GO MOBILE version!
مايو2520199:22:00 مـرمضان201440
بين الكعبة ومحراب الشهادة
بين الكعبة ومحراب الشهادة
مايو2520199:22:00 مـرمضان201440
منذ: 24 أيام, 11 ساعات, 38 دقائق, 13 ثانية

 
نُسب لأمير المؤمنين علي, عليه و آله الصلاة والسلام, انه قال" من اختال في ولايته ، أبان عن حماقته."
شهد يوم الجمعة المصادف 13رجب، قبل البعثة النبوية بعشر سنين، وبعد عام الفيل بثلاثين سنة ولادةً, لم تحدث مثلها عبر التأريخ, ليبقى هذا الحدث محفوراً في سجل التأريخ؛ دليلاً على عظمة المولود عند الخالق, فلم تدخل أمه من باب, ولم تؤمر بالخروج من فناء الكعبة المشرفة, بدعاءِ توسل بالرحمن الرحيم, انفطر جدار الكعبة, لتدخل بسلام وينطبق الجدار, فتخرج بعد ذلك حاملة مولودها المبارك, وسط دهشة قبيلة قريش, ومن حضر ذلك اليوم حاجاً للبيت المعمور؛ إنه علي بن أبي طالب بن عبد المطلب, مَكيٌ هاشِميٌ قُرشي.
نتناول في هذا المقال المتواضع, شذرة من شذرات, تلك الدرة الإلهية, الحامل لكل الصفات الفريدة ومنها, فهو الزاخر بالعلم, والورع والشجاعة وأوفر قومه سخاءً, وحكمة وحصافة رأي وتواضع, ألِّفَت مجلدات ولم تصل حد الكمال, بتغطية حياته الفريدة, خاض كل حروب النبي الكريم, عليه و آله أفصل الصلاة وأتم التسليم؛ فكان الشجاع المتصدي, لكل حرب خاضها مع المشركين واليهود, حتى قيلت بحقه, أحاديث نبوية كثيرة, ملأت الكتب إلى يومنا هذا.
" أنّني قاتلت على التنزيل، وأنت يا علي تقاتل على التأويل" حديث نبوي شريف, بعد اغتيال الخليفة الثالث, عثمان بن عفان في 24/ ذي الحجة عام 35هـ, ذهب المسلمون لعلي بن طالب, عليه الصلاة والسلام, طالبين منه الموافقة, ليكون خليفةً على حكم المسلمين, فقال"لا تفعلوا فإني أكون وزيرًا, خيرٌ من أن أكون أميرًا" لزهده بذلك المنصب ومعرفته, بعدم الاستقرار الذي سيسود فترة حكمه, ليوافق بعد نقاشٍ مرير, على تولي الحكم.
فتنة تغيير الولاة, لطلب المعارضة ذلك, فاستبدل والي الكوفة والبصرة ومصر, وعصاهُ والي الشام, لاستمالته أهلها بالمال, الفتنة الثانية التي جابهته, معركة الجمل ثم صفين, ليخرج مجموعة عليه من جيشه, ليحاربهم بالنهروان, والتي سُميت بمعركة الخوارج, فَكيدت المكائد لقتله, إلى أن تم الاتفاق, من قبل الخوارج لينفذوا جريمتهم, في صباح يوم 19/رمضان, ليغادر الدنيا شهيداً, يوم الحادي والعشرين من عام 40هـ,.
نسب إلى أمير المؤمنين, عليه الصلاة والسلام, أنه قال: "الدنيا دار ممرً إلى دار قرار، والنّاس فيها رجلان, رجلٌ باع نفسه فأوبقها، ورجلٌ ابتاعها فأعتقها." فيالها من حكمة, للحكام و كل المسلمين.
فيال حياةٍ قضت, بين بيتين لعبادة الخالق العظيم, وما بينهما حياة جهاد, لا نظير لها.

أُضيفت في: 25 مايو (أيار) 2019 الموافق 20 رمضان 1440
منذ: 24 أيام, 11 ساعات, 38 دقائق, 13 ثانية
0

التعليقات

147641
أراء وكتاب
في بيتك ملحد.. ما العمل؟!في بيتك ملحد.. ما العمل؟!الدكتور / رمضان حسين الشيخ2019-06-19 06:25:48
الغربية ست ملايين نسمهالغربية ست ملايين نسمهفوزى يوسف اسماعيل2019-06-18 18:27:32
حرائق الطغاة دليل ضعفهمحرائق الطغاة دليل ضعفهمجوتيار تمر2019-06-18 08:28:53
إلى قاتلي الإسرائيلي، أنا لم أمتإلى قاتلي الإسرائيلي، أنا لم أمتد. فايز أبو شمالة2019-06-18 08:07:49
ولتنظر نفس ما قدمت لغد  !ولتنظر نفس ما قدمت لغد !إبراهيم مرسى 2019-06-18 00:17:07
مَن يلتحق بالمعارضةمَن يلتحق بالمعارضةسلام محمد العامري2019-06-17 21:19:29
ظهور الجيل الثالث للإرهاب بكل أشكاله!ظهور الجيل الثالث للإرهاب بكل أشكاله!مصطفى محمد غريب2019-06-17 16:20:45
رأفة بنا أيها الأطباءرأفة بنا أيها الأطباءعلى زايد2019-06-16 14:48:38
سحرة ترمب ووهم الصفقةسحرة ترمب ووهم الصفقة- حازم السويطي 2019-06-16 14:14:59
حوادث القطارات فاجعة كبرىحوادث القطارات فاجعة كبرىفوزى يوسف اسماعيل2019-06-15 20:42:20
إبداعات
فلسطين لي الأمفلسطين لي الأمكرم الشبطي2019-06-18 18:23:36
لا تختبروا صبريلا تختبروا صبريكرم الشبطي2019-06-15 17:42:22
وَفِي الْمَغْرِبِ الْعَرَبِيِّ يَحْلُو التَّمَدُّحُوَفِي الْمَغْرِبِ الْعَرَبِيِّ يَحْلُو التَّمَدُّحُ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-06-15 15:56:33
مقارنة بين زمنينمقارنة بين زمنينكرم الشبطي2019-06-14 21:05:06
جئت لكِجئت لكِأحمد يسري عبد الرسول2019-06-12 21:06:13
مَاذَا إِذَا أَعْلَنْتُ حُبِّي لِقَلْبِكْ ؟!!!مَاذَا إِذَا أَعْلَنْتُ حُبِّي لِقَلْبِكْ ؟!!! محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-06-12 07:24:37
سامحتك مليون مرة وقلتسامحتك مليون مرة وقلتكرم الشبطي2019-06-11 19:11:50
اللقاء الأخيراللقاء الأخيرالشاعر / أيمن أمين 2019-06-10 10:03:24
عودة العزفعودة العزفكرم الشبطي2019-06-09 19:11:48
قد نختلف معكقد نختلف معككرم الشبطي2019-06-09 04:11:00
مُعَلَّقَاتِي الثَّمَانُونْ {77}مُعَلَّقَةُ..محمد صلاحمُعَلَّقَاتِي الثَّمَانُونْ {77}مُعَلَّقَةُ..محمد صلاح محسن عبد المعطي محمد عبد ربه 2019-06-08 20:31:37
مساحة حرة
ضربات القدر 128ضربات القدر 128حنفى أبو السعود 2019-06-18 17:55:48
بدلاً من أن أقول ماذا يفعل التائه؟؟بدلاً من أن أقول ماذا يفعل التائه؟؟عبد الوهاب اسماعيل2019-06-17 13:38:31
حالة حب - الجزء الثالث والأخيرحالة حب - الجزء الثالث والأخيررانية محي2019-06-17 10:35:39
ضربات القدر 127ضربات القدر 127حنفى أبو السعود 2019-06-16 22:51:46
الاستغاثه برئيس الحمهوريهالاستغاثه برئيس الحمهوريهمجدى فتح الله حسن 2019-06-16 19:31:06
مطلوب عروسمطلوب عروسأحمد محمود القاضي2019-06-16 11:58:22
الحرب على الإرهابالحرب على الإرهابأحمد نظيم2019-06-15 18:49:14
عن ليلة مملة وساكنةعن ليلة مملة وساكنةعبد الوهاب اسماعيل2019-06-15 18:46:22
كأي الأمم الأفريقيةكأي الأمم الأفريقيةرفعت يونان عزيز 2019-06-15 10:58:50
هموم العقولهموم العقولعبد الوهاب اسماعيل2019-06-14 19:39:48
ضربات القدر 126ضربات القدر 126حنفى أبو السعود 2019-06-12 18:36:17
html slider by WOWSlider.com v8.0
الأكثر قراءة
شباب مصر على تويتر