GO MOBILE version!
أبريل2620197:33:32 صـشعبان201440
عن انتخابات بير زيت مرة أخرى !!
عن انتخابات بير زيت مرة أخرى !!
أبريل2620197:33:32 صـشعبان201440
منذ: 9 شهور, 21 أيام, 19 ساعات, 37 دقائق, 7 ثانية

 
لا تزال نتائج انتخابات مجلس طلبة جامعة بير زيت ، التي فازت بها حركة " فتح " ، وتعادلت في المقاعد مع حركة " حماس " حيث حصلت الحركتان على 23 مقعدًا لكليهما ، لا تزال هذه النتائج تطغى على المشهد السياسي الفلسطيني ، وتثير ردود فعل مختلفة ، خصوصًا حول ما رافق ذلك من احتفالات بـ " النصر المؤزر " ، بإطلاق الرصاص في قلب مدينة رام اللـه ، وذبح الخراف ..!
فهذا الابتهاج الفتحاوي بإطلاق الرصاص وذبح الخراف ، أثار غضب الشارع الفلسطيني والامتعاض الشديد لدي الكثير من أبناء شعبنا الفلسطيني ، وهو أمر مؤسف لا يليق بنا كشعب حضاري يربض تحت نير الاحتلال ويعاني الحصار والبطش الاحتلالي ، وانعكاس لحالة التردي في المجتمع الفلسطيني ، ويشكل نقطة سوداء في تاريخ الحركة الطلابية والوطنية الفلسطينية ، ومن المفروض ليس اقامة هذه الاحتفالات التي فاقت عن حدها ، بل من المفروض تكاتف كل أبناء الحركتين الطلابية والوطنية بمتراس واحد في مواجهة الاحتلال ، والاستعداد للتصدي لصفقة القرن الرامية إلى حرمان الشعب الفلسطيني من إقامة دولته الوطنية المستقلة .
ثم فإن فتح لم تتفوق على حركة حماس بفارق كبير ، وخاصة أن الضفة الغربية هي معقل حركة " فتح " وتسيطر عليها . ولذلك فهذه الانتخابات لا تستحق كل هذه الاحتفالات الكبيرة ، والبيانات من أعلى المستويات ابتهاجًا وفرحًا وكأننا انتصرنا على الاحتلال وحررنا الأرض من ربقته ، ولم يكن حاجه لذبح الخراف ، ولا لكل هذا الرصاص الذي دوى في سماء رام اللـه وفي الحرم الجامعي في بير زيت وفي شوارع بعض مدن الضفة الغربية .
إن جامعة بير زيت شكلت على الدوام منارة للعلم والفكر والوعي الوطني الثوري الكفاحي ، وستبقى كذلك بفضل شبابها المقاوم ، الذي كان يتصدى للاحتلال وعملائه خلال الانتفاضات الشعبية الفلسطينية ، ولمحاولات اقتحام الحرم الجامعي فيها واعتقال طلابها ، وكان يتعلم ويدرس رغم الاغلاقات القسرية المتتالية لحرمها ، في بيوت ومبانٍ مختلفة في قلب واطراف مدينة رام اللـه .
أننا لعلى ثقة تامة أن طلاب بير زيت قادرون بإرادتهم وحسهم الوطني ووعيهم الثوري محو آثار هذا العار ، وتجاوز الغيمة السوداء في تاريخ الحركة الطلابية والوطنية الفلسطينية ، وستبقى جامعة بير زيت منارة العلم والحضارة ورأس الحربة ضد الاحتلال .

أُضيفت في: 26 أبريل (نيسان) 2019 الموافق 20 شعبان 1440
منذ: 9 شهور, 21 أيام, 19 ساعات, 37 دقائق, 7 ثانية
0

التعليقات

146950
أراء وكتاب
لقاء أولمرت عباس يضر فلسطين ولا ينفعلقاء أولمرت عباس يضر فلسطين ولا ينفعد. فايز أبو شمالة2020-02-10 20:31:40
عملاء عراقيون من طراز خاصعملاء عراقيون من طراز خاصعلي الكاش2020-02-08 21:50:20
في رحلة صوم يونان النبيفي رحلة صوم يونان النبيرفعت يونان عزيز 2020-02-07 15:31:16
كارثة طبيعية أم حرب بيلوجية ؟كارثة طبيعية أم حرب بيلوجية ؟الحسين عبدالرازق2020-02-06 17:38:36
مقاتل بلا اسلحةمقاتل بلا اسلحةد/رشاد حسن العطار2020-02-03 08:41:44
صفقة القرن الفاضحةصفقة القرن الفاضحةجمال المتولى جمعة 2020-02-02 12:13:28
هلا فبرايرهلا فبرايرمحمد محمد علي جنيدي2020-02-02 00:53:36
التجدبد وأصولية الطيبالتجدبد وأصولية الطيبأحمد محمود القاضي2020-01-31 13:57:26
لماذا الناصريةلماذا الناصريةحيدر محمد الوائلي2020-01-30 11:05:20
إبداعات
نار القصائدنار القصائدكرم الشبطي2020-02-10 19:09:10
آسفآسفكرم الشبطي2020-02-09 22:22:05
انعطافات منكسرةانعطافات منكسرةطاهر مصطفى2020-02-05 16:14:25
كحل العيونكحل العيونشاكر فريد حسن 2020-02-03 07:54:13
كورونا.. فيروس ام اختراع سياسي؟!كورونا.. فيروس ام اختراع سياسي؟!هالة ابو السعود2020-02-02 12:17:53
الكائن والممكن والمستحيلالكائن والممكن والمستحيلطيرا الحنفي2020-01-21 02:01:06
لا تصدقيهملا تصدقيهمأحمد يسري عبد الرسول2020-01-20 10:14:07
ألوان الشتاءألوان الشتاءمروة عبيد2020-01-19 19:39:57
ليلةٌ باردةليلةٌ باردةمروة عبيد2020-01-12 12:20:45
في رثاء محمد شحرورفي رثاء محمد شحروربنعيسى احسينات - المغرب2020-01-12 11:13:09
مساحة حرة
عودوا لوطنكم...فهو يحتاجكمعودوا لوطنكم...فهو يحتاجكم ياسمين مجدي عبده2020-02-09 20:25:41
اعترافات متأخرةاعترافات متأخرةمروة عبيد2020-02-08 13:02:37
كتاب قصص الحياةكتاب قصص الحياةرانية محي2020-02-05 23:02:52
كفاح و طموحكفاح و طموحد.أحمد محمد عبدالعال2020-02-03 19:55:00
تألق الشعر العربي بمعرض القاهرة الدولي للكتابتألق الشعر العربي بمعرض القاهرة الدولي للكتابعبدالناصر أحمد الجوهري2020-02-03 13:35:33
إعترافات متأخرةإعترافات متأخرةمروة عبيد2020-02-02 14:41:17
معرض الكتاب الدولي والتيسر علي الروادمعرض الكتاب الدولي والتيسر علي الروادعبد العزيز فرج عزو2020-02-01 22:43:51
درع وسيفدرع وسيفأحمد نظيم2020-01-31 17:05:34
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر