GO MOBILE version!
مايو620199:40:03 مـرمضان11440
لا نتانياهو غبياً، ولا هنية فائق الذكاء
لا نتانياهو غبياً، ولا هنية فائق الذكاء
مايو620199:40:03 مـرمضان11440
منذ: 20 أيام, 3 ساعات, 50 دقائق, 39 ثانية

 
بعد التهدئة مع غزة، قال الإسرائيليون في نتانياهو كلاماً مهيناً، حتى أن مكتب نتانياهو تهرب من الإجابة، في حين تعرض إلى هجوم غير مسبوق من أعضاء الكنيست، ومنافسيه، فقالوا:
عضو الكنيست سموطيرتش: وقف إطلاق النار خطأ كبير، ويصب في صالح حماس
بني غانتس زعيم حزب أزرق أبيض: نتانياهو استسلم ثانية لحماس
جدعون ساعر من حزب الليكود: قبلنا تهدئة دون تحقيق أي انجاز لإسرائيل
موشي يعلون وزير حرب سابق: من غزة يقررون كيف نعيش في إسرائيل!
الحاخام بيرس، البيت اليهودي، حماس لم ترتدع، دفعنا ثمناً باهظاً للتهدئة.
وبعد الإعلان عن التهدئة رجم بعض الفلسطينيين إسماعيل هنية بالحصى والكلام، وقالوا: ماذا ربحنا من الحرب؟ أين ذهبت دماء الشهداء والجرحى؟ من يعوض أصحاب البيوت والعمارات التي دمرها العدوان؟ وهل سندخل كل فترة في موجة تصعيد وتهدئة؟
حين وافق نتانياهو على التهدئة لم يكن غبياً، فهو يعرف وفق التقارير الأمنية الدقيقة أن لا طاقة لجيشه في حسم المعركة، وأن طول الزمن لن يضيف جديداً لصالحه، إن لم يضر بسمعته.
وحين وافق إسماعيل هنية على التهدئة كان يعرف أن لدى شعبه القدرة على الصمود أكثر، ولدى المقاومة القدرة على الضغط أكثر، ولكنه يعرف مدى انحراف البوصلة، ومدى ارتجاج الصورة العامة، والرئيس الأمريكي يعلن دعمه الكامل للعدوان، وتدين أوروبا صواريخ غزة، وكذلك فعل الأمين العام للأمم المتحدة، في الوقت الذي صمتت فيه الدول العربية.
لقد فرضت المعطيات على الأرض نفسها على الطرفين المتصارعين، فوافقا على التهدئة، وكلاهما يعرف أنها خطوة على الطريق، وأنها مؤقتة، وأن مبررات المواجهة قائمة.
ضمن هذا المنطق، لا بد من الإشارة إلى المفاجآت التي أظهرتها المقاومة في غزة، والتي أذهلت قادة الصهاينة، وأجبرتهم على قبول التهدئة، إذ كيف يعجز الجيش الإسرائيلي عن حسم معركة صغيرة على أبواب غزة؟ وكيف نجح أهل غزة في الخروج من القمقم مارداً يتحدى، فأطلق 800 قذيفة، وصل منها 700، أجبرتهم على التوقف عن استخراج الغاز من حقل تمار، وأوقعت في أقل من يومين 4 قتلى، وأكثر من 140 إصابة.
المقارنة المرعبة للصهاينة، جاءت بالأرقام التي تقول:
قتل الصهاينة 1417 فلسطينياً في حرب سنة 2009 مقابل 13 قتيل إسرائيلي، بنسبة مئة فلسطيني مقابل كل قتيل إسرائيلي!
والصهاينة قتلوا 162 فلسطينياً في حرب سنة 2012 مقابل 6 قتلى إسرائيليين، بنسبة 26 فلسطيني مقابل كل قتيل إسرائيلي!
والصهاينة قتلوا 2322 فلسطينياً في حرب 2014 مقابل كل قتيل إسرائيلي، بنسبة 32 فلسطيني مقابل كل قتيل إسرائيلي!
وكانت المفاجأة سنة 2019، حين قتل الصهاينة 7 فلسطينيين مقابل كل قتيل إسرائيلي!!!
فكم سيكون عدد القتلى الإسرائيليين في المواجهة القادمة، وفق هذا التطور في قدرة المقاومة على الرد؟ هذا هو السؤال الذي يثير الرعب في عقول ونفوس الإسرائيليين.
 

أُضيفت في: 6 مايو (أيار) 2019 الموافق 1 رمضان 1440
منذ: 20 أيام, 3 ساعات, 50 دقائق, 39 ثانية
0

التعليقات

147226
  • نستلة
  • بنك الإسكان
أراء وكتاب
العراق ودوره في لعبة المحاورالعراق ودوره في لعبة المحاورثامر الحجامي2019-05-25 02:40:14
أعدْ لهُ الميزان !أعدْ لهُ الميزان !حيدر حسين سويري2019-05-24 21:33:36
الإعلام يسبق الكارثةالإعلام يسبق الكارثةسلام محمد العامري2019-05-24 11:32:57
منطقة الخليج من أزمة الى أزمةمنطقة الخليج من أزمة الى أزمةخالد احمد واكد 2019-05-23 11:53:14
الامبريالية الامريكية ... سقوط الساقطينالامبريالية الامريكية ... سقوط الساقطينايفان علي عثمان 2019-05-23 01:22:36
أريد أنتحر...أريد أنتحر...حيدر حسين سويري2019-05-20 22:55:44
وأسقطت إسرائيل صفقة القرنوأسقطت إسرائيل صفقة القرند. فايز أبو شمالة2019-05-20 21:35:05
غيرة الحُكّام ... عشقٌ وأنتقامغيرة الحُكّام ... عشقٌ وأنتقامعزالدين القوطالي2019-05-20 17:34:15
إبداعات
عندما تكون حزينعندما تكون حزينكرم الشبطي2019-05-25 22:39:30
نهاية الحق شروق الشمسنهاية الحق شروق الشمسكرم الشبطي2019-05-24 17:39:02
فــوضـــــــي....فــوضـــــــي....إيمان فايد2019-05-23 17:43:28
قَلْبُهَا فِي الْقُدْسْقَلْبُهَا فِي الْقُدْسْ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-05-23 07:51:47
نكبة وطن  والكلمة الحرة كرمنكبة وطن والكلمة الحرة كرمكرم الشبطي2019-05-22 23:39:55
نـوستالجيـــــــا ....نـوستالجيـــــــا ....إيمان فايد2019-05-21 22:33:50
عرين الخطافعرين الخطافشاكر فريد حسن 2019-05-21 20:44:47
بنت حوابنت حواشيماء رميح2019-05-21 02:11:40
الجبلالجبلابراهيم امين مؤمن2019-05-20 16:20:18
مناجاة (إلهي)مناجاة (إلهي)د. علي زين العابدين الحسيني الأزهري2019-05-19 11:41:08
مساحة حرة
متى تكون سعيداً!متى تكون سعيداً!رانية محي2019-05-26 06:18:12
إبقى بعيداًإبقى بعيداًعبد الوهاب اسماعيل2019-05-25 23:58:52
ضربات القدر 119ضربات القدر 119حنفى أبو السعود 2019-05-25 22:47:38
بيت صغيربيت صغيرندى أحمد الكيكي2019-05-25 12:15:42
حتى تولد بغداد كعشتار  الحبحتى تولد بغداد كعشتار الحبمصطفى محمد غريب 2019-05-23 17:25:02
كيف تحافظ على ذاكرتك أقوىكيف تحافظ على ذاكرتك أقوىرانية محي2019-05-23 07:49:21
هلوسة نص الليلهلوسة نص الليلأحمد الطوبجي2019-05-22 19:41:15
علا عمر نموذج مشرفعلا عمر نموذج مشرفجمال المتولى جمعة 2019-05-22 18:59:38
ضربات القدر 118ضربات القدر 118حنفى أبو السعود 2019-05-21 22:14:27
يا قلبي المظلميا قلبي المظلمعبد الوهاب اسماعيل2019-05-21 15:06:27
المريض النفسى أ.أالمريض النفسى أ.أاشرف اكمل محمد البنا 2019-05-20 08:14:58
داقوف وسور الوحدة الصحيةداقوف وسور الوحدة الصحيةرفعت يونان عزيز 2019-05-20 05:33:55
  • ads
  • مصر للطيران
html slider by WOWSlider.com v8.0
أزياء
بنك الإسكان
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر