GO MOBILE version!
ديسمبر1201812:08:12 صـربيع أول211440
لا تأخذوا الواقع على محمل الجد
لا تأخذوا الواقع على محمل الجد
ديسمبر1201812:08:12 صـربيع أول211440
منذ: 4 شهور, 23 أيام, 5 ساعات, 28 دقائق, 48 ثانية


قد تُمنع من الكلام، قد تُمنع من السفر، لكن ليس سهلًا على أحد أن يمنعك من الابتسام.. من الضحك. وبعيدًا عن المنع وخلافه حيث إن الكلام عنه بات سخيفًا ويثير شجون. فالابتسام أو بالأحرى الضحك لا يكلفك أكثر من مقدار بسيط من الطاقة لتشغيل عضلتين.. الضحك لا يميت القلب كما يقولون.. القلب يدميه الغضب.. الغضب وحده. واعلم أنك مضطر إلى تشغيل عشرين عضلة لكى تغضب.
دعنا الآن من تكلفة الضحك وفوائده، وأضرار الغضب ومسالبه.. دعنا ننظر إلى الضحك من زاوية أخرى، أو نطرح سؤالاً كهذا مثلاً.. لماذا نضحك؟ هل كل الذين يضحكون سعداء حقًا؟
يقول كثير من الفلاسفة والشعراء والحكماء والأطباء فى مواضع لا تحصى: إن الضحك يطيل العمر، وأضيع الأيام تلك التى لا نضحك فيها.. إلخ. لكن قالوا أيضا فى حق الضحك: كثرة الضحك تذهب الهيبة، وشر البلية ما يضحك، وهنا فى الوجدان تكمن فكرة غرائبية حول ارتباط الضحك بوقوع الشر فترانا جميعًا عندما نضحك نقول: «خير.. اللهم اجعله خير». يوجد من هذه الأمثلة الكثير لكن ما لفتنى فى كل ما قيل عن الضحك هو ما قاله البعض عنه: الضحك ابن الوعي.. ابن المنطقة المضيئة من العقل.. هو ابن الذكاء.. أو هو أمارة الذكاء لذا فهو من امتيازات العقل.. بل من امتيازات الإنسان. هل سمع أحد من قبل عن أى كائن حى يضحك عدا الإنسان؟ إذن الضحك قاصر على الجنس البشرى ويميزه عن المخلوقات الأخرى.. لماذا يميزه؟ لأنه ابن العقل الذى حظى به الإنسان دون غيره من المخلوقات.
الضحك مرتبط بشكل من الأشكال بالعقل، والعقل روح الحرية.. والحرية بحاجة إلى أدوات منها: الشعر، الطرفة، النكتة، النقد النزيه. باختصار، كل الفنون الساخرة، هذا الفضاء الرحب لتتريض العقول، والقلوب.
من يقرأ النكات الدالة، والحكايات الطريفة، والأعمال الساخرة يعرف أنها لم تأت من فراغ بل من رحم يتسع الحرية أو على الأقل يغض الطرف عن قبس منها. كما أنها لا تأتى إلا فى بيئة تعرف كيف تميز بين الصواب والخطأ فتسخر من الثانى وتضحك منه وعليه.. هذا هو أحد وسائل الرفض.. التقويم.. المطالبة بمنع تكرار هذا الخطأ وإلا وجه بالسخرية والضحك مرة أخرى. وفى الوقت نفسه لا تجد الشخصية العامة التى ورد ذكرها فى الطرفة أو النكتة تقيم الدنيا وتقعدها ويواجه الأمر كله بالغضب والانتقام، بل يتفهم أن هذا محض اعتراض.. لفت نظر.. دق ناقوس. وليس استهزاء به أو منه.
الضحك والنكات والحكايات الطريفة والنوادر تنتجها بيئات ومناخات حرة ومتعلمة جيدًا ومثقفة وتعرف كيف تفرز الخطأ الذى يرتكبه غبى أو أحمق وتضحك منه، وعليه، وفوق كل هذا تأخذ العبرة وتتعلم من الدرس.
الدرس؟ نعم. الدرس، فكتب الطرائف والنوادر والظرائف، متخمة بالدروس، بقدر ما فيها من ملاحة وهذر. أحدها هو كتاب «أخبار الحمقى والمغفلين» لابن الجوزى والذى بعد أن تفرغ منه ستتأكد أن الحمقى كثيرون وهم يشاركوننا الحياة - التى يفسدونها طبعًا بمسحة من غبائهم - وعلينا أن نتعود على مواجهة الأمر بالضحك والتعلم من الدرس.
تؤكد حكايات وأخبار ابن الجوزى أن العامة لم يقبلوا أخطاء الخاصة وحاولوا تقويمها ما يعنى أن المجتمع الذى يفرز مثل هذه الحكايات ويسخر منها للدرجة التى تجعل البعض يدونها من باب الطرفة والملاحة والنقد أيضًا ليس جاهلاً بل متعلمًا ومثقفًا بقدر تمكنه من اكتشاف الخطأ وإصلاحه أو التنبيه والإشارة لإصلاحه.
كما تؤكد الحكايات عدم ضرورة أخذ الواقع على محمل الجد.. وكذلك الأشخاص.. الهذر أكثر من اللازم. والاستخفاف بات ثقيلاً جدًا.
يعتقد «برونو ماكايس» وزير البرتغال للشئون الأوروبية، أن الأوروبيين يحتاجون إلى كلمة تجمعهم، كما جمعتهم كلمة «أوروبا» فى القرن التاسع عشر، وهذه الكلمة الآن «أوروآسيا»، الجغرافيا، التى تتركز فيها القوة الاقتصادية، والسياسية، والثقافية. وهى مكان نزاع، وتناقضات، منقسمة بين ثقافات مختلفة، وتَعِدُ بجوائز كبرى للمنافسة والسيطرة.
الدرس؟ نعم. الدرس، فكتب الطرائف والنوادر والظرائف، متخمة بالدروس، بقدر ما فيها من ملاحة وهذر. أحدها هو كتاب «أخبار الحمقى والمغفلين» لابن الجوزى والذى بعد أن تفرغ منه ستتأكد أن الحمقى كثيرون وهم يشاركوننا الحياة - التى يفسدونها طبعًا بمسحة من غبائهم - وعلينا أن نتعود على مواجهة الأمر بالضحك والتعلم من الدرس.
---
بقام/ هشام قاسم
كاتب وباحث مصري

أُضيفت في: 1 ديسمبر (كانون الأول) 2018 الموافق 21 ربيع أول 1440
منذ: 4 شهور, 23 أيام, 5 ساعات, 28 دقائق, 48 ثانية
0

التعليقات

144057
  • بنك الإسكان
أراء وكتاب
إذا تم الطلاق فلا تهدد بالفراقإذا تم الطلاق فلا تهدد بالفراقد. فايز أبو شمالة2019-04-22 19:56:07
وراء الشمس..أمنية!وراء الشمس..أمنية!دكتور السيد إبراهيم أحمد2019-04-22 17:03:04
يوميات السيول السوداء (3)يوميات السيول السوداء (3)سعيد مقدم أبو شروق2019-04-22 16:20:37
تحالفات لإسقاط الحكومةتحالفات لإسقاط الحكومةسلام محمد العامري2019-04-21 07:04:06
يوميات السيول السوداء (2)يوميات السيول السوداء (2)سعيد مقدم أبو شروق2019-04-21 05:09:39
رنين هاتف وحنينرنين هاتف وحنيند. فايز أبو شمالة2019-04-20 20:57:29
هل تظن حقًّا أنك الأفضل!هل تظن حقًّا أنك الأفضل!مروة عبيد2019-04-20 20:48:44
إبداعات
وَلِلْقُدْسِ الْمُعَشِّشِ فِي دِمَاهَاوَلِلْقُدْسِ الْمُعَشِّشِ فِي دِمَاهَا محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-04-22 16:30:36
سرد البلابل و قيثارة واحدةسرد البلابل و قيثارة واحدة أيمن أمين أبو لبدة2019-04-21 13:58:27
وَزِيرٌ أَنْتَ فِي عَلْيَاءِ قَلْبِيوَزِيرٌ أَنْتَ فِي عَلْيَاءِ قَلْبِيمحسن عبد المعطي محمد عبد ربه2019-04-21 03:28:48
الميلاد ..الميلاد ..نورا محمد 2019-04-19 16:00:08
عَبْدَ الْعَزِيزِ لَقَدْ أَنَرْتَ الْأَزْهَرَاعَبْدَ الْعَزِيزِ لَقَدْ أَنَرْتَ الْأَزْهَرَا محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-04-18 09:53:52
تَحِيَّاتِي إِلَى الْعَزَبِ الْعَظِيمِتَحِيَّاتِي إِلَى الْعَزَبِ الْعَظِيمِ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-04-18 01:21:58
دعوة للتزلج على منحدرات صنيندعوة للتزلج على منحدرات صنينإبراهيم يوسف2019-04-17 18:12:28
بطاقة إلى السجين الفلسطينيبطاقة إلى السجين الفلسطينيشاكر فريد حسن 2019-04-17 05:19:13
دخان نوتردام دوباري ,ليس انتخابيادخان نوتردام دوباري ,ليس انتخابياطيرا الحنفي 2019-04-16 19:26:09
عَمِيدُ النَّابِغِينْعَمِيدُ النَّابِغِينْ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-04-16 08:35:52
بورتريه الوشمبورتريه الوشمايفان علي عثمان 2019-04-15 20:57:24
مساحة حرة
الأفكار الإبداعية الهائمه1الأفكار الإبداعية الهائمه1عبد الوهاب اسماعيل2019-04-22 20:14:39
ضربات القدر 107ضربات القدر 107حنفى أبو السعود 2019-04-22 11:30:26
يوميات ميس بسمهيوميات ميس بسمهبسمه بكير 2019-04-22 10:25:55
وااااا مسرحاهوااااا مسرحاه ياسمين مجدي عبده2019-04-21 19:58:44
" الخازوق " عمل مسرحي جديد" الخازوق " عمل مسرحي جديدشاكر فريد حسن 2019-04-21 05:22:39
سلطان العويس في دراسة لباحث من كلية الآداب بجامعة عنابةسلطان العويس في دراسة لباحث من كلية الآداب بجامعة عنابةالدكتور محمد سيف الإسلام بوفلاقة-قسم الأدب العربي 2019-04-21 04:07:33
ضربات القدر 106ضربات القدر 106حنفى أبو السعود 2019-04-20 11:24:26
طرق على البابطرق على البابعماد ملاك فهمي2019-04-20 04:15:52
الحياة أمامنا والكراهية بينناالحياة أمامنا والكراهية بينناعبد الوهاب اسماعيل2019-04-19 23:09:29
الشعور بالإمتنانالشعور بالإمتنانعبد الوهاب اسماعيل2019-04-17 21:39:25
إلى روح فقيد الشباب في النمسا: خالد الحدادإلى روح فقيد الشباب في النمسا: خالد الحدادماجستر: أحمد إبراهيم مرعوه2019-04-16 20:52:40
  • مصر للطيران
html slider by WOWSlider.com v8.0
بنك الإسكان
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر