GO MOBILE version!
فبراير420191:28:58 صـجمادى أول271440
ومـــــــــاذا بعـــــد....؟!
ومـــــــــاذا بعـــــد....؟!
فبراير420191:28:58 صـجمادى أول271440
منذ: 1 سنة, 5 شهور, 9 أيام, 4 ساعات, 55 دقائق, 3 ثانية


تقترب الأشياء بقدر ابتعادنا عنها..تقترب فتترك ندبات وتراكمات زمن بعيد وقريب ..فنحسب أن تلك الندبات قد تلتئم ..لكنها كانت تتسع وتتسع..
ما إن تنتهي متاهة إلي أن تبدأ أخري أكبر..وبكل مرة يمتزج شغف البدايات بذبول طاقة النهاية..كل مرة ظننا أنها تلك الأخيرة أو لتصبح مختلفة ..بينما الصور نفسها تتكرر ..
ها نحن نصمت كي نبقي قليل من الحياة في جفاء الأيام..لا لم يعد في القلب مساحة لأية نزعات أو جدالات..فصرنا نتركها كما هي..فنجحت أن تغربنا عن ذواتنا بحيث لم نعد كما كنا آنفا...الأمر مرهونا بكل مرة بإنخفاض طاقات احتمالنا ...
لماذا تتلاقي الأشياء مع مضاداتها غالبا..أول ما تجتنبه هو أول ما يبرز إليك وجها لوجه..كأن لزاما عليك لأن تفني مرات عدة قبل مرتك الأخيرة ..لقد كان نفس التيار الذي يسايرك ..الآن هو والضد السواء..
من هنا تنزلق موجات العالم الجاف من تحت أقدامنا ..إلي أسفل معنوياتنا وطاقاتنا و إلي أسفل كل شئ..ولوهلة واحدة فجائية..ها أنت غريباً طريداً خارج كل شئ و نفسك ...
حينما تريد العودة ..لقد فقدت حق العودة وحق الرجوع إلي حتي ماكنت تكنه ...
إذا سألت نفسك سؤالا من كلمتين اثنتين ..وماذا بعد هذا كله..؟.
آلاف الإجابات تتبادر إليك ولن تجد إجابة وافية تشملك أو قد تضمدك..
كل الاجابات تترك بابا منفتحا علي مصرعيه..وسهام االفكر تتراشق وراء بعضها..
أن مـــــــاذا بعد..لا شئ سوي دوائر مفرغة كلها متصلة لا مخرج ولا منفذ من الهروب سوي منها وإليها ..أسفا الآن نحاط بكل أشكال التيه ...
و حينما نضيع كان لزاما علينا لأن نجد أنفسنا بأنفسنا...كان لزاما لأن نهتدي لأية ضياء يضئ لنا عتمة الطريق ..
.كم الألم النفسي ..أن يكون التجاهل والكتمان أكبر انتصارات المرء في حياته ..وها أنت ذا الغريب مجددا مئات المرات ..مع مزيدا من التخطي ومزيج من النسيان الجميل لكل الأوقات التي خذلتنا...
.ويبقي الوضع كما هو كائناً ..ولكن لا تيأس من سؤال نفسك بكل مرة ...ثم مــــــــاذا بعد ....؟
علك قد تجد أية إجابة أخري غير أن لاشـــــــــئ..........
بقلمي: إيمــــان فايـد
الأحد: 3 فبـــــــــراير 2019

أُضيفت في: 4 فبراير (شباط) 2019 الموافق 27 جمادى أول 1440
منذ: 1 سنة, 5 شهور, 9 أيام, 4 ساعات, 55 دقائق, 3 ثانية
0

التعليقات

145143
أراء وكتاب
الومض الثالث كورونا ...ومضات للعالمالومض الثالث كورونا ...ومضات للعالمرفعت يونان عزيز2020-06-16 16:42:26
اعدلوا بيننا.. حتى لو.. صحيا !!!اعدلوا بيننا.. حتى لو.. صحيا !!!الدكتور ميثاق بيات الضيفي2020-06-16 10:19:27
زواج مسلمة من كتابيزواج مسلمة من كتابيالدكتوره ريهام عاطف2020-06-16 02:15:59
انها... للقانون قاهرة !!!انها... للقانون قاهرة !!!الدكتور ميثاق بيات الضيفي2020-06-10 18:42:51
الآن حصحص الحق يا فخامة الرئيسالآن حصحص الحق يا فخامة الرئيس سليمان الجاسر الحربش2020-06-09 18:34:51
أقلام وإبداعات
شعاع على قصيدة عذابات هاملت/ للأديب المصري صابر حجازيشعاع على قصيدة عذابات هاملت/ للأديب المصري صابر حجازيبقلم ا لأكاديمية .. كلستان المرعي من سورية 2020-06-19 21:10:52
أبيض على وزن أفعلأبيض على وزن أفعلإبراهيم يوسف2020-06-17 16:20:50
قطار حياتي.. (قصيدة مترجمة )  /  ترجمة الشاعر بنعيسى احسينات - المغربقطار حياتي.. (قصيدة مترجمة ) / ترجمة الشاعر...بنعيسى احسينات - المغرب2020-06-14 19:19:14
لا مكان لإثارة الفتنةلا مكان لإثارة الفتنةرفعت يونان عزيز2020-06-13 18:39:40
الغذاء وسرطان المبيض للنساءالغذاء وسرطان المبيض للنساءد مازن سلمان حمود2020-06-13 17:38:28
مُعَلَّقَاتِي الْمِائَتَانْ {130}مُعَلَّقَةُ رِجَالٍ فِي ظِلَالِ الْقُدْسِ الشَّرِيفْمُعَلَّقَاتِي الْمِائَتَانْ {130}مُعَلَّقَةُ رِجَالٍ فِي ظِلَالِ الْقُدْسِ الشَّرِيفْ الشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه..شاعر العالم{شاعر المائتي معلقة}2020-06-13 11:15:54
قصيدة إلى أخي أبيض اللون..قصيدة إلى أخي أبيض اللون..بنعيسى احسينات - المغرب2020-06-08 19:49:50
مساحة حرة
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر