GO MOBILE version!
ديسمبر1720181:38:46 مـربيع آخر81440
يوم أن أشعل البوعزيزي النار في جسده
يوم أن أشعل البوعزيزي النار في جسده
ديسمبر1720181:38:46 مـربيع آخر81440
منذ: 1 شهر, 15 دقائق, 24 ثانية

....... مهما حدث لايمكن تقبل أن يموت المرء مُنتحرا خاسرا دينه ودنياه لأجل هذا عند الحديث عما جري في يوم الجمعة 17 ديسمبر سنة 2010 في تونس من شاب يُدعي محمد البوعزيزي فلا بد من التأكيد علي هذا المعني تزامنا مع التطرق لمسببات الغضب القاتل الذي جعله يشعل النيران في جسده ليلقي ربه بعدها بأيام قلائل في 4 يناير سنة 2011 في مشهد مروع كان مبعثا لتفجر ثورة الياسمين في تونس .
.........رحل محمد البوعزيزي ضحية الفقر والظلم وهو الشاب المتعلم الذي إضطر للوقوف في سوق حي سيدي بوزيد بتونس ليتكسب قوت يومه علي عربة متنقلة في وطن مُستلب من نظام حكم ظالم مستبد وقد صفعته شرطية تونسيةطالبة منه أن يرحل من حيث يقف بالسوق فإذا به يرحل للأبد وقد وجد في ثري الأرض الرحمة "نأياً"عن شخوص غليظة" الطبع"قاسية القلب تعيث فسادا وظلما في وطنه وهو الفقير الذي لم يجد سوي الفضاء الواسع ليقف في أحد الأسواق باحثا عن الستر فإذا به يهان.
.....رحل محمد البوعزيزي وللمفارقات فقد زاره الرئيس زين العابدين في المستشفي التي نقل إليها متأثرا بما جري له وبعدها تولي الشعب التونسي الثأروقد إنتفض ثائراً يردد النداء الأشهر" الشعب يريد إسقاط النظام" . !
....... إرتجف الرئيس زين العابدين بن علي من غضب شعبه وقتها تحدث للشعب ولكن بعد فوات الأوان قائلا : فهمتكم .!
........ لم يكن أمام الرئيس زين العابدين إلا أن يفر هاربا إلي المملكة العربية السعودية صحبة عقيلته وما طالته يداه من ثروات وطنه طالباً اللجوء السياسي وقد وقر يقينا أن الطغاة جبناء أينما وُجدوا وكما سلب الحكم يوما من سلفه الحبيب بورقيبه دون وجه حق ليحكم تونس بالحديد والنار وفي معيته عصبة آثمة فقد خسر كل شيئ في لحظة لأن دولة الظلم وأن طالت مآلها دوما إلي زوال.
...... الشاب التونسي محمد البوعزيزي في رحاب الله 4 يناير 2011 بعد ان أشعل النار في جسده الجمعة 17 ديسمبر 2010 وحسابه عن خالقه ولكن أسباب الغضب كانت معبرة عن أحوال شعب يصطلي جراء طول مقام الظلم والفساد والإستبداد .!
....يحسب لثورة الياسمين التوهج الذي أثلج الصدورعند البداية ولاحقا نالها مانال ثورات الربيع العربي التي بدأت لاحقا في مصر وليبيا وقد تحول الأمر إلي خريف مقيم وكان لزاما تصحيح المسار في ظل أن الثعالب قد ظفرت بالوليمة .!

أُضيفت في: 17 ديسمبر (كانون الأول) 2018 الموافق 8 ربيع آخر 1440
منذ: 1 شهر, 15 دقائق, 24 ثانية
0

التعليقات

144368
  • بنك مصر
أراء وكتاب
لنمو المواطنة .. نطبق القوانينلنمو المواطنة .. نطبق القوانينرفعت يونان عزيز 2019-01-16 07:15:14
معنى الفساد !!معنى الفساد !!حسن غريب 2019-01-15 19:27:15
سباق القراءةسباق القراءةحسن غريب 2019-01-13 22:26:05
إبطال المفرقعات التكفيريةإبطال المفرقعات التكفيريةخالد منتصر2019-01-12 18:58:29
بعثي يطلب صداقتي !بعثي يطلب صداقتي !ثامر الحجامي2019-01-12 08:13:32
جهاد الادعياءجهاد الادعياءعلي الكاش2019-01-11 19:16:58
الاستعمار التوجيهي: أكذوبة تحرر الشعوب من الإمبرياليةالاستعمار التوجيهي: أكذوبة تحرر الشعوب من الإمبرياليةبقلم الكاتب: دحمور منصور (ابن الونشريس الحسيني)2019-01-10 23:17:39
أسرانا البواسل أسطورة صمودأسرانا البواسل أسطورة صمودد. وسيم وني2019-01-10 20:44:29
نتنياهو يبتز العرب مجدداًنتنياهو يبتز العرب مجدداًعميرة أيسر2019-01-10 19:59:43
إبداعات
أَحْمَدُ عِشْتَ مُدَرِّسَ حُبّأَحْمَدُ عِشْتَ مُدَرِّسَ حُبّ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-01-15 21:13:50
لاتلمْنـــــــــــيلاتلمْنـــــــــــيعبد الله الخيام2019-01-14 12:49:47
حَسَنُ الْغَالِيحَسَنُ الْغَالِيالشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه..شاعر العالم2019-01-14 10:27:50
لاتلمْنـــــــــــيلاتلمْنـــــــــــيعبد الله الخيام2019-01-12 11:05:35
قولي ليقولي ليطائر الليل الحزين 2019-01-11 18:02:16
أسرار جسد عاريأسرار جسد عاري أيمن أمين أبو لبدة2019-01-07 16:33:57
سلسلة عام 2019سلسلة عام 2019مصطفى محمد غريب2019-01-05 10:00:05
احببتك سيدتىاحببتك سيدتىنبيل زيدان2019-01-04 17:33:14
قوللىقوللىنبيل زيدان2018-12-30 18:55:47
ياأيتهــــــــــا ...ياأيتهــــــــــا ...عبد الله الخيام2018-12-29 13:00:23
مساحة حرة
ضربات القدر 80ضربات القدر 80حنفي ابو السعود 2019-01-15 17:07:11
رز مع الملايكةرز مع الملايكةمروة عبيد2019-01-15 02:43:27
مهرجان شتاء طنطورة الاولمهرجان شتاء طنطورة الاول ياسمين مجدي عبده2019-01-13 20:25:20
العيب عيبىالعيب عيبىشريف دياب2019-01-12 04:28:54
العيب عيبىالعيب عيبىشريف دياب2019-01-12 04:27:43
ضربات القدر 79ضربات القدر 79حنفي ابو السعود 2019-01-10 21:10:51
ضربات القدر 78ضربات القدر 78حنفى ابو السعود2019-01-07 15:20:38
الأخلاقالأخلاقمحمد كمال2019-01-07 11:49:05
ضربات القدر 77ضربات القدر 77حنفى ابو السعود2019-01-05 08:30:19
نهايه أسطورهنهايه أسطورههانم داود2019-01-04 16:36:07
مسابقة رومانيا الكاريكاتيريةمسابقة رومانيا الكاريكاتيريةسعيد مقدم أبو شروق2019-01-04 07:30:51
بيرم التونسي في ذكراهبيرم التونسي في ذكراهأحمد محمود سلام2019-01-02 18:59:38
  • مصر للطيران
html slider by WOWSlider.com v8.0
بنك التعمير والإسكان
البنك الأهلى
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر