GO MOBILE version!
مارس2620194:36:35 مـرجب191440
ضربات القدر 97
ضربات القدر 97
مارس2620194:36:35 مـرجب191440
منذ: 1 سنة, 5 شهور, 26 أيام, 9 ساعات, 53 دقائق, 3 ثانية

 قاطعها حمدى مماتسرده ليبدأ حياته ووداعا للحزن شرح لها مايشغله
ان المشوار طويل لم تنتهى خدمته لانتهاء الحرب لكن فى خضم الاشتباكات وسقوط شهداء وجرحى امر لايشغل احد حيث من المتوقع
ان يكونالدورعليه لاخوف ولاجزع ولاثمن لمن يسقط الحاله على
النقيض بعد المعارك مع العوده لصفوف الناس الالم.الحزن لصورة
اخوه..رفاق سلاح..زينة الشباب ويرى امامه بقية الذكريات التى رسخت ولا جدوى لنسيانها .استنتجت انه غير مرتبط للزواج هذا
اسعدها ثم عادت تستدرجه للتفكير فى الزواج تبسم لها ان رفاقه
فى هذه الاجازه تم زواج البعض والبعض اعلان خطوبه الظروف
تختلف مازال كبير الاسره وشقيقه يتأهب لاستكمال زواجه بعد ان
اطمئن عليه..احتدت استنكرت هذا لكونه الاولى والاحق سألها
من اين لى الارتباط وانا خالى الوفاض الحلم للمستقبل زال وانقشع
وهو سفره لاستراليا او كندا كما اعد نفسه لذلك. فقالت الحمدلله
خرجت سالما التفت لها وهل انا الان ممنوع من الموت فى لحظه
ولاتدرى نفسا ماذا تكسب غدا وما تدرى بأى أرض تموت.)
عقبت صدق الله العظيم) وصلت السياره لميدان السيده اعتذر لها
ليظل فى مقعده لتوصيله الى الخليفه لزيارة خاله ويطمئنه على
عودته من الميدان وقدوصل استقبلته اسرة خاله بالاحضان اطلعه
خاله ان رفيقه رمضان طمأنه من الامس على عودته ساعه او تزيد
استأذن على وعد بزياره اخرى قبل عودته الى الجبهه سار حتى
وقف امام قلعة صلاح الدين يتأملها ليتذكر اماكن اللعب وهو صغير
عاد متجها الى ميدان السيده سيرا على الاقدام توقف امام مقهى
الاصدقاء محترفى الشطرنج تذكر الاحداث حاول صاحب المقهى ان
يدعوه للشاى اعتذر بعد ان شعر بالجوع على الفور اتجه الى منزل
الضابط نبيل ليوفى بوعدهلتناول الغذاء بالمأكولات التى يحبها
الصياديه بالسمك وقد كان شرح نبيل لاسرته فى عدم وجود حمدى
ان حالته تغيرت وانه يخشى عليه ويجب عرضه على طبيب نفسى
وعدم تركه هكذا حاول  والد نبيل ووالدته فهم حالته ابتسم لهما
مؤكدا انه طبيعى وعدم النوم هو الذى يؤثر فيه وسوف ينام هنا
والد نبيل ووالدته واخوته طالبوا حمدى ان يقضى الليله فى منزله
نائما بلا ضوضاء ويذهب احد الاولاد يبلغ والدته وقد كان واليوم التالى
انتهت اجازته وفى الموعد المحدد كان فى ميدان رمسيس ليكتمل
الرفاق وعليه اقلوا القطار الحربى فى الخامسه ..والبقيه تاتى
 

أُضيفت في: 26 مارس (آذار) 2019 الموافق 19 رجب 1440
منذ: 1 سنة, 5 شهور, 26 أيام, 9 ساعات, 53 دقائق, 3 ثانية
0

التعليقات

146145
  • بنك الإسكان
أراء وكتاب
هذا .. ما لم يقله الرئيس !هذا .. ما لم يقله الرئيس !الحسين عبدالرازق2020-09-19 15:27:25
أكذوبة وأد العرب للبناتأكذوبة وأد العرب للبناتسامح عسكر2020-09-16 21:59:45
هوليوود الشرق لا تنتظر اعترافكهوليوود الشرق لا تنتظر اعترافكخالد منتصر2020-09-16 21:30:37
قصة أمقصة أمالدكتوره ريهام عاطف2020-09-16 17:01:04
والفيلم ده قصة ولا مناظر؟!والفيلم ده قصة ولا مناظر؟!الحسين عبدالرازق2020-09-12 09:28:13
صناعة التعليمصناعة التعليممصطفى محمد أحمد علي2020-09-10 10:24:41
جيوش الدبلوماسية المصريةجيوش الدبلوماسية المصريةد.مرفس مدحت فخري2020-09-03 16:53:43
أقلام وإبداعات
نصوص ...نصوص ...ايفان علي عثمان 2020-09-18 21:40:10
شبابنا والسلفشبابنا والسلفمستشار / أحمد عبده ماهر2020-09-16 21:48:08
نص شعري: تراتيل الزمن الضائعنص شعري: تراتيل الزمن الضائعبادر سيف2020-09-15 10:02:18
صابرحجازي يحاورالشاعرة العراقية ايمان رسول الكافيصابرحجازي يحاورالشاعرة العراقية ايمان رسول الكافيالاديب المصري صابر حجازى2020-09-13 07:28:44
أزمة ثقافة ام أزمة أخلاقأزمة ثقافة ام أزمة أخلاقهاجر محمد موسى2020-09-07 05:39:55
كونى شظاياكونى شظاياعبدالمعز صفوت2020-09-06 18:04:37
هلت ليالي الهناهلت ليالي الهنامحمد محمد علي جنيدي2020-09-06 03:59:23
قصة قصيرة- العنكبوت الصيادقصة قصيرة- العنكبوت الصيادمحاسب عمرو محمد نجيب طعيمه2020-09-04 07:17:41
عن سماء في عينيكِعن سماء في عينيكِالشاعر / أيمن أمين أبو لبدة 2020-09-02 15:07:27
ماذا يعني أن تكون هي "عربية"؟ماذا يعني أن تكون هي "عربية"؟منار الحريري2020-08-30 11:29:13
مساحة حرة
يا أخي العربييا أخي العربيكرم الشبطي2020-09-19 19:03:47
ليالي الخريفليالي الخريفأسامة عبدالناصر2020-09-19 18:05:51
مصر البيضاء ومصر الاخرىمصر البيضاء ومصر الاخرىد.عوض النقر بابكر محمد 2020-09-19 17:22:23
الصبرالصبرمنار الحريري2020-09-18 15:25:16
الغذاء ونسيج الرحم المهاجر للنساءالغذاء ونسيج الرحم المهاجر للنساءد مازن سلمان حمود2020-09-15 17:07:39
ثنائيات هو وهيثنائيات هو وهيإيناس ثابت2020-09-09 14:06:55
كورونا بين التهاون والاستهتاركورونا بين التهاون والاستهتارجمال المتولى جمعة 2020-09-09 11:53:37
عظيمة يا مصرعظيمة يا مصر ياسمين مجدي عبده2020-09-06 20:17:28
إذا كنت من أولئك فأنت محظوظإذا كنت من أولئك فأنت محظوظمنار الحريري2020-09-04 19:16:48
نستلة
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر