GO MOBILE version!
مايو1320197:17:36 مـرمضان81440
رئيس الحكومة المغربية , يعرض حصيلة مرحلية ,تحت مسمى الانصات والانجاز
رئيس الحكومة المغربية , يعرض حصيلة مرحلية ,تحت مسمى الانصات والانجاز
مايو1320197:17:36 مـرمضان81440
منذ: 2 شهور, 9 أيام, 19 ساعات, 32 دقائق, 33 ثانية


على غرار رؤساء حكومات سابقين ,عرض رئيس الحكومة المغربية اليوم بمجلس النواب حصيلة حكومته مرحليا ,تحت شعار الانصات والانجازواعتبر الحصيلة ايجابية
رئيس الحكومة عرج على عدة مجالات كالمجال الديبلوماسي الذي هيكله سابقا وغادر رئاسة الديبلوماسية المغربية اثر اتمام تغيير خريطة القناصل ,فهواذن يؤكد عدم ندمه على عمله بالديبلوماسية في الحكومة السابقة
ومضى ايضا لموضوع الشباب ,وجزئه لشطرين ,شطر الطلبة الذين يستفيدون من التامين الاجباري الجامعي المجاني ,وان صفة الطالب تعطيه تلك المكنة اوتوماتيكيا دونما التفات لوضعه الطبقي والاجتماعي
وفي الشق الثاني, ذكر بانهاء خطة ادماج الشباب كمشروع تشريعي سياسي ,ينتظر كغيره الاغلفة المالية التي تحوله لواقع ملموس
عرج ايضا على موضوع الطاقة والماء واعتبر حصيلتهما ايجابية للغاية ,وكذلك تعميم الطرق النموذجية بالعالم القروي
كل الامور الخاصة بالديموغرافية كالصناديق الاجتماعية ,كذلك الوزارات الاجتماعية من تعليم وصحة,التزم حيالها الصمت في شرح التفصيلات في الموضوع
يؤكد ذلك محدودية التوجه الحزبي البرلماني الحكومي الانتخابي باجمال ,لذلك حينما ذكر بدور اليوسفي وحصيلته ,حيث قال بلزومية تقدير المغاربة لانفسهم قبل غيرهم
قضية عدم تقدير الذات موروثة عن عمر ابن الخطاب ,الذي كان دوما يسخر من نفسه ,ويقول بخ بخ لن تذوق اللحم حتى يشبعه معظم الناس ,ووعد بان لاتبخس سياسته اي راع غنم في اعالي الجبال ,كيف لا وقد كان هو نفسه يرعى مع ابيه الاغنام بمراعي دجنان الجبلية المكية
السيد رئيس الحكومة لم يتوقف عند تفعيل صناديق التكافل العائلي وغير ذلك من الامور التي تعرقلها البيروقراطية المترهلة ,والمحترفة منذ ان عوضت رحيل الدولة الاستعمارية الاوربية التي عوضت حكم قوى التقليد زهاء 44 سنة
من حسنات السيد العثماني انه رئيس الحكومة الوحيد ,الذي لم تعرفه ولايته الالغاز المالية ,وهذه الخصلة التي تفرد بها اعطت بالمقابل هيجانا غير مسبوق , تجاه تركة تدبير القطاع العام الذي يديره ,وربما نفس الوسطية التي التزمها حزبيا ,بين اليمين البنكيراني واليسار البهاوي ,هو نفس التوجه التواسطي الذي التزمه داخل حكومته ,بين الاحرار والحركة الشعبية
بالاجمال اذن رئيس الحكومة اكد امام البرلمانيين ان المشرعنين المنتخبين هم شركاء الوزراء المعينين
اشار ايضا وهي القولة التي اثارت اهتمام البرلمانيين ,الى انه لاسياسة بلا ثقافة ,ويبطن من خلال ذلك المنظومة الثقافية التي ينشدها ,وهي قضية لاتخلو من تجاذبات التقاطب الايديولوجي
قبل عدة سنوات بقي البرلمانيون حتى وقت السحر في مناقشة حصيلة حكومة بنكيران ,وخصصنا لها وقتها مقالة مفصلة سردية ,لانها لم تكن تعطي افكارا كبرى توضح ماهوية الحكم ومحدودية دور الوزراء في عملية الحكم ,اما م طائفة من البيروقراط الذين لايكترثون حتى باهمية ودور زملائهم المندوبون الاقليميون ,لانهم يعكسون مركزية مالية اريد لها ان تكون كذلك
المركزية المالية من خلال مركزة التامينات والبنوك وكذلك الاستثمارات والتراخيص الهامة ,كل ذلك يظهر بجلاء ان الجهوية المتقدمة تبقى عنوان ينتظر التفعيل
مضى العثماني في حصيلته المرحلية ,مركزا على اهمية الانصات ,كان مهمة الطبيب تنطق فيه ,واكثر من ذلك وكنفساني محترف ,ركز على عاطفة اعتبار الذات ولزوم تقديرها ,لان الجراحات لها اهات ,وان الميت هو وحده الذي لايضيره الالم , ما يعني ان سعار الاسعار ومشاكل حفظ الاغذية ومواعيد التطبيب وغير ذلك ,كله تحت اعين الاهتمام الحكومي العام
التفت ايضا الى الزيادات التي عرفها ابناء المنخرطين في الوظيفة العمومية والضمان الاجتماعي ,التي ارتفعت الى 300درهم لكل فرد شهريا ,اي ثم رفعها للتلث ,ونامل ان تصرف اوتوماتيكيا للحاضنات المطلقات دونما حاجة الى رفع دعاوى ادارية ,للحصول على احكام مجددا
فقضية الاعطيات الحكومية وتسليمها للمطلقات ,والتعجيل بصرف النفقة في اطار صندوق التكافل العائلي بناء على طلب المعنية ,امور تؤكد مجددا ان العين بصيرة واليد قصيرة
في سنة 1994 رفع الحسن الثاني تقرير البنك الدولي عاليا ,وقال وقتها للفصيل الاتحادي ,بانهم يتمركزون بالكتابات العامة للوزارات ,بعد ذلك طالب اليوسفي بالمجلس الاعلى للوظيفة العمومية ,لكن مضت الامور نحو النهايات المعروفة ,فالحذر من البيروقراطية واحتقاناتها الاجتماعية ,وكذلك تدبير الابنية والموارد ,كلها امور تكشف لزومية العمل الدؤوب المستمر ,الذي ختم به رئيس الحكومة عرضه المرحلي
 

أُضيفت في: 13 مايو (أيار) 2019 الموافق 8 رمضان 1440
منذ: 2 شهور, 9 أيام, 19 ساعات, 32 دقائق, 33 ثانية
0

التعليقات

147374
أراء وكتاب
مصر لها خط ساخن مع المهدي المنتظرمصر لها خط ساخن مع المهدي المنتظرابراهيم يوسف ابو جعفر2019-07-21 04:08:39
أيها الشريفُ نسباًأيها الشريفُ نسباًد. علي زين العابدين الحسيني الأزهري2019-07-21 03:36:20
الجزائر بعيون فلسطينيةالجزائر بعيون فلسطينيةسري القدوة2019-07-20 23:31:33
همسات نفسية .. حوار مع زوج (2-3) الزوج ذو الشخصية الابويةهمسات نفسية .. حوار مع زوج (2-3) الزوج ذو الشخصية...عادل عبدالستار العيلة2019-07-20 15:04:49
روائع اللغة العربيةروائع اللغة العربيةأحمد نظيم2019-07-20 08:01:28
جوزى بيخونى أعمل أيه ؟؟جوزى بيخونى أعمل أيه ؟؟عادل عبدالستار العيلة2019-07-19 21:55:32
عندما أنزل الأسرى الفلسطينيون سراويهم!عندما أنزل الأسرى الفلسطينيون سراويهم!د. فايز أبو شمالة2019-07-18 07:22:40
صاحب الزمان .. بين الحوار المتمدن .. والأهرام !صاحب الزمان .. بين الحوار المتمدن .. والأهرام !محمود قاسم أبو جعفر2019-07-18 00:31:01
معركة فخر العرب !معركة فخر العرب !أحمد محمود سلام2019-07-17 07:09:22
وزير التعليم يصنع أزمة مدمرة في بيلاوزير التعليم يصنع أزمة مدمرة في بيلاد. حامد الأطير2019-07-15 22:30:07
إبداعات
وصي يا أمه حفيدتكوصي يا أمه حفيدتكشفيق السعيد2019-07-19 21:58:29
بحثت عن الاصدقاءبحثت عن الاصدقاءكرم الشبطي2019-07-19 19:19:40
أنا وبيروت ... مقاطع شعريةأنا وبيروت ... مقاطع شعريةايفان علي عثمان 2019-07-17 02:13:59
أنا أكره غزةأنا أكره غزةكرم الشبطي2019-07-15 17:59:04
حديقة الطيور ,سندبادة اكاديرحديقة الطيور ,سندبادة اكاديرطيرا الحنفي2019-07-14 18:42:36
مُعَلَّقَاتِي التِّسْعُونْ {88}مُعَلَّقَةُ الْحَبِيبَاتْمُعَلَّقَاتِي التِّسْعُونْ {88}مُعَلَّقَةُ الْحَبِيبَاتْ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-07-14 10:21:42
مساحة حرة
الجنود المصريون هم المرابطونالجنود المصريون هم المرابطونأحمد نظيم2019-07-21 10:09:05
وفعلها جمال بالماضي وحقق اللقب الثانيوفعلها جمال بالماضي وحقق اللقب الثانيخالد احمد واكد 2019-07-21 09:30:25
ضربات القدر 137ضربات القدر 137حنفى أبو السعود 2019-07-21 02:02:01
التقليعات الشبابيةالتقليعات الشبابيةجمال المتولى جمعة 2019-07-20 23:55:14
مفارقات بين التناول الإسلامي والمسيحيمفارقات بين التناول الإسلامي والمسيحيحاتم عبد الحكيم عبد الحميد2019-07-18 14:46:15
العروبة أم الإسلام أيهما أشملالعروبة أم الإسلام أيهما أشملابراهيم يوسف ابو جعفر 2019-07-18 01:58:51
شعور سيئ_القسم الثانيشعور سيئ_القسم الثانيعبد الوهاب اسماعيل2019-07-17 23:34:23
الأسكندرية وعشق لا ينتهي!الأسكندرية وعشق لا ينتهي!رانية محي2019-07-17 09:11:51
فاصل شحنفاصل شحنعبدالرحمن عليوة2019-07-17 03:01:31
ضربات القدر 136ضربات القدر 136حنفى أبو السعود 2019-07-16 17:37:37
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر