GO MOBILE version!
يناير3020196:50:41 مـجمادى أول231440
من نابليون إلي ماكرون !
من نابليون إلي ماكرون !
يناير3020196:50:41 مـجمادى أول231440
منذ: 24 أيام, 5 ساعات, 15 دقائق, 20 ثانية

...في مؤلفه الشهير "مصر ولع فرنسي "رصد الكاتب الفرنسي روبيرسولييه تاريخ فرنسا في مصر وأثر حملتها الشهيرة علي مصر عام 1798 والعنوان بمثابة وصف دقيق لمكانة مصر لدي فرنسا منذ مئات السنين .
......يكفي القول أن فرنسا قد شرعت في غزو مصر ثلاث مرات الاولى عام 1249بقيادة لويس التاسع وإنتهت بأسره في دار إبن لقمان بالمنصورة والثانية عام 1798على أيدى نابليون بونابرت ولم تستمر إلا ثلاث سنوات وإن تركت آثارا علي المستوي الثقافي بفضل علماء الحملة الفرنسية حيث تبلورت ثمار عملهم لتثمرعن كتاب وصف مصر وفك رموز حجر رشيد وهو ماكشف أغوار تاريخ مصر القديم ثم أخيرا فى مغامرة حرب السويس عام 1956 بالإشتراك مع إنجلترا وإسرائيل والتي عُنونت بالعدوان الثلاثي علي مصر وقد أخفق لينتهي الأمر إلي مغادرة مصر في 23 ديسمبر سنة 1956 فيما يُعرف بعيد النصر .
...... يسجل التاريخ لفرنسا إذا بعكس إنجلترا أن حملتها الإستعمارية التي أخفقت قد أثمرت ثقافيا وذاك يؤكد كم أن مصر بحسب روبيير سولييه ولعاً فرنسياً . !
..... أحاديث نابليون بونابرت عن مصر سطرها التاريخ بمداد من ذهب إنصافاً لمصر من تغول المتربصين بها وتكفي عبارة نابليون الشهيرة التي قال فيها من يحكم مصر فقد حكم العالم . !
...... ستظل مصر دائماً ولعاَ فرنسياً ,ولعل زيارة الرئيس ماكرون لها التي بدأت الإثنين27 يناير 2019 بزيارة لمعبد أبو سمبل بمثابة تأكيد للولع الفرنسي بالحضارة المصرية إستمرارا لفصول قصة الأمس المؤكدة بأن مصر وحضارتها في عنان السماء ولاينال من ذلك القبح المعهود للغرب ومنه فرنسا نفسها إذا ما تطرق الأمر إلي الأمور السياسية ودائما تاتي الأحاديث مغلفة بالسموم تدخلا في الشأن الداخلي في ظل يقين بأن أهل مكة أدري بشعابها وأقصد أن من يحكم مصر يُجابه الدنيا بأسرها لأنه مهما فعل فلن يرضي أبداً من يتربصون بها من الغرب والشرق . !
...... "مصر ولع فرنسي "عبرالتاريخ ولكن عندما يأتي الحديث عن أحوال مصر فدائما النبرة بما يراد أن تكون عليه مصر وأقصد طوع أمر الغرب . !
..... ماكرون في مصر شتاء يناير 2019 زيارة وتجارة كما يقال يذهب لرؤية الآثار ويلتقي الرئيس في اليوم التالي للزيارة تزامنا مع إتفاقيات إقتصادية وقد حضر معه وفدا إقتصادياً وسياسيا .
..... ماكرون في مصر وفرنسا تستعر جراء تظاهرات أصحاب السترات الصفراء التي تُقابل من الأمن الفرنسي بالقوة وقد أحرق المتظاهرون المنشآت العامة ووصل الأمر إلي الإعتداء علي رجال الأمن ولم تزل المظاهرات مستمرة وهي بحسب تعبير ماكرون في مؤتمره الصحفي مع الرئيس السيسي الإثنين 28 يناير تندرج تحت وصف حرية التعبير . !
..... إنتقاد الوضع في مصر تحت مسمي حقوق الإنسان وجد ردا قوياً من الرئيس السيسي وهو ماحدا بالرئيس ماكرون إلي القول :أحترم التحديات الأمنية التي تواجهها مصر .
..... مصر إذا أمة في خطر تخوض حروباً ولاأقول حرباً لأجل البناء والبقاء والدفاع عنها إنما دعما للدولة المصرية الحالية ,والأمر ليس نفاقاً لأن الشعب ينبغي أن يدعم الدولة التي إن إنهارت فلن يُبقي عليها أحد ,ولاننسي أن فرنسا قد وقفت ضد مصر بعد ثورة30 يونيو 2013 لولا دعم المملكة العربية السعودية القوي وموقفها المؤكد بأن ماحدث يُعبر عن إرادة شعب . !
...... من نابليون بونابرت إلي إيمانويل ماكرون . إنتهي زمن الإستعمار والعدوان وإن إستمرت المؤامرت غير المرئية ضد مصر بحكم أنها دوماً مستهدفة ,ومن يفد إلي مصر لابد وأن يحترم إرادة شعبها أخذاً في الإعتبار بأن من يحكم مصر يستمد بقاءه من إرادة الشعب .

أُضيفت في: 30 يناير (كانون الثاني) 2019 الموافق 23 جمادى أول 1440
منذ: 24 أيام, 5 ساعات, 15 دقائق, 20 ثانية
0

التعليقات

145083
  • بنك مصر
أراء وكتاب
الطبيعه البشريهالطبيعه البشريهعبد الوهاب اسماعيل2019-02-22 20:57:33
مبارزة نشأت الأقطش عبر فضائية الجزيرةمبارزة نشأت الأقطش عبر فضائية الجزيرةد. فايز أبو شمالة2019-02-20 21:07:15
أصل الحكايه من البدايه للنهايةأصل الحكايه من البدايه للنهايةحماد حلمي مسلم2019-02-20 18:46:58
الغذاء واكياس المبيضالغذاء واكياس المبيضد مازن سلمان حمود2019-02-19 16:27:53
الشمول المالى وأثره على التنميةالشمول المالى وأثره على التنميةجمال المتولى جمعة 2019-02-18 16:56:35
مصر القوة والسلاممصر القوة والسلامرفعت يونان عزيز 2019-02-17 20:30:51
إيران وغدر الجيرانإيران وغدر الجيرانحيدر حسين سويري2019-02-16 09:26:23
كاس العالم للمحترفين الاجانبكاس العالم للمحترفين الاجانبخالد احمد واكد 2019-02-15 13:11:46
مصطفى الطائر والنبى ياجميلمصطفى الطائر والنبى ياجميلوجيــه نــدى بحاركل الفنون 2019-02-14 06:21:50
الشعب الفلسطيني أولى من موسكو بالاعتذارالشعب الفلسطيني أولى من موسكو بالاعتذارد. فايز أبو شمالة2019-02-13 21:54:00
ألفضائيات وفضائح الفسادألفضائيات وفضائح الفسادسلام محمد العامري2019-02-12 21:24:33
إبداعات
حسن ابراهيمي يسيمها كسرة خبزحسن ابراهيمي يسيمها كسرة خبزسلوى الطريفي2019-02-22 16:13:50
على سبيل الرصدعلى سبيل الرصدريمون سليمان2019-02-22 10:44:31
مُعَلَّقَاتِي الثَّمَانُونْ {72} مُعَلَّقَةُ {أبو خميسة}مُعَلَّقَاتِي الثَّمَانُونْ {72} مُعَلَّقَةُ {أبو خميسة} محسن عبد المعطي محمد عبد ربه2019-02-22 06:29:55
ماذا الآن أُُسمّيكِ ؟ماذا الآن أُُسمّيكِ ؟عبدالناصر أحمد الجوهري2019-02-22 02:26:51
دماء الورددماء الوردريمون سليمان2019-02-19 14:16:26
حياء حبحياء حبعصام صادق حسانين2019-02-18 11:37:54
شَاعِرَةُ الْعَالَمْشَاعِرَةُ الْعَالَمْمحسن عبد المعطي محمد عبد ربه2019-02-17 18:40:57
مَشْهدٌ خلْفيٌّمَشْهدٌ خلْفيٌّعبدالناصر الجوهري2019-02-16 15:09:41
حَقِيقَةُ.. الْحَيَاةْحَقِيقَةُ.. الْحَيَاةْ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-02-15 15:48:09
إليها في عيد الحبإليها في عيد الحبشاكر فريد حسن 2019-02-14 19:22:06
مساحة حرة
ضربات القدر 87ضربات القدر 87حنفي ابو السعود 2019-02-22 20:55:34
تكريم الأستاذة خديجة أحمدتكريم الأستاذة خديجة أحمدناديه شكري2019-02-22 16:08:48
ضربات القدر 86ضربات القدر 86حنفي ابو السعود 2019-02-19 18:41:59
الانفعالات في عملية التعلمالانفعالات في عملية التعلمطارق عبدالمجيد كامل أحمد2019-02-12 16:50:12
ضربات القدر 85ضربات القدر 85حنفي ابو السعود 2019-02-12 14:38:28
صدر  حديثاصدر حديثاسهيل عيساوي 2019-02-10 16:36:10
ضربات القدر 84ضربات القدر 84حنفي ابو السعود 2019-02-09 05:23:19
عذرا لك ياأمىعذرا لك ياأمىسمر طلال فياض2019-02-05 16:38:01
عتاب الى المسؤلين فى التحرير ـ ورد من جريدة شباب مصرعتاب الى المسؤلين فى التحرير ـ ورد من جريدة شباب...وجيــه نــدى بحاركل الفنون 2019-02-04 19:42:48
فوائد التمر في الصباح الباكرفوائد التمر في الصباح الباكرميزا فودز2019-02-03 13:27:51
  • مصر للطيران
html slider by WOWSlider.com v8.0
بنك التعمير والإسكان
البنك الأهلى
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر