GO MOBILE version!
أغسطس920182:43:26 صـذو القعدة271439
الجندرة
الجندرة
أغسطس920182:43:26 صـذو القعدة271439
منذ: 8 أيام, 21 ساعات, 22 دقائق, 43 ثانية

·
#الجندرة !

فى الثمانينات عُقد مؤتمر السكان والتنمية بالقاهرة ، تم استخدام مصطلح الجندرة الغريب أكثر من ٢٣٠ مرة ولم يعرف الحضور معنى حقيقى له ، فكان لفظاً غامضاً طوال استخدامه ، وحين استاء الباحثون لكثرة استخدام المصطلح دون معرفة له ، أدركوا أن هناك مؤامرة جديدة على العرب والمسلمين !

وبالفعل تنكر الغرب كثيرا فى بيان المعنى الحقيقى لهذا المصطلح ، وعندما اضطروا لبيانه ذكروا أن المقصود منه هو المساواه بين الرجل والمرأة بحجة تحرير المرأة من الظلم ... وهذا كذب !

والحقيقة ان هذه بوابة التكهنات التى يصطنعها الغرب لاغتيال اللبنة الأساسية فى بناء مجتمع سليم وهى المرأة ، وما عادت هذه الخِدع تنطلى إلا على المساكين الذين ينخدعون مع كل بوق ولا يدرون ، بينما كان فى حقيقة الحال هو مصطلح يعبر عن نوع اجتماعى جديد هدفه الشذوذ والمثلية ، لكنهم يخففون المُركز وفق مجموع الكل وبتدرج نوعى ليصلوا بنا إلى أسرة غير طبيعية تُمهد للإلحاد وانتشار الفاحشة فى المجتمعات الإسلامة !!

يحدث ذلك كله ضمن منظومة عالمية وقوى مجتمعة تريد دحر ماهية المرأة وماهية الذكر تحت دعوات عدة جميعها يهدف فى النهاية لسلب الهوية الإسلامية ونقض عرى الفطرة السليمة وسنن الكون الطبيعية ، وعليه فكان الإسلام هو الدين الوحيد الذي يحافظ على كينونة المرأة من ناحية وكينونة الذكر من ناحية أخرى «وَلَيْسَ الذَّكَرُ كَالأُنْثَى» وعمل على عدم إذكاء روح العداء بين الطرفين وجعل منهما التكامل لبعضهما البعض وليس التآكل «هُنَّ لِبَاسٌ لَكُمْ وَأَنْتُمْ لِبَاسٌ لَهُنَّ» ( البقرة: 187)
فأوضح الخالق الذي يعلم من خلق وهو اللطيف الخبير أن العلاقة بين الذكر والمرأة ليست علاقة عددية أو مثلية بينما أكد أنها علاقة تكاملية لكل منها دور مهم فى عملية إعمار الكون واختلافهما فى الخصائص والجوهر هو سر جذبهما الفطري ، وهذا هو قمة التكامل والانسجام مع الفطرة والكون ...

ومن هنا تسقط إمبراطورية ماركس التي شاعت فى الدنيا الفساد ومهدت لصور الجندرة والإلحاد بين البشر والمجتمعات حتى وصلت لمحيطنا العربي وفتح له البعض أحضانه وليس أبوابه للأسف الشديد ، ويا للهول.

قال تعالى : «فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفًا ۚ فِطْرَتَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا ۚ لَا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللَّهِ ۚ ذَٰلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ وَلَٰكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُون»َ

محمد رجب

أُضيفت في: 9 أغسطس (آب) 2018 الموافق 27 ذو القعدة 1439
منذ: 8 أيام, 21 ساعات, 22 دقائق, 43 ثانية
0

التعليقات

141867
  • بنك مصر
أراء وكتاب
20أوت1955م بالشمال القسنطيني  ذكرى وعبرة20أوت1955م بالشمال القسنطيني ذكرى وعبرةالدكتور محمد سيف الإسلام بوفلاقة2018-08-16 15:12:58
تهنئة قلبية لشعب مصرتهنئة قلبية لشعب مصررفعت يونان عزيز 2018-08-16 14:23:12
هل داعش صناعة أمريكية؟!هل داعش صناعة أمريكية؟!رافت عبد الحميد الدشناوى2018-08-14 13:44:11
تداعيات تشكيل الحكومة العراقيةتداعيات تشكيل الحكومة العراقيةمصطفى محمد غريب2018-08-14 09:45:45
عودوا لصوايكم يا شبابعودوا لصوايكم يا شباب ياسمين مجدي عبده2018-08-13 21:05:50
حق الشعب ..قبل حقوق الانسانحق الشعب ..قبل حقوق الانسانخالد احمد واكد 2018-08-12 11:41:24
المرأة تحت وطأة المقارنةالمرأة تحت وطأة المقارنةجوتيار تمر2018-08-12 08:55:51
حمل زايد علي التعليم والمعلمينحمل زايد علي التعليم والمعلمينحماد حلمي مسلم2018-08-12 01:25:52
الإرهاب والكنيسةالإرهاب والكنيسةرفعت يونان عزيز 2018-08-11 22:27:47
إبداعات
مُعَلَّقَاتِي السِّتُّونْ {12} مُعَلَّقَةٌ لِحَبِيبَتِيمُعَلَّقَاتِي السِّتُّونْ {12} مُعَلَّقَةٌ لِحَبِيبَتِي محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2018-08-16 08:05:53
دثرينيدثرينيحمدي الروبي2018-08-13 21:08:37
كبريائي والكرمكبريائي والكرمكرم الشبطي2018-08-13 19:30:35
دعني ... وزهرآ آ آ !دعني ... وزهرآ آ آ !محمود قاسم أبوجعفر2018-08-13 18:01:00
قافية القصيدة ليست حرفقافية القصيدة ليست حرفكرم الشبطي2018-08-12 22:30:40
اعذرينىاعذرينىنبيل زيدان2018-08-12 01:19:03
عقد زواج!!عقد زواج!!محمود سلامه الهايشه2018-08-11 18:53:34
العائلالعائلسعيد مقدم أبو شروق2018-08-11 15:13:28
مساحة حرة
حبيبتيحبيبتيسامح فكري رتيب2018-08-16 12:37:31
مدرسة بابا طاهر (1)مدرسة بابا طاهر (1)سعيد مقدم أبو شروق2018-08-15 18:19:52
ارادوها لناارادوها لناكرم الشبطي2018-08-15 15:20:46
ضربات القدر 41ضربات القدر 41حنفى أبو السعود 2018-08-12 21:36:24
ضربات القدر 40ضربات القدر 40حنفى أبو السعود 2018-08-11 08:23:05
لقاء مع مرشحلقاء مع مرشحمؤمن صلاح الدين2018-08-08 18:22:28
ضربات القدر 39ضربات القدر 39حنفى أبو السعود 2018-08-08 15:06:12
ضربات القدر 38ضربات القدر 38حنفى أبو السعود 2018-08-08 02:29:16
بشكر هذا الكيان المحترمبشكر هذا الكيان المحترم محمد مجدى 2018-08-07 10:44:23
  • مصر للطيران
html slider by WOWSlider.com v8.0
بنك التعمير والإسكان
البنك الأهلى
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر