GO MOBILE version!
مايو2220197:21:41 صـرمضان171440
استهداف الخضراء.. من المستفيد؟
استهداف الخضراء.. من المستفيد؟
مايو2220197:21:41 صـرمضان171440
منذ: 29 أيام, 48 دقائق, 19 ثانية

 
تَشهدُ منطقة الشرق الأوسط, زوابع مخيفة ومياهاً تَقطعُ الطرق, وعلى من يريد السير بأمان, أن يبحث عن طريقٍ سالك, إلا أنَّ هناك, من يزيد الطين بلة فيربك المسير.
أزمةٌ تشتد وجهودٌ تُبذل لكبحها, يتمنى جميع من في المعمورة, سحق فتيل القنبلة, التي لو انفجرت ستحرق المنطقة برمتها, مع أنَّ ذلك لا يعجب بعض الأطراف, ليحافظوا على مصالحهم.
قتالٌ متوقع بين دولتين, تمتلكان من الأسلحة ما يدمر المنطقة, أمريكا من جانب, وجمهورية إيران الإسلامية, والعراق هدفٌ من أهداف الحرب, فيجب حساب كل خطوة, فنحن فوق لغم نووي.
"نَعي جَيدا المَخاوِفَ التي تُحدِق بالعراق, نتيجة الصراع الإيراني الأمريكي، والعراق يقعُ في قلب المنطقة, وضمن جغرافية الصراع، وعلينا ان نبعد البلاد, من سياسة المحاور"/ السيد عمار الحكيم 10/5/ 219.
كلام السيد الحكيم, زعيم تحالف الإصلاح والإعمار, ينم عن تفهم كاملٍ, لما سيجري في المنطقة عامة, والعراق بصورة خاصة, وما دعوته لإبعاد البلاد, والركون الى سياسة الوسطية, و ترك سياسة المحاور, تُمثل الحل الأوضح, للوطنية واحترام دول الجوار, كون تطور الصراع, سيضر بمصالح جميع دول المنطقة, إضافة لما يحدثه من أذاً, لأغلب دول العالم.
هناك من يتربص بالعراق شراً, فالخلايا النائمة لداعش, متواجدة وتعمل بعض الأحيان, تَحت غطاء المقاومة الوطنية وطرد الإحتلال, للنيل ممن قضى على حلمها, بتكوين دولة الخرافة, فحريق السُفِن في الشارقة, لم يأتي أكله مع ارتفاع إصبع الإتهام, ضد جمهورية إيران الإسلامية.
اِستهداف المنطقة الخضراء, بقذيفة هاون مساء الأحد 19/5/2019, تعطي الضوء الأخضر لأعداء العراق, ليكون كمن يصب, الماء على الطين, لينزلق العراق في أتون الحرب, ويخرب ما تقوم به الحكومة, بالتوصل لحلٍ ينزع فتيل الحرب, بين طرفي النزاع, وكلنا يعلم مَن المُستهدف.
أنَّ حكومة إيران الإسلامية, لا تريد بدء القتال, فذلك ليس بمصلحتها, ولا يمكن أن يفيد غير أعداءها والعراق, ولا أعتقد أن التي استنفرت قوتها, لمساعدة العراق, في حربه ضد داعش, تعمل بعد ذلك الجهد, أن تكون سبباً لتخريبه.
إنَّ اتهام أمريكا بحرق المزارع, وضرب الخضراء بحجة المقاومة, خلفه أيادٍ تعمل على تأجيج الصراع, والمستفيد أياً كان, فهو عدوٌ للمنطقة, وليس للعراق فقط.
 

أُضيفت في: 22 مايو (أيار) 2019 الموافق 17 رمضان 1440
منذ: 29 أيام, 48 دقائق, 19 ثانية
0

التعليقات

147575
أراء وكتاب
في بيتك ملحد.. ما العمل؟!في بيتك ملحد.. ما العمل؟!الدكتور / رمضان حسين الشيخ2019-06-19 06:25:48
الغربية ست ملايين نسمهالغربية ست ملايين نسمهفوزى يوسف اسماعيل2019-06-18 18:27:32
حرائق الطغاة دليل ضعفهمحرائق الطغاة دليل ضعفهمجوتيار تمر2019-06-18 08:28:53
إلى قاتلي الإسرائيلي، أنا لم أمتإلى قاتلي الإسرائيلي، أنا لم أمتد. فايز أبو شمالة2019-06-18 08:07:49
ولتنظر نفس ما قدمت لغد  !ولتنظر نفس ما قدمت لغد !إبراهيم مرسى 2019-06-18 00:17:07
مَن يلتحق بالمعارضةمَن يلتحق بالمعارضةسلام محمد العامري2019-06-17 21:19:29
ظهور الجيل الثالث للإرهاب بكل أشكاله!ظهور الجيل الثالث للإرهاب بكل أشكاله!مصطفى محمد غريب2019-06-17 16:20:45
رأفة بنا أيها الأطباءرأفة بنا أيها الأطباءعلى زايد2019-06-16 14:48:38
سحرة ترمب ووهم الصفقةسحرة ترمب ووهم الصفقة- حازم السويطي 2019-06-16 14:14:59
حوادث القطارات فاجعة كبرىحوادث القطارات فاجعة كبرىفوزى يوسف اسماعيل2019-06-15 20:42:20
إبداعات
فلسطين لي الأمفلسطين لي الأمكرم الشبطي2019-06-18 18:23:36
لا تختبروا صبريلا تختبروا صبريكرم الشبطي2019-06-15 17:42:22
وَفِي الْمَغْرِبِ الْعَرَبِيِّ يَحْلُو التَّمَدُّحُوَفِي الْمَغْرِبِ الْعَرَبِيِّ يَحْلُو التَّمَدُّحُ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-06-15 15:56:33
مقارنة بين زمنينمقارنة بين زمنينكرم الشبطي2019-06-14 21:05:06
جئت لكِجئت لكِأحمد يسري عبد الرسول2019-06-12 21:06:13
مَاذَا إِذَا أَعْلَنْتُ حُبِّي لِقَلْبِكْ ؟!!!مَاذَا إِذَا أَعْلَنْتُ حُبِّي لِقَلْبِكْ ؟!!! محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-06-12 07:24:37
سامحتك مليون مرة وقلتسامحتك مليون مرة وقلتكرم الشبطي2019-06-11 19:11:50
اللقاء الأخيراللقاء الأخيرالشاعر / أيمن أمين 2019-06-10 10:03:24
عودة العزفعودة العزفكرم الشبطي2019-06-09 19:11:48
قد نختلف معكقد نختلف معككرم الشبطي2019-06-09 04:11:00
مُعَلَّقَاتِي الثَّمَانُونْ {77}مُعَلَّقَةُ..محمد صلاحمُعَلَّقَاتِي الثَّمَانُونْ {77}مُعَلَّقَةُ..محمد صلاح محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-06-08 20:31:37
مساحة حرة
ضربات القدر 128ضربات القدر 128حنفى أبو السعود 2019-06-18 17:55:48
بدلاً من أن أقول ماذا يفعل التائه؟؟بدلاً من أن أقول ماذا يفعل التائه؟؟عبد الوهاب اسماعيل2019-06-17 13:38:31
حالة حب - الجزء الثالث والأخيرحالة حب - الجزء الثالث والأخيررانية محي2019-06-17 10:35:39
ضربات القدر 127ضربات القدر 127حنفى أبو السعود 2019-06-16 22:51:46
الاستغاثه برئيس الحمهوريهالاستغاثه برئيس الحمهوريهمجدى فتح الله حسن 2019-06-16 19:31:06
مطلوب عروسمطلوب عروسأحمد محمود القاضي2019-06-16 11:58:22
الحرب على الإرهابالحرب على الإرهابأحمد نظيم2019-06-15 18:49:14
عن ليلة مملة وساكنةعن ليلة مملة وساكنةعبد الوهاب اسماعيل2019-06-15 18:46:22
كأي الأمم الأفريقيةكأي الأمم الأفريقيةرفعت يونان عزيز 2019-06-15 10:58:50
هموم العقولهموم العقولعبد الوهاب اسماعيل2019-06-14 19:39:48
ضربات القدر 126ضربات القدر 126حنفى أبو السعود 2019-06-12 18:36:17
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر