GO MOBILE version!
يناير2420197:56:15 مـجمادى أول171440
تاريخ فدائي .. تاريخ مدينة
تاريخ فدائي .. تاريخ مدينة
يناير2420197:56:15 مـجمادى أول171440
منذ: 9 شهور, 28 أيام, 15 ساعات, 53 دقائق, 18 ثانية

إن تاريخ الفدائي لا ينفصل عن تاريخ المدينة التي افتداها بحياته وروحه، ولا يتصل تاريخ إنسان بتاريخ وطنه إلا في حقبة منه وغالبًا ما تكون من الأهمية بمكان حتى يذكرها التاريخ ويخلدها، ومن الذين خلَّدهم تاريخ الفدائية في عصرنا الحديث شيخ الفدائيين الراحل "غريب محمد غريب" وهو لقب أطلقه عليه الفدائيين الذين عاصروه في بعض أوقات من حياته الطويلة في الدفاع عن بلده السويس والتي بدأها صبيًا لا يتجاوز التاسعة عشر من عمره ضد الإنجليز قبيل عام 1951م وهو العام الذي نسجت أحداثه المدينة الباسلة من أحد كفورها ليخلدها التاريخ أيضًا ويُطلق عليها "معركة كفر أحمد عبده" وقد شارك فيها شيخ الفدائيين كما شارك في معارك جَدَّتْ في أعوام 1956م عام العدوان الثلاثي على بورسعيد كما شارك في عمليات الاستنزاف عام 1969م وكانت له بطولاته في عام النكسة عام 1967م وعام النصر عام 1973م وما تلاه من أحداث حصار السويس.

لم يسطر الكاتب والمؤرخ الوطني سادات غريب كتابه: "تاريخ فدائي ـ صفحات مجهولة في تاريخ السويس" بالعاطفة لكونه ابن شيخ الفدائيين، بل سطره بالوفاء لتاريخ والده الذي كان له بمثابة البوابة الذهبية الكبيرة التي يمر منها إلى تاريخ بلده السويس وإلى تواريخ حيوات الفدائيين الذين عاصروا والده ومن سبقوه إلى الشهادة، ولم يكن دور الكاتب هنا سوى تدوين شهادات الفدائيين ومنهم والده الذي ترك خلفه تسجيلات بصوته، وأوراق من مذكراته، ووثائق تؤرخ لكل ما هو مكتوب وتؤكده وتصبح شاهدًا حيًا عليه.

كما يُحسَب للكاتب أنه سعى للباقين من الفدائيين الأحياء ليجري معهم محاورات ويسجل شهاداتهم على أضخم وأكبر حقبة تاريخية مرت بها السويس واتصل بها تاريخ مصر وتاريخ الوطن العربي وإن شئت جموع المسلمين في العالم لارتباط تاريخ الإسلام منذ عهده الباكر بتاريخ اليهود وهو العدو المتأصل والمتجذر في الذهنية الإسلامية والعربية، ولهذا كانت عين العالم المتعاطف مع اليهود من الغرب على السويس وكذلك المتعاطف مع العرب والإسلام عينه على السويس وهذا ما أعطى لمعارك السويس واسم السويس تاريخًا يكتب بحروف من نور في سجل الوطنية الحقة التي قام بها جيل ذهبي تفاوتت أعمارهم واختلفت مشاربهم ووحدهم حب الوطن وتقديم الروح هينة رخيصة في الزود عنها، ولهذا عاشت أسماءهم وتاريخهم من بعدهم.

نجح الكاتب سادات غريب في إلقاء الضوء على معارك السويس التي ذكرناها بالترتيب التاريخي وما دار فيها وحولها من خلال مذكرات شيخ الفدائيين "غريب محمد غريب" من صبيحة الخامس من يونيو عام 1967م ثم يوم الرابع عشر من نفس الشهر والعام حين أفسد شيخ الفدائيين عملية إسرائيلية هدفها رفع العلم الإسرائيلي في القناة فقتل جنديين وأسر جنديين بمعاونة زميل له، وعن هذه الواقعة يقول غريب محمد غريب: (وكان ذلك أول عمل حقيقي أقوم به في هذا الفترة وهذه الظروف نحو بلدي، لأنه وسام على صدري أن أكون فرد من المقاومة الشعبية والحرس الوطني ومنذ ذلك اليوم لم يحاول الإسرائيليون النزول إلى مياه القناة علنا بفضل يقظة رجال المقاومة).

لم يعتمد الكاتب في مادته على مذكرات والده فقط بل دعمها بالوثائق الرسمية للمدينة الدالة على بطولات الفدائيين ومذكرات بعض الفدائيين وشهاداتهم، كما استعان بدفتر أحوال مديرية أمن السويس وشهادة مستشار الأمن القومي المصري، وشهادة محافظ السويس محمد بدوي الخولي أثناء حصار السويس حيث كان هدف الكاتب تبرئة المحافظ من وصمة عار تسليم المدينة إلى اليهود كما روج البعض، وشهادة أحد المدنيين، وشهادة الرئيس السادات والرئيس مبارك والمشير الجمسي والفريق الشاذلي وغيرها من الشهادات.

لم ينسَ الكاتب أن يأتي بشهادات المعسكر الآخر من الإسرائيليين الرسميين وعلى رأسم جولدا مائير وموشى ديان وزير الدفاع الإسرائيلي، ورئيس وكالة المخابرات الأمريكية، وأبا إيبان وزير الخارجية الإسرائيلي، ورتشارد نيكسون الرئيس الأمريكي الأسبق وغيرها من الشهادات.

مهما حاولتُ فلن أستطيع أن أقدم للقارئ كل ما ضمه الكتاب الهام من وقائع حربية وفدائية وأحداث يومية عنها، ولا سرد لقصص حياة الشهداء ولا الأحياء من الفدائيين ولا ما قاموا به من بطولات تزين صفحات التاريخ الوطني، وتقف خير شاهد على أن السويس مدينة للنضال ومازالت أرضها حُبْلى بالأبطال الذين أرضعتهم البذل والعطاء والفداء بالروح هينة رخيصة، وكان فطامهم العزة والكرامة والإباء ورفض الذل والهوان والرضوخ للمحتل الإنجليزي أو الغاصب اليهودي، ولهذا سقط على أرضها الشهداء والشرفاء من الفدائيين الذين صنعوا تاريخًا يروى أبد الدهر يحكيه بكل الفخر.. تحية للفدائيين وشيخهم، ومن كتب عنهم، وقرأ تاريخهم، وساهم في نشره.
 

أُضيفت في: 24 يناير (كانون الثاني) 2019 الموافق 17 جمادى أول 1440
منذ: 9 شهور, 28 أيام, 15 ساعات, 53 دقائق, 18 ثانية
0

التعليقات

145008
أراء وكتاب
نجم فوق العادةنجم فوق العادة ياسمين مجدي عبده2019-11-18 14:38:08
مسألة وقتمسألة وقتد/ رشاد حسن العطار2019-11-18 10:39:11
القدوة فى حياتناالقدوة فى حياتناجمال المتولى جمعة 2019-11-17 10:10:25
إعدام الفاسد  اهم سر نجاحات الصينإعدام الفاسد اهم سر نجاحات الصينخالد احمد واكد 2019-11-16 20:16:15
بناء المجتمعاتبناء المجتمعاتأحمد محمود القاضي2019-11-15 11:34:16
التاريخ كما يجب أن يكونالتاريخ كما يجب أن يكونياسمين مجدي عبده2019-11-13 14:44:57
عبدالسميع عبدالعظيم من الرواد الاوائلعبدالسميع عبدالعظيم من الرواد الاوائلجمال المتولى جمعة 2019-11-12 18:07:27
جحيم المعرفةجحيم المعرفةأحمد محمود القاضي2019-11-08 14:52:44
ذكرى ميلاد سيد الخلق اجمعينذكرى ميلاد سيد الخلق اجمعينإسماعيل أبوعقاده2019-11-06 00:15:02
إبداعات
حبة الرمانحبة الرمانإيناس ثابت2019-11-20 19:07:37
أبقيتَ القلوب دوامياأبقيتَ القلوب دوامياشاكر فريد حسن 2019-11-19 08:43:40
جُودِي عَلَيّجُودِي عَلَيّعبدالعزيز المنسوب2019-11-18 21:36:10
غصة في القلبغصة في القلبنداء عز الدين عويضة2019-11-17 01:52:11
صيحة الفجر ... الثأر حمحمصيحة الفجر ... الثأر حمحمايفان علي عثمان 2019-11-15 00:50:45
الرافعيُّ أميرهاالرافعيُّ أميرهاعبدالعزيز المنسوب2019-11-13 11:44:13
بقلم رصارصبقلم رصارصالشيماء الصلاحي2019-11-12 11:09:04
حتماً سيمضي..حتماً سيمضي..هداية صفوح دركلت2019-11-11 19:06:01
مساحة حرة
بدون زعلبدون زعلاسماعيل عوض 2019-11-16 19:22:29
الرياضة اساس الدبلوماسية الشعبيةالرياضة اساس الدبلوماسية الشعبيةخالد احمد واكد2019-11-16 06:08:36
مصر لها خط ساخن مع المهدي المنتظرمصر لها خط ساخن مع المهدي المنتظرابراهيم يوسف ابو جعفر2019-11-15 20:25:42
النبيّ الموعود..بـ "المقام المحمود"النبيّ الموعود..بـ "المقام المحمود"ابراهيم يوسف ابو جعفر2019-11-08 20:34:06
سمو الشيخ فهد حمد العذاب الهاشميسمو الشيخ فهد حمد العذاب الهاشميعبدالسلام الشقيري 2019-11-07 17:40:26
مواقع النواصلمواقع النواصلأحمد محمود القاضي2019-11-05 00:45:19
ولنا كل الفخرولنا كل الفخر ياسمين مجدي عبده2019-11-04 13:03:56
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر