle
أراء وكتاب
منتخب مصر انعكاس لوضع مصرمنتخب مصر انعكاس لوضع مصرمدحت محمد نجيب2018-06-20 08:27:30
أخشى أن يطفح الكيلأخشى أن يطفح الكيلمؤمن صلاح الدين2018-06-19 11:00:53
مَسارٌ نحو الفتح بحكمة وطنيةمَسارٌ نحو الفتح بحكمة وطنيةسلام محمد العامري2018-06-18 21:30:49
الحكومة شربتنا الاونطهالحكومة شربتنا الاونطهحماد حلمي مسلم2018-06-18 01:21:28
كلية الآداب بجامعة عنابة تفقد أستاذاً متميزاًكلية الآداب بجامعة عنابة تفقد أستاذاً متميزاًالدكتور محمد سيف الإسلام بوفلاقة 2018-06-17 12:46:15
المشروعان الإيراني والسعوديالمشروعان الإيراني والسعوديعلي الكاش2018-06-16 11:50:21
تعنيف المرأة في النص الدينيتعنيف المرأة في النص الدينيجمال غريس2018-06-15 11:26:26
عيدٌ بأيّةِ حالٍ عُدتَ يا عيدُعيدٌ بأيّةِ حالٍ عُدتَ يا عيدُأحمد محمود سلام2018-06-13 12:04:19
ياليلة العيدياليلة العيدأحمد محمود سلام2018-06-11 17:15:01
إبداعات
وَرْدَةٌ مِنْ شَفَتَيْكْوَرْدَةٌ مِنْ شَفَتَيْكْمحسن عبد المعطي محمد عبد ربه2018-06-21 03:18:03
هذا البحر يشبهنيهذا البحر يشبهنيكرم الشبطي2018-06-20 18:38:29
عادت.. ولكنها..عادت.. ولكنها..أحمد يسري عبد الرسول2018-06-20 14:19:27
جنب حيطان الايامجنب حيطان الايامحمادة حسين2018-06-20 09:31:11
في مملكة العشق .. قراءة نقدية في ديوان "مولاتي" للشاعر حمدي الروبيفي مملكة العشق .. قراءة نقدية في ديوان "مولاتي" للشاعر...الناقد الأدبي عاطف عزالدين2018-06-18 00:09:11
من فيض الروحمن فيض الروحشاكر فريد حسن 2018-06-14 23:07:09
الرواية العربية بين الكم والكيف؟!الرواية العربية بين الكم والكيف؟!محمود سلامه الهايشه2018-06-14 20:22:32
رمضان زمانرمضان زمانحنان العسيلي2018-06-12 23:04:05
وعدتها بالحلم وحلمت معهاوعدتها بالحلم وحلمت معهاكرم الشبطي2018-06-12 22:11:37
أهو العراق؟!أهو العراق؟! مصطفى محمد غريب2018-06-12 17:57:29
فريقنا القوميفريقنا القوميشفيق السعيد2018-06-09 04:06:34
ثورة البركانثورة البركانشاكر فريد حسن 2018-06-08 23:02:39
مساحة حرة
أخشى أن يطفح الكيلأخشى أن يطفح الكيلمؤمن صلاح الدين2018-06-19 10:56:42
الشجار بين الاخوهالشجار بين الاخوههانم داود2018-06-17 18:25:41
أيها الغدأيها الغدسارة سامي حامد2018-06-15 23:08:34
ضربات القدر 21ضربات القدر 21حنفى ابو السعود2018-06-15 02:14:24
تهنئة خاصة للدكتور يوسف الحويحيتهنئة خاصة للدكتور يوسف الحويحيناديه شكري 2018-06-14 10:29:01
عيد فطر مباركعيد فطر مباركرفعت يونان عزيز 2018-06-13 20:31:30
سؤال عابر هل ......؟سؤال عابر هل ......؟رفعت يونان عزيز 2018-06-13 20:27:19
تهنئة خاصةتهنئة خاصةمحمد مجدى خيرى2018-06-13 09:30:55
ملابس العيدملابس العيدهانم داود2018-06-13 02:36:09
  • أسعار التذاكر الدولية
  • مصر للطيران
html slider by WOWSlider.com v8.0
we
شيفرولية
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر