GO MOBILE version!
أبريل1620199:16:13 مـشعبان101440
الأفكار الإبداعية لشاب منعزل
الأفكار الإبداعية لشاب منعزل
أبريل1620199:16:13 مـشعبان101440
منذ: 3 شهور, 2 أيام, 14 ساعات, 7 دقائق, 25 ثانية

فى نهاية الأيام الصعبة..تولد الآمال..المنعزل الذي استهلك بالحب كل شيء من حوله..ورفض بيع روحه كما فعل الآخرين..وهكذا كان من الناجين..بعد هلاك كل شيء كان يعرفه وأصبح يعرف أن ما يجهل هو الشيء الوحيد الذي يعرفه..وتصبح كل الأفكار الإبداعية بالنسبة له عبارة عن حبر لقلم هذا القلم لكتاب ذكر الحقائق والبعد عن الخيال والأكاذيب كتاب له أكثر قيمة على الإطلاق..هذا الأفكار ملك له..ملك للوحيد المنعزل..الذي يحب العزلة والبعد عن الناس لفترات طويلة..وكل من يتعرض لتلك الأفكار بأي سوء ويتهمونه بالجنون والغرور..لا يعرفون أنهم بتلك الآراء يجعلون ذلك المنعزل البعيد عن الناس يفهم حقيقتهم أنهم يفسدون بالمعرفة كل الآراء الإبداعية بحجة أن عقله بعيد عن الحياة العامة للناس وأنه مختلف..ولكن كل ذلك بسبب كثرة الحقد الذي ملئ عقولهم وقلوبهم وبسبب ذلك الحقد لم يكن لديهم الخيار سوى إتباع الشر والهوى..وكرههم لذلك الإنسان الذي يحب العزلة..البؤس والخراب والدمار تكون أحب الأمور لهم..أن ينشروا قوة ساده الظلام والشر..تلك الأفكار والاحقاد الشنيعة بسبب دمج بين العجز والرغبة..العجز عن الوصول لتلك الأماني..والرغبة فى الوصول إليها..من إنسان غير مؤمن بأن عليه العمل بجد من أجل أحلامه..وبذلك يشارك في حمى الدمار والاوجاع..تلك الحمى التي طورها الفاسدون والكسالي والشياطين..حتى أصبح الشر والفساد يمتلك كل تلك الأفكار الإبداعية وكل ذلك الازدهار الذي يسعى لدمار البشرية بعد دمار كل القيم والمبادئ أولئك الأوغاد يدعون أنهم شعب الله المختار ويقسمون في كل صلاة في كل عيد لهم على إعادة انبعاث الأمل للأرض وأنهم يمتلكون قلوب نقية جدا.. القدر هو كل شيء..مع انهيار الإنسان..تتضرر كل القيم والمبادئ وتصبح غير مأهولة للتعايش معها..ومع ذلك وبالرغم من الانهيار قد يحدث تعافي مذهل..في خلال عقد من الزمان فقط بدأت الأوجاع السحيقة تظهر بصورة واضحة على كل البشر في مختلف أصقاع الأرض وبعد أن يتخلص الإنسان من الألم تبدأ طبيعته في الظهور في البداية اعتقد ان تلك الطبيعة ما هى الا مجرد زائر نادرا ما يزور ولكن ربما أو اكيد ما صار قد يصبح واضحا..أن تلك الطبيعة بريئه وراسخة ومزدهره على الرغم من كل تلك الصعاب..من الشائع رؤية الرغبات الآن وهي تتجول عبر الضواحي التى أصبحت خراب ويكون هناك بعض منها معرض للانقراض ولكن التفكير في هذا الأمر يكون منشأ الألم وذلك الألم يتجول الآن بحرية عبر العقل الذي يزدحم يوميا بالامال الكاذبة والاوجاع البغيضة..وربما الأكثر ادهشا هو أن أكثر الرغبات بشاعة في هذا العقل قد عادت من جديد..لم يعد بالإمكان اعتبار استقرار القيم والمبادئ الإنسانية أمر مسلما به..ولكن تلك القيم والمبادئ مازالت تكمن فيها رغبات عظيمة..مازالت الإنسانية تزدهر بأعداد مذهلة تسعى كل تلك الاسراب الضخمة من القيم والمبادئ الإنسانية وراء شئ واحد..الحرية..يحدث كل هذا التجمع في العقل لأن كل تلك الرغبات البشرية القوية تندفع جالبه معها الألم من قاع الخراب..هذا كل شئ..أن أنا أعرف أن ما أجهل هو الشيء الوحيد الذي أعرفه..الكاتب/عبد الوهاب إسماعي ل
........للتواصل مع الكاتب/[email protected]
 

أُضيفت في: 16 أبريل (نيسان) 2019 الموافق 10 شعبان 1440
منذ: 3 شهور, 2 أيام, 14 ساعات, 7 دقائق, 25 ثانية
0

التعليقات

146680
أراء وكتاب
معركة فخر العرب !معركة فخر العرب !أحمد محمود سلام2019-07-17 07:09:22
وزير التعليم يصنع أزمة مدمرة في بيلاوزير التعليم يصنع أزمة مدمرة في بيلاد. حامد الأطير2019-07-15 22:30:07
عنصرية العفولة ..!!عنصرية العفولة ..!!شاكر فريد حسن 2019-07-15 05:46:33
قطر النظام الملعونقطر النظام الملعونأحمد نظيم2019-07-14 09:52:19
استراتيجية نتانياهو: ضفة غربية دون غزةاستراتيجية نتانياهو: ضفة غربية دون غزةد. فايز أبو شمالة2019-07-14 05:23:31
اعيدوا هذا التراثاعيدوا هذا التراث ياسمين مجدي عبده2019-07-13 21:25:16
سي السيدسي السيدأحمد محمود القاضي2019-07-13 05:39:24
إبداعات
أنا وبيروت ... مقاطع شعريةأنا وبيروت ... مقاطع شعريةايفان علي عثمان 2019-07-17 02:13:59
أنا أكره غزةأنا أكره غزةكرم الشبطي2019-07-15 17:59:04
حديقة الطيور ,سندبادة اكاديرحديقة الطيور ,سندبادة اكاديرطيرا الحنفي2019-07-14 18:42:36
مُعَلَّقَاتِي التِّسْعُونْ {88}مُعَلَّقَةُ الْحَبِيبَاتْمُعَلَّقَاتِي التِّسْعُونْ {88}مُعَلَّقَةُ الْحَبِيبَاتْ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-07-14 10:21:42
قراءة في ديوان " أصداف في بحر الهوي" للشاعر خيري السيدالنجارقراءة في ديوان " أصداف في بحر الهوي" للشاعر خيري... بقلم الاديب المصري صابرحجازي 2019-07-13 22:28:34
كلماتكلماتإيمان مصطفي محمود2019-07-12 23:35:27
مساحة حرة
الأسكندرية وعشق لا ينتهي!الأسكندرية وعشق لا ينتهي!رانية محي2019-07-17 09:11:51
فاصل شحنفاصل شحنعبدالرحمن عليوة2019-07-17 03:01:31
ضربات القدر 136ضربات القدر 136حنفى أبو السعود 2019-07-16 17:37:37
شكراً لجريدة الأهرام .. ولكن !شكراً لجريدة الأهرام .. ولكن !محمود قاسم أبو جعفر2019-07-15 12:59:36
نتائج مشروع شراكة التنقّل بين الاتحاد الأوروبي والأردننتائج مشروع شراكة التنقّل بين الاتحاد الأوروبي والأردندوسلدورف/أحمد سليمان العمري2019-07-14 21:17:05
البطالةالبطالةعامر بلغالم2019-07-14 13:53:41
صغيرة على الحبصغيرة على الحببسملة محمود2019-07-14 00:41:47
لا شفاعة لمن لا يصدق نفسهلا شفاعة لمن لا يصدق نفسهبانسيه البنا2019-07-14 00:30:48
شعور سيئ_القسم الأولشعور سيئ_القسم الأولعبد الوهاب اسماعيل2019-07-13 21:16:33
ضربات القدر 135ضربات القدر 135حنفى أبو السعود 2019-07-13 15:07:10
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر