GO MOBILE version!
ديسمبر2320186:54:38 مـربيع آخر141440
الميراث فرض بأنصبة في وصية إِلهيّة ..
الميراث فرض بأنصبة في وصية إِلهيّة ..
ديسمبر2320186:54:38 مـربيع آخر141440
منذ: 5 شهور, 24 أيام, 10 ساعات, 48 دقائق, 50 ثانية

كون حكومة تونس أقرت قانون المساواة بين الرجل والمرأة في الميراث فهي وشأنها .. لكن ذلك لا يعني لنا أنه الصحيح .. وكون مفتي أستراليا طالب تطبيق تلك المساة في بلاده فذلك لا يعني أننا نرى المساواة صائبة .. ومُناداة أصحاب الرأي تطبيق هذه المساواة في دولهم فذلك يعني لنا أنهم على الفكر الضال .. و تأييد أستاذ الفقة المقارن سعد الدين الهلالي بأزهريته المساواة بين الرجل والمرأة في الميراث من خلال فلسفة الحق والواجب .. فذلك يعنى لنا أنها فلسفة التصادم مع كتاب الله ..
وقد جاء رد فضيلة شيخ الأزهر على الجميع في مسألة الميراث ردا حاميا للسنة الشريفة في قوله : إن رسالة الأزهر خاصة ما يتعلق بحراسة دين الله رسالة عالمية لا تحدها حدود جغرافية ولا توجهات سياسية وهذا ما ينتظره المسلمون من أزهرهم الشريف ولا يقبلون به بديلا .. وقد حمل رأى فضيلته الرد الحاسم القاطع في مسألة الميراث بقوله: ( لا مجال للاجتهاد في آيات المواريث، نرفض تدخل أي سياسة للمساس بعقائد المسلمين وأحكام شريعتهم ) جزاه الله خيرا ..
وبجانب الأزهر الشريف .. نقول بإذن الله ..
الفكر يُقابل بالفكر .. وفلسفة الحق والواجب هذه واقعة فيما بين الناس .. فإن كان من حقك أن تعمل فواجبك القيام بالعمل .. أما بيننا وبين الإله فهو الحق .. والواجب القيام بالفروض والأوامر والنواهي الإلهية دون تخيير بوضعها تحت الإرادة البشرية قبولا أو رفضا .. بل وضع كل الفلسفات تحت الإرادة الإلهية بأوامر ونواهي الإله وفروض الإله الحق .. ما وافق الحق قبلناه وما خالفه ردناه ومحوناه وأظهرنا الصحيح من كتاب الله ..
والصحيح من كتاب الله أن الميراث فرض بأنصبة مفروضة فرضها الإله الحق .. وقد بلغت الألف حالة في التقسيم كما وقفت .. جميعها تحت مظلة الأنصبة لكل وارث نَصِيبًا مَّفْرُوضًا في قوله تعالى : ( لِّلرِّجَالِ نَصِيبٌ مِّمَّا تَرَكَ الْوَالِدَانِ وَالأَقْرَبُونَ وَلِلنِّسَاء نَصِيبٌ مِّمَّا تَرَكَ الْوَالِدَانِ وَالأَقْرَبُونَ مِمَّا قَلَّ مِنْهُ أَوْ كَثُرَ نَصِيبًا مَّفْرُوضًا ) .. نَصِيبًا مَّفْرُوضًا فرضه الإله فرضا وجميع الأنصبة المفروضة من الإله سبحانه أخبرنا بها في وصيته الإلهية لتكون الأنصبة في جميع تفرعاتها فَرِيضَةً مِّنَ اللَّهِ في قول الحق تعالى: ( يُوصِيكُمُ اللَّهُ فِي أَوْلادِكُمْ لِلذَّكَرِ مِثْلُ حَظِّ الأُنثَيَيْنِ فَإِن كُنَّ نِسَاء فَوْقَ اثْنَتَيْنِ فَلَهُنَّ ثُلُثَا مَا تَرَكَ وَإِن كَانَتْ وَاحِدَةً فَلَهَا النِّصْفُ وَلأَبَوَيْهِ لِكُلِّ وَاحِدٍ مِّنْهُمَا السُّدُسُ مِمَّا تَرَكَ إِن كَانَ لَهُ وَلَدٌ فَإِن لَّمْ يَكُن لَّهُ وَلَدٌ وَوَرِثَهُ أَبَوَاهُ فَلأُمِّهِ الثُّلُثُ فَإِن كَانَ لَهُ إِخْوَةٌ فَلأُمِّهِ السُّدُسُ مِن بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصِي بِهَا أَوْ دَيْنٍ آبَاؤُكُمْ وَأَبْنَاؤُكُمْ لاَ تَدْرُونَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ لَكُمْ نَفْعًا فَرِيضَةً مِّنَ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلِيمًا حَكِيمًا ) ..
وما قدمه الأستاذ الدكتور محمد عنتر أبو ريه في السابق برهن على أنه من سادات أهل الأرض وأحد علمائها النادرين .. و تقديمه الأخير في مسألة الميراث لهو إضافة علمية جديدة كتب فيها :
يوصيكم الله في أولادكم للذكر مثل حظ الأنثيين.
جدل كبير اتسع صداه ومداه حتي وصل مابين المحيط والخليج ليزج بالأمة في أزمة لا يعلم مداها إلا الله. وترك هذا الأمر شباب هذه الأمة بين أمواج من الصراع والفتن. وترك العلماء أفراد هذه الأمة في منتصف الطريق في بحر لجي وفي ظلمات إذا أخرج المرء يده لم يكد يراها. والأمر هين ولين نراه في التفسير التالي:
يقول المولي عز وجل للرجال نصيب مما إكتسبوا وللنساء نصيب مما إكتسبن.
استخدم المولي عز وجل لفظ نصيب عندما تحث عن الجمع، واستخدم المولي عز وجل لفظ حظ عندما تحدث عن المفرد.
فالنصيب هو المقدار المعلوم لكلا الطرفين الذكور والاناث. أي مقدار ميراث مجموعة من الرجال في ميراث ما هو كذا، ومقدار ميراث مجموعة من النساء في هذا الميراث هو كذا.
أي مثلا : الثلثين للرجال والثلث للنساء في هذا الميراث. فأصبح لفظ نصيب هو الأدق لأنه مقدار ما معلوم.
أما عند الحديث عن المفرد فلم يُعرف بعد مقدار الأنثى ولا الذكر. فقد تحصل الأنثى في أسرة ما علي الثمن، وقد تحصل الأنثى في أسرة أخري علي الربع من الميراث، فالثانية حظها أوفر من الاولي. فاللفظ الأدق هو حظ وليس نصيب. وهذا في حالة المفرد.
وقال المولي الأنثيين ولم يقل الأنثتين، لان الأنثيين مثنى مفرد أما الأنثتين مثنى جمع، أي أن الذكر له حظ أنثى مضاعفة في نفس الميراث، أما لو قال المولي الأنثتين فإن هذا الامر قد يفتح الباب لجمع حظ أنثى من ميراث ما مع حظ أنثى من ميراث آخر ويكون هذا مقدار نصيب الذكر وهذا غير صحيح.
فالفظ القرآني دقيق للغاية حتى لا يحدث هذا اللغط. حظ الأنثيين أي مقدار نفس حظ الأنثى في ميراث ما مرتين. لذا الميراث الصحيح هو أن للرجل ضعف المرأة.
و هذا اجتهادنا .. ولن يستطيع كائنا من كان أن يطفئ نور الله في مصر بآراء متصادمة مع كتاب الله ولا بأقوال لا تغني ولا تسمن من جوع .. فقد باتت مصر بعلمائها الفاهمين منارة ونور الدين .. ونحن على مسافة قريبة من خروج النور والعلم من مصر للعالم كله .. و حتى يكون ذلك إنشاء الله .. فـ الميراث فرض بأنصبة في وصية إِلهيّة: ..
باحث إسلامي علاء أبوحقه

أُضيفت في: 23 ديسمبر (كانون الأول) 2018 الموافق 14 ربيع آخر 1440
منذ: 5 شهور, 24 أيام, 10 ساعات, 48 دقائق, 50 ثانية
0

التعليقات

144457
  • نستلة
  • بنك الإسكان
أراء وكتاب
المشروع العملاقالمشروع العملاقجمال المتولى جمعة 2019-06-15 03:15:53
التسيير والتخيير وحيرة الحميرالتسيير والتخيير وحيرة الحميرحيدر حسين سويري2019-06-14 20:43:31
شبح الغلاءشبح الغلاءفوزى يوسف اسماعيل2019-06-13 20:33:13
رسالة غزة إلى العدو والصديقرسالة غزة إلى العدو والصديقد. فايز أبو شمالة2019-06-12 22:48:13
البحار و المحيطات.. في خطر داهمالبحار و المحيطات.. في خطر داهمحامد الله محمد2019-06-12 21:32:24
ذكرى استشهاد الشهيد / مصطفى محمد أبو عوكلذكرى استشهاد الشهيد / مصطفى محمد أبو عوكلسامي إبراهيم فودة2019-06-11 15:47:26
بين وعد فريدمان ووعد بلفوربين وعد فريدمان ووعد بلفورد. فايز أبو شمالة2019-06-10 21:48:51
إبداعات
مقارنة بين زمنينمقارنة بين زمنينكرم الشبطي2019-06-14 21:05:06
جئت لكِجئت لكِأحمد يسري عبد الرسول2019-06-12 21:06:13
مَاذَا إِذَا أَعْلَنْتُ حُبِّي لِقَلْبِكْ ؟!!!مَاذَا إِذَا أَعْلَنْتُ حُبِّي لِقَلْبِكْ ؟!!! محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-06-12 07:24:37
سامحتك مليون مرة وقلتسامحتك مليون مرة وقلتكرم الشبطي2019-06-11 19:11:50
اللقاء الأخيراللقاء الأخيرالشاعر / أيمن أمين 2019-06-10 10:03:24
عودة العزفعودة العزفكرم الشبطي2019-06-09 19:11:48
قد نختلف معكقد نختلف معككرم الشبطي2019-06-09 04:11:00
مُعَلَّقَاتِي الثَّمَانُونْ {77}مُعَلَّقَةُ..محمد صلاحمُعَلَّقَاتِي الثَّمَانُونْ {77}مُعَلَّقَةُ..محمد صلاح محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-06-08 20:31:37
امرأة كامواج البحرامرأة كامواج البحركرم الشبطي2019-06-07 19:36:15
شجون محكيةشجون محكية مصطفى محمد غريب2019-06-05 17:47:20
بنطلون سعادة المديربنطلون سعادة المديرد. عبدالله ظهري2019-06-02 12:43:23
مساحة حرة
هموم العقولهموم العقولعبد الوهاب اسماعيل2019-06-14 19:39:48
ضربات القدر 126ضربات القدر 126حنفى أبو السعود 2019-06-12 18:36:17
ضربات القدر 125ضربات القدر 125حنفى أبو السعود 2019-06-11 17:54:06
عُصفور الخوفعُصفور الخوفعبد الوهاب اسماعيل2019-06-11 14:51:05
هنتلاقى?!هنتلاقى?!ندى أحمد الكيكي2019-06-10 22:54:22
بنت حوابنت حواشيماء رميح2019-06-10 22:49:37
الغبى .. ذكى!!الغبى .. ذكى!!فادى ماهر2019-06-10 13:18:23
حالة حب - الجزء الثانيحالة حب - الجزء الثانيرانية محي2019-06-10 08:39:08
تحية عيد الفطر المباركتحية عيد الفطر المباركفوزية بن حورية2019-06-09 19:05:31
حالة حب - الجزء الثانيحالة حب - الجزء الثانيرانية محي2019-06-08 17:20:02
  • ads
  • مصر للطيران
html slider by WOWSlider.com v8.0
أزياء
بنك الإسكان
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر