GO MOBILE version!
يوليو2420181:34:57 مـذو القعدة111439
الكارتون يهدد حياة اطفالنا
الكارتون يهدد حياة اطفالنا
يوليو2420181:34:57 مـذو القعدة111439
منذ: 1 سنة, 1 شهر, 29 أيام, 1 ساعة, 37 دقائق, 57 ثانية

اسمحوا لي يا قرائي الاعزاء ان احدثكم في موضوع هام جدا يهتم بأطفالكم في المقام الاول ....اعلم ان هناك الكثيرون ممن تحدثوا من قبلي ولكن أنا هنا لأحذركم ايتها الامهات وللأسف نحن هنا في مصر لا نعي خطورة تلك الافلام خاصة التي تنتج حديثا على عقول اطفالنا الصغار الذين مازالوا في اعوامهم الاملىببساطة لأننا نترك العنان لأطفالنا لمتابعة كل ما هب ودب على شاشات التليفزيون والوسائط الالكترونية دون مراقبة من الام او الاسرة عموما على الرغم من أن هناك بعض الدراسات التي أجريت في الخارج تقول ان الاطفال الصغار لا يصح لهم مشاهدة التلفاز والتابلت والموبايل قبل ان يتم عامه الاول ولكننا نتبع عادات خاظئة لكي ندعه لا يبكي بكل بساطة نضع الموبايل او ايا من تلك الوسائط امام عينيه بالساعات ونرهقها...فكانت الافلام الكارتونية زمان عبارة عن "توم وجيري" او"ميكي ماوس" فكانت بسيطة جميلة تعلم اطفالنا القيم والمبادئ النبيلة وتعاليم ديننا مثل الصلاة والصيام فكنا نشاهدها زمان دون خزف او خجل من محتواها أما الآن وفي عصر السرعة والتكنولوجيا اصبحت تبث الينا الآن أفلام كارتونية مليئة بالاكشن تعلم اولادنا القتل والخراب والدمار واشياء أخرى فبالتأكيد تخرب عقول أطفالنا الصغار وهم مازالوا في مرحلة البناء والتكوين وهذه الافلام تساعدهم على خلق ميول عدوانية لديهم ...هل هذا يعقل؟
وهنا اوجه كلامي اولا للأسرة التي لابد مع كل هذا التغير ان تكون على وعي أكثر بهذا الكلام وتنتبه اكثر لأولادها وتكون هناك رقابة على ما يشاهدونه عبر الوسائط المتعددة وخصوصا الموبايل والتابلت وتطبيق اليوتيوب وان يكونوا على وعي بألا يعرضوا أطفالهم للنظر لتلك الوسائط كثيرا حفاظا على نظرهم
اما الرسالة الثانية اوجهها للمسؤولين عن الاعلام والقنوات الفضائية فأولا أطلب من أصحاب تلك القنوات الخاصة الحد من بث تلك الافلام الشيطانية التي تخرب عقول أطفالنا الصغار... كما أطلب من مسؤولي الاعلام في مصر ان يكون هناك مكتب للرقابة على الافلام الكارتونية سواء التي تبث لنا من الخارج او التي تنتج هنا في مصر ...لابد على القائمين على تلك الافلام ان يختاروا موضوعاتها بعناية مراعاة لعقول أطفالنا الصغار

أُضيفت في: 24 يوليو (تموز) 2018 الموافق 11 ذو القعدة 1439
منذ: 1 سنة, 1 شهر, 29 أيام, 1 ساعة, 37 دقائق, 57 ثانية
0

التعليقات

141451
أراء وكتاب
محو الأمية .. مطلب قومى ووطنى عاجلمحو الأمية .. مطلب قومى ووطنى عاجلنبيل المنجى محمد شبكة2019-09-19 22:12:04
انتصار تاريخي للقائمة العربية المشتركةانتصار تاريخي للقائمة العربية المشتركةسامي إبراهيم فودة2019-09-19 08:40:17
على أطلال القلب المهدمعلى أطلال القلب المهدمإبراهيم يوسف2019-09-16 17:15:04
صرخة عبر الزمنصرخة عبر الزمنسلام محمد العامري2019-09-12 06:17:29
إدمانإدمانمروة عبيد2019-09-11 20:17:48
إبداعات
رد الجميلرد الجميلشفيق السعيد2019-09-21 17:37:07
علي .. الحسين ( قصيدة )علي .. الحسين ( قصيدة )ايفان علي عثمان 2019-09-20 00:29:50
مضطهدٌمضطهدٌحيدر حسين سويري2019-09-19 20:11:10
مُعَلَّقَاتِي الْمِائَةْ {62}مُعَلَّقَةُ هَمَسَاتِ قَلْبِيمُعَلَّقَاتِي الْمِائَةْ {62}مُعَلَّقَةُ هَمَسَاتِ قَلْبِي محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-09-15 20:59:24
طريد الليل ..البحر البسيططريد الليل ..البحر البسيطابراهيم امين مؤمن2019-09-15 09:07:34
مُعَلَّقَاتِي الْمِائَةْ {60}مُعَلَّقَةُ الشُّعْلَةْمُعَلَّقَاتِي الْمِائَةْ {60}مُعَلَّقَةُ الشُّعْلَةْ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-09-14 13:22:19
مُعَلَّقَاتِي الْمِائَةْ {59}مُعَلَّقَةٌ مِنْ نَارِهَامُعَلَّقَاتِي الْمِائَةْ {59}مُعَلَّقَةٌ مِنْ نَارِهَا محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-09-12 04:38:59
حقل من البونبون ... مقاطع شعريةحقل من البونبون ... مقاطع شعريةايفان علي عثمان 2019-09-10 01:30:40
نصوص ـــــ أربعة قصائدنصوص ـــــ أربعة قصائدمصطفى محمد غريب2019-09-09 18:22:02
مساحة حرة
موعد مع الحظ ....؟موعد مع الحظ ....؟ناديه شكري 2019-09-17 18:24:06
الف نيلة ونيلهالف نيلة ونيلهاسماعيل عوض توفيق2019-09-17 17:55:32
اكله كباباكله كبابشادي محمد مختار2019-09-14 16:35:02
بشبيش بلا مستشفى حكومىبشبيش بلا مستشفى حكومىجمال المتولى جمعة 2019-09-11 16:52:00
يا ظريف الطوليا ظريف الطولإبراهيم يوسف2019-09-07 20:11:05
أئمة من ورق-03-أئمة من ورق-03-جمال غريس2019-09-06 18:54:45
aلتعيش أكثر شوية ابتعد عن السيجارة الإلكترونيةaلتعيش أكثر شوية ابتعد عن السيجارة الإلكترونيةدوسلدورف/أحمد سليمان العمري2019-09-02 20:04:06
كشف الغمّة.. واجب علماء الأمّةكشف الغمّة.. واجب علماء الأمّةابراهيم يوسف ابو جعفر2019-08-27 11:48:32
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر