GO MOBILE version!
أكتوبر2420185:13:18 مـصفر131440
حكيمٌ ولكن بعد الحدث!
حكيمٌ ولكن بعد الحدث!
أكتوبر2420185:13:18 مـصفر131440
منذ: 8 شهور, 25 أيام, 15 ساعات, 29 دقائق, 34 ثانية

ثمة مثل إنكليزي يقول: "من السهلِ أن تكون حكيماً بعد الحدث"، بمعنى أن الحكيم الحقيقي هو الذي يسبق وقوع الحدث ويقرأهُ ويُنبأ بما سيؤدي إليهِ.
مصيبتنا في العراق أن الكل حكماء بعد الحدث، الكل يحلل وينظر ويفكك ويقترح...، والسؤال: أين كان هؤلاء قبل الحدث؟! جوابهُ بسيط: كانوا مشغولين بقضاءِ وقت ممتع في أحد المنتجعات أو الأماكن الترفيهية الأخرى، فلا يهمهم ما سيكون ما دام أنهم في مأمن منهُ وليذهب الآخرون للجحيم.
ثمة حكيمٍ جعلهُ الله رحمةً لنا نحنُ العراقيون، أسكنهُ بيننا، عاش معاناتنا، رافق محنتنا، عَمِلَ من أجلنا، لكنهم حاربوه ونابزوه، هو ومن تبعه، ليس لشئ سوى أنهُ حكيم يسبق الحدث بأعوام لا بلحظات، ويستقرأ الأحداث لعشرات السنين، هذا هو السيد السيستاني ومن سار على نهجهِ.
كُلنا اليوم ينتظر الحدث الأكبر، تشكيل الحكومة، والكُل يتسأل: هل ستأتي بجديد؟ هل فعلاً ما يظهر لنا من تصريحات السياسيين عبر وسائل الإعلام هو الحقيقة ولا يوجد خلف الابواب المغلقة شئ آخر؟ هل حقاً أن الكتل البرلمانية التي أعلنت منح الصلاحيات لرئيس الوزراء بإختيار وزارئهِ على ما يراه لا على أساس التحاصص؟ أم هي مزايدة سياسية لا غير؟ هل ستتمكن الحكومة الجديدة من العمل بإستقلالية بعيداً عن الحزبية والمناطقية؟ هل سينحسر عمل الكتل البرلمانية على التشريعات فقط؟ هل للحكومة خطط وبرامج ناجحة تستطيع تنفيذها؟ هل .....؟
لم نجد صادقاً معنا ولا حكيماً يسبق الحدث ويعطي الحلول إلا الحكيم، يقول الصحفي والمحلل السياسي ابراهيم الصميدعي في لقاء متلفز: لو أن المالكي وحكومتهُ أخذوا بمبادرة "أنبارنا الصامدة" وأدخلوها حيز التنفيذ لما رأينا داعش البتة.
يقول رئيس الوزراء المكلف عبدالمهدي: أتوجه بشكر خاص لقوى "الحكمة وسائرون والفتح والنصر" لإعطائي حرية إختيار الوزراء وفق إستحقاقاتها الإنتخابية وهو ما ساعد على إختيار العديد من العناصر الكفوءة المستقلة من خلال الترشيح المباشر وبعيداً عن المحاصصة المقيتة.
بقي شئ...
هذا ما فعلهُ الحكيم من قبلُ ومن بعد، (أَمْ يَحْسُدُونَ النَّاسَ عَلَى مَا آتَاهُمُ اللّهُ مِن فَضْلِهِ فَقَدْ آتَيْنَا آلَ إِبْرَاهِيمَ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَآتَيْنَاهُم مُّلْكاً عَظِيماً[النساء:54]).
.................................................................................................
حيدر حسين سويري
كاتب وأديب وإعلامي
عضو المركز العراقي لحرية الإعلام
البريد الألكتروني:[email protected]

أُضيفت في: 24 أكتوبر (تشرين الأول) 2018 الموافق 13 صفر 1440
منذ: 8 شهور, 25 أيام, 15 ساعات, 29 دقائق, 34 ثانية
0

التعليقات

143332
أراء وكتاب
معركة فخر العرب !معركة فخر العرب !أحمد محمود سلام2019-07-17 07:09:22
وزير التعليم يصنع أزمة مدمرة في بيلاوزير التعليم يصنع أزمة مدمرة في بيلاد. حامد الأطير2019-07-15 22:30:07
عنصرية العفولة ..!!عنصرية العفولة ..!!شاكر فريد حسن 2019-07-15 05:46:33
قطر النظام الملعونقطر النظام الملعونأحمد نظيم2019-07-14 09:52:19
استراتيجية نتانياهو: ضفة غربية دون غزةاستراتيجية نتانياهو: ضفة غربية دون غزةد. فايز أبو شمالة2019-07-14 05:23:31
اعيدوا هذا التراثاعيدوا هذا التراث ياسمين مجدي عبده2019-07-13 21:25:16
سي السيدسي السيدأحمد محمود القاضي2019-07-13 05:39:24
إبداعات
أنا وبيروت ... مقاطع شعريةأنا وبيروت ... مقاطع شعريةايفان علي عثمان 2019-07-17 02:13:59
أنا أكره غزةأنا أكره غزةكرم الشبطي2019-07-15 17:59:04
حديقة الطيور ,سندبادة اكاديرحديقة الطيور ,سندبادة اكاديرطيرا الحنفي2019-07-14 18:42:36
مُعَلَّقَاتِي التِّسْعُونْ {88}مُعَلَّقَةُ الْحَبِيبَاتْمُعَلَّقَاتِي التِّسْعُونْ {88}مُعَلَّقَةُ الْحَبِيبَاتْ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-07-14 10:21:42
قراءة في ديوان " أصداف في بحر الهوي" للشاعر خيري السيدالنجارقراءة في ديوان " أصداف في بحر الهوي" للشاعر خيري... بقلم الاديب المصري صابرحجازي 2019-07-13 22:28:34
كلماتكلماتإيمان مصطفي محمود2019-07-12 23:35:27
مساحة حرة
الأسكندرية وعشق لا ينتهي!الأسكندرية وعشق لا ينتهي!رانية محي2019-07-17 09:11:51
فاصل شحنفاصل شحنعبدالرحمن عليوة2019-07-17 03:01:31
ضربات القدر 136ضربات القدر 136حنفى أبو السعود 2019-07-16 17:37:37
شكراً لجريدة الأهرام .. ولكن !شكراً لجريدة الأهرام .. ولكن !محمود قاسم أبو جعفر2019-07-15 12:59:36
نتائج مشروع شراكة التنقّل بين الاتحاد الأوروبي والأردننتائج مشروع شراكة التنقّل بين الاتحاد الأوروبي والأردندوسلدورف/أحمد سليمان العمري2019-07-14 21:17:05
البطالةالبطالةعامر بلغالم2019-07-14 13:53:41
صغيرة على الحبصغيرة على الحببسملة محمود2019-07-14 00:41:47
لا شفاعة لمن لا يصدق نفسهلا شفاعة لمن لا يصدق نفسهبانسيه البنا2019-07-14 00:30:48
شعور سيئ_القسم الأولشعور سيئ_القسم الأولعبد الوهاب اسماعيل2019-07-13 21:16:33
ضربات القدر 135ضربات القدر 135حنفى أبو السعود 2019-07-13 15:07:10
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر