GO MOBILE version!
سبتمبر2620181:51:55 مـمحرّم151440
نافذة الماضى
نافذة الماضى
سبتمبر2620181:51:55 مـمحرّم151440
منذ: 4 شهور, 20 أيام, 18 ساعات, 33 دقائق, 29 ثانية

يجلس فى صمت عاقدا كفيه على صدره يشعر بضربات قلبه تعلو وهو يتطلع الى تلك النافذة وكأنه ينتظر ان يظهر عليها ذلك الوجه .

ذلك الوجه الذى كثيرا ما تمنى ان يراه ،

فهو حلمه الذى يحيا بداخله ويلهب كل جوارحه

انه ذلك الماضى الذى فارقه فسرت اطياف قلبه الممزقة خلف ذلك الماضى لتقترن به فى واقع اللاوجود

تختلج بصدره مشاعر متفرقه تتقلب بين ضلوعه تلك المشاعر لتغوص فى اعماق قلبه وكأنها سهم ينغرس بداخل ذلك القلب ، يكوى قلبه انين صامت فتقطر العيون دمعات ندية تسيل على ذلك الخد وكانه لا يشعر بتلك الدموع فقد نسى نفسه وهو يحدق فى تلك النافذة

ولكن

لا فائدة ، فالنافذة مغلقة ولن تفتح جوانبها مرة اخرى

وهو لا يعيش الا وهما فى داخله ،

استمر فى تحديقة واستمر ، ولا يشعر بوقته الذى يمضى مع قطرات دموعه التى تسيل

وبين كل هذا الصمت وتلك المشاعر التى يكويها الحزن ينزل على قلبة ذلك الخاطر وتتوالى رسائل الماضى لتستقر بين افكاره ، فيسافر بكل جوارحه الى تلك اللحظة من الماضى ويترك حاضرة وكانه قد انتقل بكل معانية وكل مشاعرة وحبه الى ذلك الماضى

واذ به يجد نفسه يتطلع الى تلك النافذة فيجدها مفتوحه وعليها تقف تلك الفتاة

تسرى بداخله كل اطياف الحب ويغدق وجدانه بالوان السعادة التى تنسيه كل احزانه ولوعاته

فقد بدا القمر امام ناظرية من جديد وها هو يحتضن بقلبه تلك المشاعر المتبادلة التى تنقلها اليه عيناها

استمر ينظر اليها ويحدق فى تلك العينان السوداوتين حتى شعر وكانه يغوص فى محيط واسع من الروعة والجمال

فى ذلك المحيط وجد نفسه ووجد قلبه يحتضن قلبها وكانه يسكن الجنة وينعم بجمالها

ولكن فجأة دفعه ذلك المحيط ليلقى به على شاطىء الحزن مرة اخرى

وهنا فتح عينيه ليجد نفسه فى واقعه الاليم وحزنه الكبير مرة اخرى

فقد وجد نفسه ما زال جالسا يراقب تلك النافذة المغلقة ولا يظهر عليها ذلك الوجه الذى يحبه

كان هذا واقع يحياه باستمرار بعد ان ماتت صاحبة هذا الوجه

فمات معها قلبه وطار عقله ،،،

أُضيفت في: 26 سبتمبر (أيلول) 2018 الموافق 15 محرّم 1440
منذ: 4 شهور, 20 أيام, 18 ساعات, 33 دقائق, 29 ثانية
0

التعليقات

142844
  • بنك مصر
أراء وكتاب
المال السايب يجيب مستشارينالمال السايب يجيب مستشارينحماد حلمي مسلم2019-02-11 01:43:05
الأمن الغذائى المصرىالأمن الغذائى المصرىجمال المتولى جمعة 2019-02-10 15:47:53
مقال/ ألفساد يرتجف في العراقمقال/ ألفساد يرتجف في العراقسلام محمد العامري2019-02-09 15:58:02
الامة العربية: الاكثر مفردات والاقل تفاهم!الامة العربية: الاكثر مفردات والاقل تفاهم!الدكتور: رشيد عبّاس2019-02-09 15:04:21
على محمود طه شرق و غربعلى محمود طه شرق و غربوجيــه نــدى 2019-02-09 08:51:58
الناشئة والتعليمالناشئة والتعليمفوزية بن حورية2019-02-06 17:19:13
نحو مشاركة جماعيةنحو مشاركة جماعيةجمال المتولى جمعة 2019-02-04 21:37:50
المِش مهندس ( التورتة والكريزة)المِش مهندس ( التورتة والكريزة)أحمد الطوبجي2019-02-03 02:10:58
نسر الدراما المصريةنسر الدراما المصرية ياسمين مجدي عبده2019-02-02 22:29:21
العلاج بالفضة بين الماضي والحاضرالعلاج بالفضة بين الماضي والحاضرخالد احمد واكد 2019-02-02 08:08:05
إبداعات
من أنت يا شعاع السنامن أنت يا شعاع السنافوزية بن حورية 2019-02-08 23:01:22
حبيبتي ما اسمها؟حبيبتي ما اسمها؟محمد ربيع الشلوي2019-02-06 18:09:47
مصر ولادةمصر ولادةمحمد شطا السبكي2019-02-06 11:41:49
عندما غرقت فتاةعندما غرقت فتاةمحمود العياط2019-02-05 19:23:07
ذكرى الوصالذكرى الوصالالمالحي زهير 2019-02-04 11:06:38
إحذرإحذررحاب رفعت2019-01-31 22:29:53
وفاء.../. قصة قصيرةوفاء.../. قصة قصيرةليلى عبدالواحد المرّاني 2019-01-31 22:22:35
نهر الأعوجنهر الأعوجد . ملك محمود الأصفر2019-01-31 22:19:40
لست أدري من أنالست أدري من أناحسن بن احمد 2019-01-31 22:08:18
مساحة حرة
صدر  حديثاصدر حديثاسهيل عيساوي 2019-02-10 16:36:10
ضربات القدر 84ضربات القدر 84حنفي ابو السعود 2019-02-09 05:23:19
عذرا لك ياأمىعذرا لك ياأمىسمر طلال فياض2019-02-05 16:38:01
عتاب الى المسؤلين فى التحرير ـ ورد من جريدة شباب مصرعتاب الى المسؤلين فى التحرير ـ ورد من جريدة شباب...وجيــه نــدى بحاركل الفنون 2019-02-04 19:42:48
فوائد التمر في الصباح الباكرفوائد التمر في الصباح الباكرميزا فودز2019-02-03 13:27:51
إبنى لغيركإبنى لغيركسمر طلال فياض2019-02-02 15:20:30
ضربات القدر 83ضربات القدر 83حنفي ابو السعود 2019-02-02 05:40:34
كام مرسالكام مرسالميدو ابو هريدي2019-01-31 21:41:50
ضربات القدر 82ضربات القدر 82حنفي ابو السعود 2019-01-27 01:42:19
ياعاااااااااااالم .ياعاااااااااااالم .صباح أبو السعود سلطان - الاردن2019-01-25 21:24:59
  • مصر للطيران
html slider by WOWSlider.com v8.0
بنك التعمير والإسكان
البنك الأهلى
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر