GO MOBILE version!
يناير720198:52:43 مـربيع آخر291440
شرح المنتقى من ديوان عنترة (ما زلت مرتقيا 1)
شرح المنتقى من ديوان عنترة (ما زلت مرتقيا 1)
يناير720198:52:43 مـربيع آخر291440
منذ: 5 شهور, 11 أيام, 5 ساعات, 54 دقائق, 28 ثانية

ما زلت مرتقيا
ما زلـت مرتقـيـا إلـى العلـيـاء * حتى بلغت إلى ذرى الجـوزاء
فهناك لا ألوي على من لامنـي * خـوف الممـات وفرقة الأحياء

يتحدث عنترة عن نفسه, ويوضح كم هي همته عالية ,وكم هي صلابته وشدته في مواجهة الصعاب, فبالرغم من كل ما يواجهه من استهزاء الآخرين به, ومعايرتهم له بلون جلده وتسفيههم لطموحاته وأحلامه, لا يزال ساعيا وراء تحقيق مأموله وغاياته.

فيقول أنه لا يزال سائرا في طريق العزة وعلو الشأن, حتى يبلغ غايته مشبها سيره وعلو مكانته بوصوله للجوزاء, والجوزاء هو اسم لفلك من الأفلاك, أو هو برج من الأبراج الفلكية, ولاعجب من معرفة عنترة لذلك, فعلم الفلك من العلوم التي مارسها العرب وتفوقوا فيها.

ولا يخفى على المتأمل, كم في تشبيه عنترة من العبقرية, حيث شبه رغبته بأعلى مكانة, يمكن ان يتصورها المرء وهي بين النجوم, وكم فيه من الإشارات التي تعبر عن مكنون نفسه, ورغبته الشديدة والملحة في الترقي إلى معالي الأمور, ولا عجب فهذا هو المردود الطبيعي, لمن نشأ وتربى بين العبودية والسخرة, وهو يعلم أنه سيد وابن سيد .

ثم يستطرد واصفا حاله, عند وصوله إلى هذه الدرجة العالية, وهذه المكانة الرفيعة, بأنه صار لا يعبأ ولا يهتم, بل لا يلتفت إلى لوم لائم, أو سخرية ساخر أو سفاهة سفيه, وفي وصفه لون من ألوان الأسف عليهم, فهو يعلل لسخريتهم وسفاهتهم, بأن البعض يفعل ذلك, تقربا لآخرين ممن تملؤهم الغيرة والغضب الشديد من عنترة, والبعض الآخر تابعين لهم, إن لم يفعلوا ذلك مع عنترة, لم يأمنوا على أنفسهم من بطش أسيادهم .

فلأغضبن عواذلي وحواسـدي * ولأصبـرن علـى قلـى وجـواء
ولأجهدن على اللقاء لكي أرى * ما أرتجيـه أو يـحيـن قضـائي

ثم ها هو بعد أن التمس العذر للائميه, ينقلب عليهم ويؤكد ما ينوي عليه, فيقول (لأغضبن عواذلي) و(العذل) هو اللوم, والمعنى أن عنترة يقسم ويؤكد أنه سيزيد من غضب لائميه وحاسديه, بالمزيد من الترقي وعلو الشأن, وليحترقوا بنار حسدهم, ثم ها هو يوضح كم أن هذا الطريق الذي يسلكه, فيه الكثير من العنت والشطط. وأن هذا الطريق. يستلزم التجلد والتصبر على ما يلاقى فيه.

وبعد أن قام بتوضيح صعوبة السير في هذا الطريق, يلزم نفسه التجلد والتصبر, فيقول أنه سيصبر على الـ (القلى), وهو البغض والحقد, ولن يعبأ بمن يبغضه ويحقد عليه ويتمنى له السوء والشر, و يشبه حاله وما يترتب على كثرة المبغضين له من الوحدة والإنفراد, بالـ (الجواء) وهو الواسع من الأودية, وهذا كان دوما حال من يسعى للمجد, وله طموحات تصل للنجوم .

ثم يعبر عنترة مرة أخرى, عن مدى صلابته وارتفاع همته, ورغبته الصادقة في الوصول إلى ما يرجوا ويبتغي, ويؤكد ذلك فترى في قوله (لأجهدن), مدى عزمه وإصراره, وسعيه الدؤوب على ما يريد الوصول إليه, ويبين أن سعي المرء وراء أحلامه وآماله, غاية تستحق الجهد والعناء, في سبيل تحقيقها والوصول إليها, وإن لم يقدر على ذلك فيكفيه شرف المحاولة, وذلك ظاهر جلي في قوله (أو يحين قضائي) .

أُضيفت في: 7 يناير (كانون الثاني) 2019 الموافق 29 ربيع آخر 1440
منذ: 5 شهور, 11 أيام, 5 ساعات, 54 دقائق, 28 ثانية
0

التعليقات

144710
  • نستلة
  • بنك الإسكان
أراء وكتاب
رأفة بنا أيها الأطباءرأفة بنا أيها الأطباءعلى زايد2019-06-16 14:48:38
سحرة ترمب ووهم الصفقةسحرة ترمب ووهم الصفقة- حازم السويطي 2019-06-16 14:14:59
حوادث القطارات فاجعة كبرىحوادث القطارات فاجعة كبرىفوزى يوسف اسماعيل2019-06-15 20:42:20
القوة الناعمةالقوة الناعمةنرمين صبحي فهمي 2019-06-15 19:21:24
ذكرى استشهاد الشهيد فرج فضل محمود المصريذكرى استشهاد الشهيد فرج فضل محمود المصريسامي إبراهيم فودة2019-06-15 18:23:26
من هم البيشمركةمن هم البيشمركةجوتيار تمر2019-06-15 13:01:49
الكابتن الطيار الميمني.. تحية احترام وتقديرالكابتن الطيار الميمني.. تحية احترام وتقديرالدكتور: رشيد عبّاس2019-06-15 06:51:26
المشروع العملاقالمشروع العملاقجمال المتولى جمعة 2019-06-15 03:15:53
إبداعات
لا تختبروا صبريلا تختبروا صبريكرم الشبطي2019-06-15 17:42:22
وَفِي الْمَغْرِبِ الْعَرَبِيِّ يَحْلُو التَّمَدُّحُوَفِي الْمَغْرِبِ الْعَرَبِيِّ يَحْلُو التَّمَدُّحُ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-06-15 15:56:33
مقارنة بين زمنينمقارنة بين زمنينكرم الشبطي2019-06-14 21:05:06
جئت لكِجئت لكِأحمد يسري عبد الرسول2019-06-12 21:06:13
مَاذَا إِذَا أَعْلَنْتُ حُبِّي لِقَلْبِكْ ؟!!!مَاذَا إِذَا أَعْلَنْتُ حُبِّي لِقَلْبِكْ ؟!!! محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-06-12 07:24:37
سامحتك مليون مرة وقلتسامحتك مليون مرة وقلتكرم الشبطي2019-06-11 19:11:50
اللقاء الأخيراللقاء الأخيرالشاعر / أيمن أمين 2019-06-10 10:03:24
عودة العزفعودة العزفكرم الشبطي2019-06-09 19:11:48
قد نختلف معكقد نختلف معككرم الشبطي2019-06-09 04:11:00
مُعَلَّقَاتِي الثَّمَانُونْ {77}مُعَلَّقَةُ..محمد صلاحمُعَلَّقَاتِي الثَّمَانُونْ {77}مُعَلَّقَةُ..محمد صلاح محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-06-08 20:31:37
امرأة كامواج البحرامرأة كامواج البحركرم الشبطي2019-06-07 19:36:15
مساحة حرة
ضربات القدر 127ضربات القدر 127حنفى أبو السعود 2019-06-16 22:51:46
الاستغاثه برئيس الحمهوريهالاستغاثه برئيس الحمهوريهمجدى فتح الله حسن 2019-06-16 19:31:06
مطلوب عروسمطلوب عروسأحمد محمود القاضي2019-06-16 11:58:22
الحرب على الإرهابالحرب على الإرهابأحمد نظيم2019-06-15 18:49:14
عن ليلة مملة وساكنةعن ليلة مملة وساكنةعبد الوهاب اسماعيل2019-06-15 18:46:22
هموم العقولهموم العقولعبد الوهاب اسماعيل2019-06-14 19:39:48
ضربات القدر 126ضربات القدر 126حنفى أبو السعود 2019-06-12 18:36:17
ضربات القدر 125ضربات القدر 125حنفى أبو السعود 2019-06-11 17:54:06
عُصفور الخوفعُصفور الخوفعبد الوهاب اسماعيل2019-06-11 14:51:05
هنتلاقى?!هنتلاقى?!ندى أحمد الكيكي2019-06-10 22:54:22
بنت حوابنت حواشيماء رميح2019-06-10 22:49:37
  • ads
  • مصر للطيران
html slider by WOWSlider.com v8.0
أزياء
بنك الإسكان
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر